stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب الطقس الكلداني” 21 ديسمبر – كانون الأول 2021″

210views

الثلاثاء الرابع من البشارة

سفر صموئيل الأوّل 28-19:1

ثُمَّ إِنَّهُم بَكَّروا غَدوَةً وَسَجَدوا أَمامَ ٱلرَّبّ، وَرَجَعوا مُنصَرِفينَ إِلى مَنزِلِهم بِٱلرّامَة. وَعَرَفَ أَلقانَةُ حَنَّةَ زَوجَتَهُ، وَذَكَرَها ٱلرَّبّ.
فَكانَ في مَدارِ ٱلأَيّام، أَنَّ حَنَّةَ حَمَلَت وَوَلَدَتِ ٱبنًا، فَدَعَتهُ صَموئيل، لِأَنَّها قالَت: «مِنَ ٱلرَّبِّ ٱلتَمَستُهُ».
وصعِدَ زَوجُها أَلْقانةُ كلُّ بَيته، لِيُقَدِّمِ لِلرَّبِّ الذَّبيحَةَ السَّنَوِيةَ ويَفيَ بِنَذرِ،
وأَمَّا حَنَّة، فلَم تَصعَدْ، لأَنَّها قالَت لِزَوجِها: «مَتى فُطِمَ الصَّبِيُّ، أَذهَبُ به لِيَمثُلَ أَمامَ الرَّبِّ ولُقيمَ هُناكَ لِلأَبَد».
فقالَ لَها أَلْقانَةُ زَوجُها: «إِفعَلي ما يَحسُنُ في عَينَيكِ، وامكُثي حتَّى تَفطِميه، وحَسبُنا أَنَّ الرَّبَّ يُحَقِّق كَلامَه». فمَكَثَتِ المَرأَةُ تُرضِعُ ابنَها حتَّى فطَمَته.
فلَمَّا فَطَمَته، صَعِدَت بِه، ومَعَها ثَورٌ ابنُ ثَلاثِ سَنَوات، وإِيفَةٌ مِن دَقيق، وزِقُّ خَمْر، وجاءت بِه إِلى الرَّبِّ في شيلو، وكانَ الصَّبِيُّ لا يَزالُ طِفلاً.
فذَبَحوا العِجل وقَدَّموا الصَّبِيَّ إِلى عالي.
وقالَت: «يا سَيِّدي، حَيَّةٌ نَفْسُكَ! أَنا المَرأَةُ الَّتي وَقَفَتْ لَدَيكَ ههُنا تُصَلِّي إِلى الرَّبّ.
إِنِّي لأَجلِ هذا الصبِيِّ صَلَّيتُ، فأَعطانِيَ الرَّبُّ بُغيَتي الَّتي سَأَلتُها مِن لَدُنه.
ولأَجلِ ذلك أَعَرتهُ لِلرَّبّ، كُلَّ أَيَّامِ حَياتِه، يَكونُ عارَّيةً لِلرَّبّ». وسَجَدوا هُناكَ لِلرَّبّ..

إنجيل القدّيس يوحنّا 38-31:5

في ذلك الزَّمان: أَجاب يَسوع وقالَ للَذين جاؤوا إليه من اليهود: لو كُنتُ أنا أَشهَدُ لِنَفْسي لَما صَحَّت شَهادَتي.
هُناكَ آخَرُ يَشهَدُ لي وأَنا أَعلَمُ أَنَّ الشَّهادَةَ الَّتي يَشهَدُها لي صادِقَة.
أَنتُم أَرسَلْتُم رُسُلاً إِلى يوحَنَّا فشَهِدَ لِلحقَّ.
إنّي لا أَتَلَقَّى شَهادَةَ إِنسان ولكِنِّي أَقولُ هذا من أَجلِ خَلاصِكُم
كانَ يوحَنَّا السِّراجَ المُوقَدَ المُنير ولقَد شِئتُم أَنتُم أَن تَبتَهِجوا بِنورِه ساعةً.
أَمَّا أَنا فَلي شَهادَةٌ أَعظَمُ مِن شَهادةِ يوحَنَّا: إِنَّ الأَعمالَ الَّتي وَكَلَ إِلَيَّ الآبُ أَن أُتِمَّها هذِه الأَعمالُ الَّتي أَعمَلُها هي تَشهَدُ لي بِأَنَّ الآبَ أَرسَلَني.
والآبُ الَّذي أَرسَلَني هو شَهِدَ لي. أَنتُم لم تُصغُوا إِلى صَوتِه قَطّ ولا رأَيتُم وَجهَه.
وكَلِمَتُه لا تَثُبتُ فيكم لأَنَّكم لا تُؤمِنونَ بِمَن أَرْسَل