stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب الطقس الماروني ” 21 أكتوبر – تشرين الأول “

587views

الاثنين من الأسبوع السادس بعد عيد الصليب  

رسالة القدّيس بولس الأولى إلى أهل قورنتس 11-1:6
يا إِخوَتِي، إِذَا كَانَ لأَحَدِكُم دَعْوَى عَلى أَحَدِ الإِخْوَة، فَهَلْ يَجْرُؤُ أَنْ يُحَاكِمَهُ عِنْدَ الوَثَنِيِّينَ الظَّالِمين، لا عِنْدَ الإِخْوَةِ القِدِّيسِين؟
أَوَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّ القِدِّيسِينَ سَيَدِينُونَ العَالَم؟ وإِذَا كُنْتُم سَتَدينُونَ العَالَم، أَتَكُونُونَ غَيْرَ أَهْلٍ أَنْ تَحْكُمُوا في أَصْغَرِ الأُمُور؟
أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّنَا سَنَدِينُ المَلائِكَة؟ فَكَم بِالأَحْرَى أَنْ نَحْكُمَ في أُمُورِ هذِهِ الحَيَاة‍‍!
إِذًا، إِنْ كَانَ عِنْدَكُم دَعَاوَى في أُمُورِ هذِه الحَيَاة، فَهَل تُقِيمُونَ لِلحُكْمِ فيهَا أُولئِكَ الَّذِينَ تَرْذُلُهُمُ الكَنِيسَة؟
أَقُولُ هذِا لإِخْجَالِكُم! أَهكَذَا لَيْسَ فِيكُم حَكِيمٌ وَاحِدٌ يَقْدِرُ أَنْ يَحْكُمَ بَيْنَ أَخٍ وأَخِيه؟
بَلْ يُحَاكِمُ الأَخُ أَخَاه، وَيَفْعَلُ ذَلِكَ لَدَى غَيرِ المُؤْمِنِين!
وفي كُلِّ حَال، إِنَّهُ لَعَيْبٌ عَلَيْكُم أَنْ يَكُونَ بَيْنَكُم دَعَاوَى! أَلَيْسَ أَحْرَى بَكُم أَنْ تَحْتَمِلُوا الظُّلْم؟ وَأَحْرَى بِكُم أَنْ تتَقَبَّلُوا السَّلْب؟
ولكِنَّكُم أَنْتُم تَظْلِمُونَ وتَسْلُبُون، وتَفْعَلُونَ ذَلِكَ بِمَنْ هُم إِخْوَة!
أَوَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّ الظَّالِمِينَ لَنْ يَرِثُوا مَلَكُوتَ الله؟ فَلا تَضِلُّوا! فلا الفُجَّار، ولا عَابِدو الأَوْثَان، ولا الزُّنَاة، ولا المُفْسِدُون، ولا مُضَاجِعُو الذُّكُور،
ولا السَّارِقُون، ولا الطَّمَّاعُون، ولا السِّكِّيرُون، ولا الشَّتَّامُون، ولا الخَاطِفُون، يَرِثُونَ مَلَكُوتَ الله!
ولَقَد كَانَ بَعْضُكُم كَذَلِكَ! لكِنَّكُمُ ٱغْتَسَلْتُم، لكِنَّكُم قُدِّسْتُم، لكِنَّكُم بُرِّرْتُم بِٱسْمِ الرَّبِّ يَسُوعَ المَسِيح، وَبِرُوحِ إِلهِنَا.

إنجيل القدّيس متّى 9-1:13
خَرَجَ يَسُوعُ مِنَ البَيْت، فَجَلَسَ على شَاطئِ البُحَيْرَة.
وٱحْتَشَدَتْ لَدَيْهِ جُمُوعٌ كَثِيْرَة، حَتَّى إِنَّهُ صَعِدَ إِلى السَّفِينَةِ وجَلَس. وكَانَ الجَمْعُ كُلُّهُ واقِفًا على الشَّاطِئ.
فَكَلَّمَهُم بِأَمْثَالٍ عَنْ أُمُورٍ كَثِيْرَةٍ قَائِلاً: «هُوَذَا الزَّارِعُ خَرَجَ لِيَزْرَع.
وفيمَا هُوَ يَزْرَع، وقَعَ بَعْضُ الحَبِّ على جَانِبِ الطَّرِيق، فَجَاءَتِ الطُّيُورُ وأَكَلَتْهُ.
ووَقَعَ بَعْضُهُ الآخَرُ في أَرْضٍ صَخْرِيَّةٍ تُرَابُهَا قَلِيل، فَنَبَتَ في الحَالِ لأَنَّ تُرَابَهُ لَمْ يَكُنْ عَمِيقًا.
وأَشْرَقَتِ الشَّمْسُ فَٱحْتَرَق، وإِذْ لَمْ يَكُنْ لَهُ أَصْلٌ يَبِس.
ووَقَعَ بَعْضُهُ الآخَرُ بَينَ الشَّوْك، فَطَلَعَ الشَّوْكُ وخَنَقَهُ.
ووَقَعَ بَعْضُهُ الآخَرُ في الأَرْضِ الجَيِّدَة، فَأَثْمَرَ بَعْضُهُ مِئَة، وبَعْضُهُ سِتِّين، وبَعْضُهُ ثَلاثِيْن.
مَنْ لَهُ أُذُنَانِ فَلْيَسْمَع!».

التعليق الكتابى
القدّيس بِرنَردُس (1091 – 1153)، راهب سِستِرسيانيّ وملفان الكنيسة
عظة بمناسبة عيد ميلاد العذراء مريم
«هُوَذا الزَّارِعُ قد خرَجَ لِيَزرَع… كَلِمَةَ الملكوت»

أيّها الإخوة، علينا أن نحرص على عدم السماح للكلمة الّذي خرج من فم الآب وأتى إلينا بواسطة مريم العذراء، بالعودة فارغًا (راجع إش55: 11)، بل علينا أن نشكره، من خلال هذه العذراء نفسها. فلنُعِد إلى ذهننا بلا انقطاع ذكرى الآب، طالما ليس باستطاعتنا سوى التوق إلى حضوره. فلنُصعِد النِّعَم المتدفّقة إلى مصدرها، لكي تعود منه بوفرة أكبر…

أنتم تتركون الرّب يسوع المسيح حاضرًا في أذهانكم: إذًا، لا تسكتوا، ولا تصمتوا حياله. إنّ الّذين يعيشون بحضوره لا يحتاجون إلى هذا التنبيه…؛ لكنّ الّذين لا يزالون يعيشون بالإيمان، يجب أن يُنَبَّهوا لكي لا يردّوا على الله بالتزام الصمت. لِأَنَّ الرَّبَّ يَتكلَمُ بالسَّلام ِلِشَعبِه ولأَصفِيائه فلا يَعودوا إِلى الحَماقة” (مز85[84]: 9). إنّه يستمع إلى مَن يُصغي إليه؛ وسوف يُخاطب مَن يخاطبونه. وإلاّ فهو أيضًا سيلتزم الصمت، إن صَمَتُّم، وإن لَم تُمجّدوه. “على أَسوارِكِ يا أُورَشَليم أَقَمتُ حُرَّاساً لا يَسكُتونَ نَهاراً ولا لَيلاً يا ذاكِري الرَّبِّ لا تَتَوَقَّفوا ولا تَدَعوه يَتَوَقَّف حَتَّى يُقِرَّ أُورَشَليم ويَجعَلَها تَسبِحَةً في الأَرض” (إش62: 6-7). فإنّ تسبيح أورشليم عذب وجميل…

ولكن، مهما كانت التقدمة التي تقدّمونها لله، تذكّروا أن تُؤَمّنوا مريم عليها، لكي تعود النعمة إلى مصدرها بواسطة القناة نفسها التي أوصلتها إلينا… احرصوا على تقديم ما لديكم لله بواسطة يدَيّ مريم، هاتين اليدين الطاهرتين والمستحقّتين الحصول على أفضل استقبال.