روحية ورعويةموضوعات

قديس اليوم : القديس ديداكوس ( سان دييغو )

26views

٧ نوفمبر ٢٠١٨

القديس ديداكوس و بحسب كتاب القديسين للفرنسسكان هو دليل حي على أن الله “اختار ما هو غبي في العالم لكي يخجل الحكماء. اختار الله ما هو ضعيف في العالم ليخزي الأقوياء “. كان ديداكوس شاب اسباني انضم الي النظام الفرنسسكاني العلماني و عاش لبعض الوقت كحبيس ، و عندما اصبح اخا فرنسسكانيا كان يسعي الي الوصول الي معرفة عميقة لطرق الله و قد كان يتصف بالكرم و السخاء مع الفقراء لدرجة ان بعض الاخوة شعروا بعدم الارتياح تجاه مؤسسته الخيرية ، كما و قد تتطوع ديداكوس للبعثات في جزر الكناري و عمل هناك بكل نشاط و شغف. في عام ١٤٥٠ تم ارساله الي روما لحضور تقديس القديس برناردين من سيينا و حضر هذا الاحتفال العديد من الرهبان و اثناء حضورهم مرض العديد منهم فأقام ديداكوس ثلاثةاشهر في روما لمعالجتهم ، و بعد عودته الي اسبانيا تابع حياة التأمل بلا انقطاع حيث اظهر للرهبان حكمة طرق الله . وبينما كان يموت ، نظر ديداكوس إلى الصليب وقال: “يا أيها الأخوان ، أيها المسامير الثمينة! لقد تحملت عبئًا كبيرًا جدًا ، لأنك حُكم عليك أن تحملي الرب وملك السماء “(ماريون أ. هابيج ، OFM ، كتاب القديسين الفرنسيسكاني ص ٨٣٤ ). بالاضافة الي ذلك فقد سميت سان دييغو ، بكاليفورنيا ،تيمنا بهذا الفرنسيسكاني ، الذي طوب في 1588.