stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

البابا والكنيسة في العالم

البابا فرنسيس يهنئ الرئيس العام الجديد للإخوة الأصاغر الأب ماسيمو فوساريلي

52views

نقلا عن الفاتيكان نيوز

14 يوليو 2021 

كتب : فتحى ميلاد – المكتب الاعلامي الكاثوليكي بمصر .

 

بعث البابا فرنسيس برقية إلى الأب ماسيمو فوساريلي الذي انتُخب رئيسا عاما لرهبنة الإخوة الأصاغر مهنئا إياه ومؤكدا صلاته وبركته.

لمناسبة انتخابه رئيسا عامة لرهبنة الإخوة الأصاغر الفرنسيسكانية بعث قداسة البابا فرنسيس برقية إلى الأب ماسيمو فوساريلي والذي سيخلف الأب مايكل أنطوني بيري. هنأ الأب الأقدس في برقيته الرئيس العام الجديد مؤكدا صلاته وبركته طالبا من الله أن يدعمه ويحرسه في تأدية خدمته. وختم البابا فرنسيس راجيا أن يكون القديس فرنسيس مشجعا للرئيس العام الجديد في قيادة الأخوة في الرهبنة.

الأب ماسيمو جوفاني فوساريلي الرئيس العام الجديد لرهبنة الإخوة الأصاغر للفترة من ٢٠٢١ حتى ٢٠٢٧ من مواليد ٣٠ آذار مارس ١٩٦٣ في روما حيث ترعرع. تعرف على الإخوة الأصاغر في رعية القديس فرنسيس في تيفولي بالقرب من روما واختار الحياة المكرسة حيث أبرز النذور الأولى سنة ١٩٨٣. وعقب الابتداء درس الفلسفة واللاهوت في جامعة أنطونيانوم الحبرية منهيا الدراسة سنة ١٩٨٨ ثم حصل على دكتوراه في اللاهوت سنة ١٩٩٢، ودرَّس اللاهوت في معهد العلوم الدينية التابع للجامعة ذاتها في الفترة من ١٩٩١ حتى ١٩٩٦. اختير بعد ذلك عضوا في المجلس الوطني لمركز الدعوات في مجلس أساقفة إيطاليا، وعمل في الفترة من ١٩٩٩ حتى ٢٠٠٣ منشئا للرهبان ومنسقا إقليميا ووطنيا للتنشئة الدائمة. وفي الفترة من ٢٠٠٣ حتى ٢٠٠٩ عمل في الكوريا العامة أمينا عاما للتنشئة والدراسات في رهبنة الإخوة الأصاغر. وفي سنة ٢٠١٣ عينه الرئيس العام الأب مايكل أنطوني بيري موفدا وزائرا عاما للرهبنة لمتابعة توحيد ستة أقاليم في شمال إيطاليا. كان الأب فوساريلي من جهة أخرى منذ أيلول سبتمبر ٢٠١٧ حارس وكاهن كنيسة San Francesco a Ripa في روما، ورئيسا إقليميا لمقاطعة لاتسيو منذ تموز يوليو ٢٠٢٠.