أخبار الكنيسة

افتتاح المبنى الجديد لكلية سان فنسان دي بول

94views

1-copy-300x209

كتب : عصام عياد

وسط فرحة غامرة ، والجميع لسان حاله ينشد ويسبح مع المرنم داود النبي .. ” عظم الرب صنيعه معنا ، فصرن فرحين ” احتفلت مؤخرا راهبات المحبة للقديس منصور دي بول بكليتهن بجهة الحلمية الجديدة بوسط المدينة في يوم الأحد قبل الماضي بالذبيحة الآلهية بالكنيسة الملحقة بالكلية وترأسها الأب ميلاد صدقي اللعازري ،ابتهاجا بافتتاح المبنى الجديد في اطار التوسعات التي تقوم بها ادارة الكلية بهمة الأم مارسيل بشارة مديرة الكلية، الى جانب الاحتفال ببدء العام الاكاديمي الجديد ( 2016 – 2017 )،بمشاركة كورال طالبات الكلية بالترانيم والتسبيح .   

شارك بالحضور الأخوات راهبات المحبة من مختلف الأديرة … العباسية ،الاسكندرية .. محرم بك ، أبو الدرداء ،وفليمنج ،وأسيوط .. القوصية ،والمنشأة الكبرى ،وأعضاء هيئة التدريس بالكلية والاداريين والفنيين والعمال وكل فريق العمل بالكلية وبعض الأخوات الطالبات من مختلف المراحل الدراسية .

من جانبه وجه الأب ميلاد عبر عظة القداس كلمات دافئة بالتهنئة لكل فريق العمل ، مشيرا الى سمو الرسالة التربوية والتعليمية وقدسيتها ،بعدها هنأ سيادته ادارة المدرسة في شخص الأم مارسيل بمناسبة افتتاح المبنى الجديد، متمنيا للجميع عاما مباركا مثمرا على كافة الأصعدة .

في ختام الذبيحة الآلهية سار الموكب من الكنيسة وسط الألحان الطقسية والترانيم والتسابيح نحو المبنى الجديد ، لتتفضل الأم مارسيل بشارة بصحبة بعض الأخوات الراهبات مع الأب ميلاد والمهندس الفني الذي تفضل بالاشراف على المشروع بقص الشريط ايذانا بافتتاح المبنى الجديد بادواره الثلاث ،وكان قد تفضل قبل ذلك الأب ميلاد برفع صلوات الشكر للرب و رش المياة المباركة على مختلف جوانب المبنى،في كل أدواره وقاعاته وفصوله ليواكب بدء الدراسة .  

تجدر الاشارة الى انه الى جانب افتتاح المبنى الجديد وتأثيثه ،كانت قد امتدت يد البناء والتجديد والتطوير لتشمل معظم المنشآت و المباني والفصول ودورات المياة ومكتبة الكلية وغيرها .

من جانبه صرح المهندس المسؤل انه تم العمل على قدم وساق لملاحقة الزمن وانهاء كافة أعمال التجديد والتعلية و الصيانات  في نحو ثلاثة اشهر والنصف ،وقبل افتتاح العام الاكاديمي الجديد .

كل التهاني القلبية للأم مارسيل بشارة لهذا الانجاز الرائع ،مع كل التمنيات بعام اكاديمي مبارك للجميع،والمزيد من العطاء والخدمة والرسالة ،ودائما من مجد الى مجد بشفاعة سيدتنا مريم العذراء والقديس منصور دي بول .