stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

الكنيسة الكاثوليكية بمصركنيسة الأقباط الكاثوليكمؤسسات رهبانية

احتفال راهبات القديسة حنه بديروط بعيد الرهبنة

155views

كتب – ابانوب عياد

احتفلت راهبات بنات القديسة حنة بكنيسة القديسة تريزا للأقباط الكاثوليك بديروط بعيد تأسيس الرهبنة الـ 154 وذلك يوم الأحد 13 ديسمبر 2020 ترأس صلاة القداس الإلهي الأب يسى زكريا راعي الكنيسة وبحضور شعب الكنيسة وقد القت العظه الأخت سامية بريز رئيسة دير الراهبات بديروط حول ” رهبانية بنات القديسة حنة ” وتأسيسها في يوم 8 ديسمبر 1866 في بياتشنسا ايطاليا مع الطوباوية روزا غاتورنوا .

وعن روحانية الرهبنة قال الاخت سامية ان ‏حياتنا المكرسة في الكنيسة وأننا مدعوات إلى تعزية العالم حيث تقدم جمعية بنات القديسة حنة خدماتها الصحية والتربوية والرعوية تحت شعار” مدعوات لتعزية العالم ” لأن الحياة الرهبانية هدفها وأساس دعوتها هو يسوع المسيح .

عن حياة التكريس قالت الأخت سامية تريز : التكريس هو عمل الهي حيث يكشف الله ذاته للإنسان إلى المدعو وأن يعلن له عن عمق حبه ويدعوه أن يعيش له بالكامل ، فالحياة الرهبانية هي القلب النابض في الكنيسة والذي يترجم هذا الحب إلى أعمال خدمة .

واختتمت الراهبة العظة بقولها : ‏ تشبه الطوباوية روزا المشورات الانجيليه بعطايا المجوس للطفل الالهي فتقول ‏” أن العفة هي الذهب الذي تقدمة الراهبة لله، والفقر هو المر ، فبمارستنا وحفاظنا علي هذا النذر نقدم لله رائحة إماتاتنا ، فندوس علي حياة الرفاهية والرخاء التي بإمكانها أن ترضينا ، اما الطاعة فهي البخور الذي ينثر عطر جميع الفضائل مجتمعة معاُ لأن حياتنا المكرسة هي إعلان حب الله للعالم من خلال شهادة الرحمة ” .

بنهاية القداس تم عمل تطواف بصورة القديسة حنه والأم روزا مع الألحان والتماجيد ثم القي الدكتور رفعت مسئول ورئيس لجنة الكنيسه كلمه عن دور ومحبة الراهبات وتواجدهم داخل الكنيسة في صمت وهدوء وقدم الاب يسى زكريا راعي الكنيسة كلمه شكر للراهبات علي محبتهم وتواجدهم ثم اختتم الاحتفال بالصلاة الربانية والبركة من راعى الكنيسة .