stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب طقس الروم الملكيين ” 13 أغسطس – آب 2020 “

71views

الخميس الحادي عشر بعد العنصرة

 نقل رفات أبينا البار مكسيموس المعترف

بروكيمنات الرسائل

في كُلِّ ٱلأَرضِ ذاعَ مَنطِقُهُم، وَإِلى أَقاصي ٱلمَسكونَةِ كَلامُهُم.
-أَلسَّماواتُ تُذيعُ مَجدَ ٱلله، وَٱلفَلَكُ يُخبِرُ بِأَعمالِ يَدَيه. (لحن 8)

رسالة القدّيس بولس الثانية إلى أهل قورنتس .12-1:4

يا إِخوَة، إِذ لَنا هَذهِ ٱلخِدمَةُ كَما رُحِمنا لا نَفشَلُ،
لَكِنّا قَد أَنكَرنا خَفايا ٱلخِزيِ، غَيرَ سالِكينَ بِمَكرٍ وَلا غاشّينَ كَلِمَةَ ٱللهِ، بَل بِإِظهارِ ٱلحَقِّ نوصي بِأَنفُسِنا لَدى ضَميرِ ٱلنّاسِ كافَّةً أَمامَ ٱلله.
إِن كانَ إِنجيلُنا لا يَزالُ مَحجوبًا فَإِنَّما هُوَ مَحجوبٌ عَنِ ٱلهالِكينَ،
ٱلَّذينَ فيهِم إِلَهُ هَذا ٱلدَّهرِ قَد أَعمى بَصائِرَ ٱلكَفَرَةِ، لِئَلاَّ تُضيءَ لَهُم إِنارَةُ إِنجيلِ مَجدِ ٱلمَسيحِ، ٱلَّذي هُوَ صورَةُ ٱللهِ ٱلغَيرِ ٱلمَنظور.
لِأَنّا لا نَكرِزُ بِأَنفُسِنا، بَل بِٱلمَسيحِ يَسوعَ رَبًّا، وَبِأَنفُسِنا عَبيدًا لَكُم مِن أَجلِ يَسوع.

وَلَنا هَذا ٱلكَنـزُ في آنِيَةٍ خَزَفِيَّةٍ، لِيَكونَ فَضلُ ٱلقُوَّةِ للهِ لا مِنّا.
وَفي كُلِّ شَيءٍ نَحنُ مُتَضايِقونَ لَكِنّا غَيرُ مُنحَصِرينَ، وَمُتَحَيِّرونَ لَكِنّا غَيرُ يائِسين.
وَمُضطَهَدونَ لَكِنّا غَيرُ مَخذولينَ، وَمَطروحونَ لَكِنّا غَيرُ هالِكين.
حامِلونَ في ٱلجَسَدِ كُلَّ حينٍ إِماتَةَ يَسوعَ، لِتَظهَرَ حَياةُ يَسوعَ أَيضًا في جَسَدِنا.
لِأَنّا نَحنُ ٱلأَحياءَ نُسلَمُ دائِمًا إِلى ٱلمَوتِ مِن أَجلِ يَسوعَ، لِتَظهَرَ حَياةُ يَسوعَ أَيضًا في جَسَدِنا ٱلمائِت.
فَٱلمَوتُ إِذَن يُجرى فينا، وَٱلحَياةُ فيكُم.

هلِّلويَّات الإنجيل

تَعتَرِفُ ٱلسَّماواتُ بِعَجائِبِكَ يا رَبّ، وَبِحَقِّكَ في جَماعِةِ ٱلقِدّيسين.
-أَللهُ مُمَجَّدٌ في جَماعَةِ ٱلقِدّيسين، عَظيمٌ وَرَهيبٌ عِندَ جَميعِ ٱلَّذينَ حَولَهُ. (لحن 1)

إنجيل القدّيس متّى .28-13:24

قالَ ٱلرَّبُّ لِتَلاميذِهِ: «وَمَن يَصبِرُ إِلى ٱلمُنتَهى، فَذَلِكَ يَخلُص.
وَسَيُكرَزُ بِإِنجيلِ ٱلمَلَكوتِ هَذا في ٱلمَسكونَةِ كُلِّها شَهادَةً لِكُلِّ ٱلأُمَمِ، وَحينَئِذٍ يَأتي ٱلمُنتَهى.
«فَمَتى رَأَيتُم «رَجاسَةَ ٱلخَرابِ» ٱلَّتي قيلَ عَنها في دانيالَ ٱلنَّبِيِّ قائِمَةً في ٱلمَكانِ ٱلمُقَدَّسِ، فَليَفهَمِ ٱلقارئ:
فَحينَئِذٍ ٱلَّذينَ في ٱليَهودِيَّةِ، فَليَهرُبوا إِلى ٱلجِبال.
وَٱلَّذي عَلى ٱلسَّطحِ، فَلا يَنـزِل لِيَأخُذَ شَيئًا مِن بَيتِهِ.
وَٱلَّذي في ٱلحَقلِ، فَلا يَرجِع إِلى ٱلوَراءِ لِيَأخُذَ ثِيابَهُ.
أَلوَيلُ لِلحَبالى وَٱلمُرضِعاتِ في تِلكَ ٱلأيّام!
صَلّوا لِئَلاَّ يَكونَ هَرَبُكُم في شِتاءٍ أَو في سَبت.
فَإِنَّهُ سَيَكونُ حينَئِذٍ ضيقٌ عَظيمٌ لَم يَكُن مِثلُهُ مُنذُ أَوَّلِ ٱلعالَمِ إِلى ٱلآنَ وَلَن يَكون.
وَلَو لَم تُقَصَّر تِلكَ ٱلأَيّامُ، لَما كانَ يَخلُصُ ذو جَسَد. وَلَكِن مِن أَجلِ ٱلمُختارينَ، سَتُقَصَّرُ تِلكَ ٱلأَيّام.
حينَئِذٍ إِن قالَ لَكُم أَحَد: هُوَذا ٱلمَسيحُ هَهُنا أَو هُناكَ، فَلا تُصَدِّقوا.
فَسَيَقومُ مُسَحاءُ كَذَبَةٌ وَأَنبِياءُ كَذَبَةٌ، وَيُجرونَ آياتٍ عَظيمَةً وَخَوارِقَ حَتّى يُضِلّوا ٱلمُختارينَ أَنفُسَهُم لَو أَمكَن.
هاءَنَذا سَبَقتُ فَقُلتُ لَكُم.
فَإِن قالوا لَكُم: ها إِنَّهُ في ٱلبَرِّيَّةِ، فَلا تَخرُجوا! أَو ها إِنَّهُ في ٱلمَخادِعِ، فَلا تُصَدِّقوا!»
كَما أَنَّ ٱلبَرقَ يَخرُجُ مِنَ ٱلمَشارِقِ وَيَلمَعُ حَتّى ٱلمَغارِبِ، كَذَلِكَ يَكونُ حُضورُ ٱبنِ ٱلإِنسان.
فَإِنَّهُ حَيثُما تَكونُ ٱلجُثَّةُ، فَهُناكَ تَجتَمِعُ ٱلنُّسور.

التعليق الكتابي :

القدّيس كيرِلُّس الأورشليميّ (313 – 350)، أسقف أورشليم وملفان الكنيسة
تعليم مسيحيّ للموعوظين، 15

« السَّماءُ والأَرضُ تَزولان، وكلامي لن يَزول » (مت 24: 35)

سيأتي ربّنا يسوع المسيح من السماوات، وسيأتي عند نهاية هذا العالم في اليوم الأخير؛ لأن هذا العالم ستكون له نهاية، وهذا العالم المخلوق سيتجدّد. إذ بالفعل “قد فاضَتِ اللَّعنَةُ والكَذِب والقَتلُ والسَّرِقَةُ والزِّنى والدِّماءُ تُلامِسُ الدِّماء” (هو4: 2)، لكيلا يبقى هذا المسكن الرائع مليئًا بالظلم، سينتهي هذا العالم وسيأتي بعده عالم أجمل…

اسمع ما قاله إشعيا: “وتَنحَلّ قُوَّاتُ السَّماءِ كُلُّها وتُطْوى السَّمَواتُ كسِفْرٍ وتَذْوي قُوَّاتُها كافَّةً كما يَذْوي الوَرَقُ السَّاقِطُ مِنَ الكَرْم وكما يذوي ما يَسقُطُ مِنَ التِّين”. (إش 34: 4). وقال الإنجيل أيضًا: ” تُظلِمُ الشَّمس، والقَمَرُ لا يُرسِلُ ضَوءَه، وتَتَساقَطُ النُّجومُ مِنَ السَّماء” (مت 24: 29). لا نحزنَنّ كما لو كنّا الوحيدين الذين سيموتون: النجوم أيضًا ستموت، لكن يمكن أن تقوم. سيطوي الربّ السماوات، لا ليدمّرها، لكن ليقيمها أجمل. اسمع ما قاله النبيّ داود: “في البَدْءِ أسسَّتَ الأَرضَ والسَّمَواتُ صُنعُ يَدَيك هي تَزولُ وأَنتَ تَبْقى كلُها كالثَّوبِ تَبْلى وكما يُغيرُ الثَّوبُ تُغَمرها وأَنتَ أَنتَ وسِنوكَ لا تَنتَهي” (مز102[101]: 26-28)… اسمع أيضًا ما قاله الربّ: ” السَّماءُ والأَرضُ تَزولان، وكلامي لن يَزول” (مت 24: 35)؛ ذلك لأنّ وزن الأشياء المخلوقة لا يعادل وزن كلمات سيّدها.