stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

كتابات القراء

احتفالية دار سيدة السلام لذوي الاحتياجات الخاصة

1.9kviews

للل

                                                                  صلاة درب الصليب

كتب : عصام عياد

عبر 14 مرحلة تأملية مع مسيرة ” صلاة درب الصليب ” ،بمشاركة أبناء دار سيدة السلام لذوي الاحتياجات الخاصة بمنطقة مساكن شيراتون المطار بالقاهرة،و تحت رعاية و بحضور غبطة أبينا البطريرك الأنبا ابراهيم اسحق الكلي الطوبى بطريرك الاسكندرية و سائر الكرازة المرقسية للأقباط الكاثوليك و رئيس هيئة البطاركة و الأساقفة الكاثوليك بمصر ،جاءت فعاليات الأمسية الروحية – عشية جمعة ختام الصوم الأربعيني المقدس –  استعدادا للأعياد الفصحية المباركة،في يوم الخميس 21 من شهر أبريل الماضي  .

شارك بالحضور سعادة المونسينيور ماثيو كوريان سكرتير القصادة الرسولية بمصر ،و سيادة الخور أسقف فيليب نجم  المدبر البطريركي لايبارشية القاهرة للكلدان الكاثوليك و القمص فرنسيس نوير الوكيل البطريركي العام للشئون الرعوية و الأب أنطون فرنسيس مؤسس الدار و الأب كميل وليم مسئول بيت ” السامري الصالح ” بذات المكان

،و الأب هاني باخوم الوكيل البطريركي العام للشئون الادارية  و المشرف على الدار و لفيف من الاباء الكهنة الرعاة و الرهبان و الراهبات و جمع غفير من أبناء العديد من رعايا و كنائس الايبارشية البطريركية العامرة ، و قام بالتنظيم مجموعة كشافة كاتدرائية القديس أنطونيوس الكبير للأقباط الكاثوليك بالفجالة .

تضمنت الاحتفالية  لعرض ل ” ذخيرة حقيقية ” لصليب السيد المسيح ،كانت قد أهديت للكنيسة القبطية الكاثوليكية عام 1804 أثناء حبرية قداسة البابا بيوس السابع ، للتقرب منها لنوال البركة وسط  جوقة من الترانيم الروحية .

بدأت الاحتفالية بكلمة ترحيب من الأب باخوم عبر من خلالها عن رسالة الدار و مسيرة الحب التي قادها الأب أنطون ليكون هذا الصرح الذي يقدم رسالة رحمة لأخوة كثيرين مجروحين في ذكائهم .

من جانبه أشار الأنبا اسحق في كلمته  الى رحمة الله التي تجلت في أسمى صورها على عود الصليب و التي تكللت بالقبامة المجيدة … و ليكون الصليب لنا حكمة الله و قوة الله مستمطرا نعمة الرب لرسالة دار سيدة السلام .

الجدير بالذكر أن صلوات ” درب الصليب  ” مسيرة تقوية للمؤمنين للتأمل في مسيرة الآم رب المجد ،نظمها الآباء الفرنسيسكان حراس الأراضي المقدسة .

على جانب آخر يذكر أن يد البناء و التجديد قد امتدت للدار ليبدو في أبهى و أجمل صورة من غرف و قاعات و غيرها …..

لترافق نعمة الرب رسالة  دار سيدة السلام لذوي الاحتياجات الخاصة و تقود مسيرته لخدمة اخوتنا ذوي الاحتياجات الخاصة بشفاعة أمنا مريم العذراء سبدة السلام .