stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب الطقس اللاتينى 20 يونيو – حزيران 2019

796views

عيد جسد المسيح و دمه

 

سفر التكوين 20-18:14

في تِلكَ الأَيَّام: أَخرَجَ مَلْكيصادَق، مَلِكُ شَليم، خُبزًا وخَمْرًا (لأَنَّه كانَ كاهِنًا ِللهِ العَلِيّ)
وبارَكَ أَبْرامَ وقال: «مُبارَكٌ أَبْرام مِنَ اللهِ العَلِيّ، مالِكِ السَّمَاواتِ والأَرض؛
وتبارَكَ اللهُ العَلِيّ، الَّذي دَفَعَ أَعداءَكَ إِلى يَدَيكَ». وأَعْطاهُ العُشْرَ مِن كُلِّ شَيء.

 

سفر المزامير 4.3.2.1:(109)110

قال ٱلرَّبُّ لِرَبّي:
«إِجلِس عَن يَميني
حَتّى أَجعَلَ أعداءَكَ
يَنطَرِحونَ تَحتَ أَقدامِكَ»

بَسَطَ ٱلرَّبُّ سُلطانَكَ مِن أورشليم
فَتَسَلَّط عَلى ما لَكَ مِن خُصوم

لَكَ ٱلسِّيادَةُ في يَومِ قُوَّتِكَ
وَفي جَلالِ قَداسَتِكَ
مِن جَوفِ ٱلضُّحى كَٱلنَّدى أنجبتُكَ

وَلَن يَندَمَ ٱلرَّبُّ عَمّا قالَ مُقسِما:
«أَنتَ كاهِنٌ إِلى ٱلأَبَدِ
عَلى رُتبَةِ مَلكيصادَق»

 

رسالة القدّيس بولس الأولى إلى أهل قورنتس 26-23:11

أَيُّها الإِخوة: إِنِّي تَلَقَّيتُ من الرَّبِّ ما بَلَّغتُه إِلَيكُم، وهو أَنَّ الرَّبَّ يسوع، في اللَّيلَةِ الَّتي أسْلِمَ فيها، أخَذَ خُبْزًا
وَشَكَر، ثُمَّ كَسَرَهُ، وَقال: «هَذا هُوَ جَسَدي، إِنَّه مِن أَجلِكُم. إِعمَلوا هَذا لِذِكري».
وَصَنَعَ مِثلَ ذَلِكَ عَلى ٱلكَأسِ بَعدَ ٱلعَشاء، وَقال: «هَذِهِ ٱلكَأسُ هِيَ ٱلعَهدُ ٱلجَديدُ بِدَمي. كُلَّما شَرِبتُم فَٱعمَلوهُ لِذِكري.
فَإِنَّكُم كُلَّما أَكَلتُم هَذا ٱلخُبزَ وَشَرِبتُم هَذِهِ ٱلكَأس، تُخبِرونَ بِمَوتِ ٱلرَّبِّ إِلى أَن يَأتي».

 

إنجيل القدّيس لوقا 17-11:9

في ذَلِكَ الزَّمان: كَلَّمَ يَسوعُ الجُموعَ عَلى مَلَكوتِ الله، وَأبْرَأَ الَّذين يَحتاجونَ إِلى الشِّفاء.
وأخَذَ النَّهارُ يَميل، فدَنا إِلَيهِ الِاثنا عَشَر وقالوا لَه: «اِصرِفِ الجَمعَ لِيَذهَبوا إِلى القُرى والمَزارِعِ المُجاوِرَة، فيَبيتوا فيها ويَجِدوا لَهم طَعامًا، لِأَنَّنا هُنا في مَكانٍ قَفْر».
فقالَ لــَهم: «أَعطوهُم أَنتُم ما يَأكُلون». فقالوا: «لا يَزيدُ ما عِندَنا على خَمسَةِ أَرغِفَةٍ وسَمَكَتَيْن، إِلاَّ إِذا مَضَينا نَحنُ فاشتَرَينا لِجَميعِ هذا الشَّعبِ طَعامًا».
وكانوا نَحوَ خَمسَةِ آلافِ رَجُل. فقالَ لِتَلاميذِه: «أَقعِدوهُم فِئَةً فِئَةً، في كُلِّ واحِدةٍ مِنها نَحوُ الخَمسين».
ففَعلوا فَأَقعَدوهُم جَميعًا.
فأَخَذَ الأَرغِفَةَ الخَمسَةَ والسَّمَكَتَيْن، ورَفَعَ عَينَيهِ نَحوَ السَّماء، ثُمَّ بارَكَها وكَسَرَها وجَعلَ يُناوِلُها تَلاميذَه لِيُقَدِّموها لِلْجَمع.
فأَكَلوا كُلُّهم حتَّى شَبعوا، ورُفِعَ ما فَضَلَ عَنهُمُ: اثنَتا عَشْرَةَ قُفَّةً مِنَ الكِسَر.

 

شرح لإنجيل اليوم :

القدّيس كولومبانُس (563 – 615)، راهب ومؤسِّس أديرة
تعليمات روحيّة 12، 2- 3

«لأنَّ جَسَدي طَعامٌ حَقّ وَدمي شَرابٌ حَقّ» (يو6: 55)

أيّها الأخوة الأعزّاء، ارتَووا من مياه الينبوع الإلهي الذي نريد أن نحدّثكم عنه؛ ارتَووا، لكن حافظوا على الرغبة في الشرب؛ اشربوا، ولا ترتَوا. إنّ الينبوع الحيّ، ينبوع الحياة يدعونا ويقول لنا: “إن عَطِشَ أحَدٌ فليُقبِلْ إليَّ” (يو 7: 37). افهموا ما تشربون. فليَقلْ لكم النبيّ ذلك وليَقل لكم الينبوع أيضًا: “يَقولُ الربّ: فإنَّ شَعْبي صَنَعَ شَرَّين: تَرَكوني أَنا يَنْبوعَ المِياهِ الحَيَّة” (إر 2: 12-13). إنّ الربّ بذاته هو إلهنا، يسوع المسيح، ينبوع الحياة؛ لذا، دعانا إلى المجيء إليه لنرتوي منه. يرتوي منه مَن يحبّ، ويرتوي مَن يتغذّى من كلام الله… فلنشرب إذَا من الينبوع الذي تخلّى عنه الآخرون.

كي نأكلَ من هذا الخبز، ونشربَ من هذا الينبوع… الذي قال عن نفسه: “أَنا الخبزُ الحَيّ؛ مَن يَأكُلْ مِن هذا الخُبزِ يَحيَا لِلأبد (يو 6: 51)، وعلينا أن نأكل منه… أنظروا من أين يتدفّق الينبوع، وانظروا أيضًا من أين ينزل هذا الخبز: في الواقع، إنّه هو بذاته الخبز والينبوع، الابن الوحيد، إلهنا، ربّنا يسوع المسيح، الذي يجب أن نتوق دائمًا إليه.

حبّنا يعطينا إيّاه غذاءً، ورغبتنا تجعلنا نأكله؛ حتّى حين نشبع، نتوق أيضًا إليه. فلنُقبِل إليه كما نُقبل إلى ينبوع مياه، ولنشرب منه بفائضٍ دائمٍ من محبّتنا، ولنستمدّ فرحنا من حلاوة حبّه. الربّ وديع ومتواضع. نحن نأكله ونشربه، بدون أن يرتوي جوعنا وعطشنا إليه، لأنّنا لا نستطيع أن نستنفد هذا الطعام وهذا الشراب. نأكل من هذا الخبز، ولا نستنفده؛ ونشرب من هذا الينبوع، ولا ينضب. هذا الخبز هو أزلي وهذا الينبوع يتدفّق بدون نهاية.