stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب الطقس القبطي ” اليوم السادس والعشرون من شهر هاتور – 22 نوفمبر 2021 “

133views

اليوم السادس والعشرون من شهر هاتور

تذكار شهادة القدّيس فلاريانُس وتيبريتُس

الرسالة إلى العبرانيّين 5-1:5.16-14:4

وَبِمَا أَنَّ لَنَا رَئِيسَ أَحْبَارٍ عَظِيمًا، هُوَ يَسُوعُ المَسيح، ٱبْنُ اللهِ الَّذي صَعِدَ إِلى السَّمَاء، فَلْنَتَمَسَّكْ بِالٱعْتِرَافِ بِهِ،
لأَنَّهُ لَيْسَ لنَا رئِيسُ أَحْبَارٍ لا يَسْتَطِيعُ أَنْ يَتَأَلَّمَ معَ ضُعْفِنَا، بَلْ هوَ مُجَرَّبٌ في كُلِّ شَيءٍ مِثْلَنَا، مَا عَدَا الخَطِيئَة.
فَلْنَتَقَدَّمْ بِوَجْهٍ مُسْفِرٍ إِلى عَرْشِ نِعْمَتِهِ لِنَنَالَ الْمَراحِمَ ونَجِدَ النِّعْمَةَ في زَمَنِ الضِّيْقِ عَوْنًا.
إِنَّ كُلَّ عَظِيمِ أَحْبَارٍ، يَكُونُ مِنَ النَّاس، يَقُومُ في مَا هوَ للهِ عنِ النَّاس، فيُقَرِّبُ القَرابِينَ والذَّبَائِحَ عَنِ الخَطايَا.
ويَسْتَطِيعُ أَنْ يُوَاضِعَ نَفْسَهُ، ويَتَأَلَّمَ مَعَ الضَّالِّينَ والجَاهِلِين، لأَنَّهُ هُوَ أَيْضًا لابِسٌ الضُّعْف.
لِذلِكَ كانَ عَلَيه، كَمَا يُقَرِّبُ لأَجْلِ الشَّعْب، أَنْ يُقَرِّبَ أَيْضًا لأَجْلِ نَفْسِهِ عَن خَطايَاه.
ولَيْسَ أَحَدٌ يَنَالُ الكَرَامَةَ لِنَفْسِهِ إِلاَّ مَنِ اللهُ يَدْعُوهُ كَمَا دَعَا هَارُون.
وكَذلِكَ المَسِيح لَمْ يُمَجِّدْ نَفسَهُ لِيَصِيرَ عَظِيمَ أَحْبَار، بَلْ مَجَّدَهُ مَنْ قَالَ لَهُ: «أَنْتَ ٱبْنِي، أَنَا اليَومَ وَلَدْتُكَ»،

إنجيل القدّيس لوقا 28-21:10

(بَعدَ عَودَة الاثنَين وَالسَّبعينَ تِلميذًا بِفَرَحٍ) ٱبْتَهَجَ يَسُوعُ بِالرُّوحِ القُدُس، فَقَال: «أَعْتَرِفُ لَكَ، يَا أَبَتِ، رَبَّ السَّمَاءِ وَالأَرْض، لأَنَّكَ أَخْفَيْتَ هذِهِ الأُمُورَ عَنِ الحُكَمَاءِ وَالفُهَمَاء، وَأَظْهَرْتَها لِلأَطْفَال. نَعَم، أَيُّهَا الآب، لأَنَّكَ هكذَا ٱرْتَضَيْت.
لَقَدْ سَلَّمَنِي أَبي كُلَّ شَيء، فَمَا مِنْ أَحَدٍ يَعْرِفُ مَنْ هُوَ ٱلٱبْنُ إِلاَّ ٱلآب، وَلا مَنْ هُوَ ٱلآبُ إِلاَّ ٱلٱبْن، وَمَنْ يُريدُ ٱلٱبْنُ أَنْ يُظْهِرَهُ لَهُ».
ثُمَّ ٱلتَفَتَ إِلى تَلامِيذِهِ، وقَالَ لَهُم عَلى ٱنْفِرَاد: «طُوبَى لِلْعُيونِ الَّتِي تَنْظُرُ مَا أَنْتُم تَنْظُرُون!
فَإِنِّي أَقُولُ لَكُم: إِنَّ أَنْبِياءَ وَمُلُوكًا كَثِيرِينَ أَرادُوا أَنْ يَرَوا مَا أَنْتُم تَنْظُرُون، فَلَمْ يَرَوا، وَأَنْ يَسْمَعُوا مَا تَسْمَعُون، فَلَمْ يَسْمَعُوا».
وَإِذَا عَالِمٌ بِالتَّوْرَاةِ قَامَ يُجَرِّبُ يَسُوعَ قَائِلاً: «يا مُعَلِّم، مَاذَا أَعْمَلُ لأَرِثَ ٱلحَياةَ الأَبَدِيَّة؟».
فَقَالَ لَهُ: «مَاذَا كُتِبَ في التَّوْرَاة؟ كَيْفَ تَقْرَأ؟».
فَقَالَ: «أَحْبِبِ ٱلرَّبَّ إِلهَكَ مِنْ كُلِّ قَلْبِكَ، وَكُلِّ نَفْسِكَ، وَكُلِّ قُدْرَتِكَ، وَكُلِّ فِكْرِكَ، وَأَحْبِبْ قَرِيبَكَ كَنَفْسِكَ».
فَقالَ لَهُ يَسُوع: «بِالصَّوابِ أَجَبْتَ. إِفْعَلْ هذَا فَتَحْيَا».