stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

الجوع إلى الإستماع لكلمة الرب – الأب وليم سيدهم

56views

ستأتي أيام أقول أنا السيد الرب أرسل فيها الجوع على الأرض، لا الجوع إلى الخبز ولا العطش إلى الماء بل إلى الاستماع لكلمة الرب.

من عاموس النبي (القرن الثامن قبل الميلاد) إلى يسوع المسيح (القرن الأول الميلادي) حوالي ثمانمئة عام تفصل عاموس عن المسيح وألفان عامًا تفصلنا نحن عن المسيح، وكلمة “الجوع” تترد على مسامعنا بنفس القوة اليوم في بداية الألفية الثالثة لميلاد المسيح.

يقول المرنم: سِرَاجٌ لِرِجْلِي كَلاَمُكَ وَنُورٌ لِسَبِيلِي.” (مز 119: 105) وكان قائد المئة جائعًا إلى كلمة تبرئ خادمه: يَا سَيِّدُ، لَسْتُ مُسْتَحِقًّا أَنْ تَدْخُلَ تَحْتَ سَقْفِي، لكِنْ قُلْ كَلِمَةً فَقَطْ فَيَبْرَأَ غُلاَمِي.” (مت 8: 8) لا أكل ولا شرب ولا سكن ولا قوة عسكرية أو قوة بشرية بل “كلمة” خلاقة تعيد إلى المريض صحته.

فِي الْبَدْءِ كَانَ الْكَلِمَةُ، وَالْكَلِمَةُ كَانَ عِنْدَ اللهِ، وَكَانَ الْكَلِمَةُ اللهَ.”… (يو 1: 1-13)

” لَيْسَ بِالْخُبْزِ وَحْدَهُ يَحْيَا الإِنْسَانُ، بَلْ بِكُلِّ كَلِمَةٍ تَخْرُجُ مِنْ فَمِ اللهِ».” (مت 4: 4(