stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب الطقس اللاتيني ” 1 أغسطس – آب 2022 “

19views

الاثنين الثامن عشر من زمن السنة

تذكار القدّيس ألفونس دي ليغوري، الأسقف ومعلِّم الكنيسة

سفر إرميا 17-1:28

في هَذِهِ ٱلسَّنَة، في بَدءِ مُلكِ صِدقِيّا، مَلِكِ يَهوذا، في ٱلسَّنَةِ ٱلرّابِعَة، في ٱلشَّهرِ ٱلخامِس، كَلَّمَني حَنَنيا بنُ عَزّور، ٱلنَّبِيُّ ٱلَّذي مِن جِبعون، في بَيتِ ٱلرَّبِّ أَمامَ ٱلكَهَنَةِ وَكُلِّ ٱلشَّعب، قائِلًا:
«هَكَذا قالَ رَبُّ ٱلقُوّات، إِلَهُ إِسرائيل: إِنّي قَد كَسَرتُ نيرَ مَلِكِ بابِل.
وَبَعدَ مُدَّةِ سَنَتَين، أُرجِعُ إِلى هَذا ٱلمَكانِ كُلَّ آنِيَةِ بَيتِ ٱلرَّبِّ ٱلَّتي أَخَذَها نَبوكَدنَصَّر، مَلِكُ بابِل، مِن هَذا ٱلمَكان، وَذَهَبَ بِها إِلى بابِل.
أُرجِعُ إِلى هَذا ٱلمَكانِ يَكُنيا بنَ يوياقيم، مَلِكِ يَهوذا، وَكُلَّ مَجلُوِّي يَهوذا ٱلَّذينَ ذَهَبوا إِلى بابِل، يَقولُ ٱلرَّبّ، لِأَنّي سَأَكسِرُ نيرَ مَلِكِ بابِل».
فَأَجابَ إِرمِيا ٱلنَّبِيُّ حَنَنيا ٱلنَّبِيَّ أَمامَ ٱلكَهَنَةِ وَأَمامَ كُلِّ ٱلشَّعبِ ٱلواقِفينَ في بَيتِ ٱلرَّبّ.
وَقال: «آمين! لِيَصنَعِ ٱلرَّبُّ هَكَذا! لِيُتِمَّ ٱلرَّبُّ كَلامَكَ ٱلَّذي تَنَبَّأتَ بِهِ وَيُرجِعَ آنِيَةَ بَيتِ ٱلرَّبِّ وَجَميعَ ٱلمَجلُوِّينَ مِن بابِلَ إِلى هَذا ٱلمَكان.
لَكِنِ ٱسمَع هَذِهِ ٱلكَلِمَة، ٱلَّتي أَتَكَلَّمُ بِها عَلى مِسمَعَيكَ وَعَلى مَسامِعِ كُلِّ ٱلشَّعب:
إِنَّ ٱلأَنبِياءَ ٱلَّذينَ كانوا قَبلي وَقَبلَكَ مُنذُ قَديمِ ٱلزَّمَنِ تَنَبَّأوا عَلى أَراضٍ كَثيرَةٍ وَمَمالِكَ عَظيمَةٍ بِٱلحَربِ وَٱلشَّرِّ وَٱلطّاعون.
أَمّا ٱلنَّبِيُّ ٱلَّذي تَنَبَّأَ بِٱلسَّلام، فَعِندَما يَتِمُّ كَلامُ ٱلنَّبِيِّ يُعرَفُ أَنَّ ذَلِكَ ٱلنَّبِيَّ أَرسَلَهُ ٱلرَّبُّ حَقًّا».
فَأَخَذَ حَنَنيا ٱلنَّبِيُّ ٱلنّيرَ عَن عُنُقِ إِرمِيا ٱلنَّبِيِّ وَكَسَرَهُ.
وَقالَ حَنَنيا أَمامَ كُلِّ ٱلشَّعب: «هَكَذا قالَ ٱلرَّبّ: كَذَلِكَ أَكسِرُ نيرَ نَبوكَدنَصَّر، مَلِكِ بابِل، بَعدَ سنَتَينِ مِنَ ٱلزَّمانِ عَن أَعناقِ جَميعِ ٱلأُمَم». وَذَهَبَ إِرمِيا ٱلنَّبِيُّ في سَبيلِهِ.
فَكانَت كَلِمَةُ ٱلرَّبِّ إِلى إِرمِيا، بَعدَ أَن كَسَرَ حَنَنيا ٱلنَّبِيُّ ٱلنّيرَ عَن عُنُقِ إِرمِيا ٱلنَّبِيّ، قائِلًا:
«إِذهَب وَقُل لِحَنَنيا: هَكَذا قالَ ٱلرَّبّ، إِنَّكَ قَد كَسَرتَ نيرًا مِن خَشَب، فَسَتَصنَعُ عِوَضَها نيرًا مِن حَديد.
لِأَنَّهُ هَكَذا قالَ رَبُّ ٱلقُوّات، إِلَهُ إِسرائيل: إِنّي جَعَلتُ نيرًا مِن حَديدٍ عَلى أَعناقِ جَميعِ هَذِهِ ٱلأُمَم، لِتَخدِمَ نَبوكَدنَصَّر، مَلِكَ بابِل، (فَتَخدِمُهُ، وَقَد أَعطَيتُهُ أَيضًا وُحوشَ ٱلحَقل)».
فَقالَ إِرمِيا لِحَنَنيا ٱلنَّبِيّ: «إِسمَع يا حَنَنيا، إِنَّ ٱلرَّبَّ لَم يُرسِلكَ، وَأَنتَ قَد جَعَلتَ هَذا ٱلشَّعبَ يَعتَمِدُ عَلى ٱلكَذِب.
لِذَلِك، هَكَذا قالَ ٱلرَّبّ: هاءَنَذا أَنفيكَ عَن وَجهِ ٱلأَرض. فَإِنَّكَ في هَذِهِ ٱلسَّنَةِ تَموت (لِأَنَّكَ تَكَلَّمتَ بِٱلعِصيانِ عَلى ٱلرَّبّ)».
فَماتَ حَنَنيا ٱلنَّبِيُّ في تِلكَ ٱلسَّنَة، في ٱلشَّهرِ ٱلسّابِع.

سفر المزامير 102.95.80.79.43.29:(118)119

دَع سَبيلَ ٱلزّورِ بَعيدًا عنّي
وَأَنعِم عَلَيَّ بِشَريعَتِكَ

لا تَنزَع مِن فَمي كَلامَ ٱلحَقِّ إِلى ٱلخِتام
لِأَنّي عَلَّقتُ ٱلآمالَ عَلى ما لَكَ مِن أَحكام

يَعودُ إِلَيَّ ٱلَّذينَ يَتَّقونَكَ
وَمَن يَعرِفونَ آياتَكَ

يا لَيتَ قَلبي يَكونُ نَزيهًا في أَحكامِكَ
لِكَي لا يَلحَقَ بي ٱلعار

لَئِن تَرَصَّدَني ٱلأَشرارُ كَي يُهلِكوني
فإِنّي مُدرِكٌ لِآياتِكَ

ما كُنتُ لَأُحيدَ عَن أَحكامِكَ
لِأَنَّكَ جَعَلتَني بَصيرا

إنجيل القدّيس متّى 21-13:14

فلَمَّا سَمِعَ يسوع، اِنصَرَفَ مِن هُناكَ في سَفينةٍ إِلى مَكانٍ قَفْرٍ يَعتَزِلُ فيه. فعَرَفَ الجُموعُ ذلك فتَبِعوهُ مِنَ المُدُنِ سَيرًا على الأَقدام.
فلَمَّا نَزلَ إِلى البَرِّ رأَى جَمْعًا كَثيرًا، فأَخَذَته الشَّفَقَةُ علَيهِم، فشَفى مَرضاهُم.
ولَمَّا كانَ المَساء، دَنا إِليه تَلاميذُهُ وقالوا لَه: «المكانُ قَفْرٌ وقَد فاتَ الوَقْت، فَاصرِفِ الجُموعَ لِيَذهَبواإِلى القُرى فيَشتَروا لَهم طَعامًا».
فقالَ لَهم يسوع: «لا حاجَةَ بِهِم إِلى الذَّهاب. أَعطوهم أَنتُم ما يأكُلون».
فقالوا لَه: «لَيس عِندَنا هَهُنا غَيرُ خَمسَةِ أَرغِفةٍ وسَمَكَتَيْن».
فقالَ: «علَيَّ بِها».
ثُمَّ أَمَر الجُموعَ بِالقُعودِ على العُشْب، وأَخَذَ الأَرغِفَةَ الخَمسَةَ والسَّمَكَتَيْن، ورَفَعَ عَينَيه نَحوَ السَّماء، وباركَ وكسَرَ الأَرغِفة، وناوَلَها تَلاميذَه، والتَّلاميذُ ناوَلوها الجُموع.
فأَكلوا كُلُّهم حتَّى شَبِعوا، ورَفعوا ما فَضَلَ مِنَ الكِسَر: اِثنَتَي عَشْرَةَ قُفَّةً مُمتَلِئةً.
وكانَ الآكِلونَ خَمسَةَ آلافِ رَجُل، ما عدا النِّساءَ والأَولاد.

التعليق الكتابي :

القدّيس بيدُس المُكرَّم (نحو 673 – 735)، راهب وملفان الكنيسة
شرح لإنجيل القدّيس مرقس، 2

«لِذلكَ هاءَنَذا أَستَغْويها وآتي بِها إِلى البَرِّيَّةِ وأُخاطِبُ قَلبَها» (هو 2: 16)

أعطى القدّيس متّى شروحًا أكثر من القدّيس مرقس حول الطريقة الّتي أشفق بها الرّب يسوع على الجُموع، إذ قال: “أَخَذَته الشَّفَقَةُ علَيهِم، فشَفى مَرضاهُم” (مت 14: 14). فإنّ الإشفاق على الفقراء وعلى الّذين لا راعي لهم، يعني بالتحديد فتح طريق الحقّ أمامهم بتثقيفهم، وإزالة عاهاتهم الجسديّة بشفائهم، ويعني أيضًا إطعامهم عندما يجوعون، وتشجيعهم بذلك على تسبيح سخاء الله. وهذا ما عمله الرّب يسوع…

لكنّه امتحن أيضًا إيمان الجَمع، وبعد امتحانه، منحه بالمقابل مكافأة مناسبة، في الواقع، انصرف إلى مكان قَفر ليرى إن كان الناس سيقومون بمجهود لاتّباعه. وقد تبعوه. ساروا بسرعة في الدرب المؤدّية إلى البرّيّة، لا على حَمير أو مَركَبات، بل سَيرًا على الأقدام، وقد بَرهنوا، من خلال هذا الجَهد الشخصيّ، عن اهتمامهم الكبير بخلاصهم.

وفي المقابل، رحَّبَ الرّب يسوع بهؤلاء الناس المتعَبين. وكمخلّص وطبيب كلّيّ القدرة والطيبة، علّم الجاهلين وشفى المرضى وأشبَعَ الجياع، مبرهنًا بذلك عن الفرح الكبير الّذي يجلبه له حبّ المؤمنين هذا.