stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب طقس الروم الملكيين ” 7 اكتوبر – تشرين الأول 2020 “

Bible and cross --- Image by © VStock LLC/Tetra Images/Corbis
5views

الأربعاء التاسع عشر بعد العنصرة (الإنجيل الثالث بعد الصليب)
تذكار القدّيسَين الشهيدَين سرجيوس وباخوس

بروكيمنات الرسائل 1:3

تُعَظِّمُ نَفسِيَ ٱلرَّبّ، فَقَدِ ٱبتَهَجَ روحي بِٱللهِ مُخَلِّصي.
-لِأَنَّهُ نَظَرَ إِلى ضَعَةِ أَمَتِهِ. فَها مُنذُ ٱلآنَ تُغَبِّطُني جَميعُ ٱلأَجيال. (لحن 3)

رسالة القدّيس بولس إلى أهل فيلبّي 20-12:1

يا إخوَة، أُريدُ أَن تَعلَموا، أَيُّها ٱلإِخوَةُ، أَنَّ أَحوالي آلَت بِٱلحَرِيِّ إِلى نَجاحِ ٱلإِنجيلِ،
حَتّى صارَت قُيودي في ٱلمَسيحِ مَشهورَةً في كُلِّ دارِ ٱلسُّلطانِ وَسائِرِ ٱلأَنحاء.
وَأَكثَرُ ٱلإِخوَةِ في ٱلرَّبِّ، لِثِقَتِهِم بِقُيودي، ٱزدادوا جُرأَةً عَلى ٱلنُّطقِ بِٱلكَلِمَةِ مِن غَيرِ خَوف.
إِلاّ أَنَّ قَومًا مِنهُم يَكرِزونَ بِٱلمَسيحِ حَسَدًا وَخِصامًا، وَقَومًا بِنِيَّةٍ صالِحَة.
أَلبَعضُ يُبَشِّرونَ بِٱلمَسيحِ عَن مُنازَعَةٍ لا بِإِخلاصٍ، ظانّينَ أَنَّهُم يُثيرونَ ضيقًا عَلى قُيودي،
وَٱلبَعضُ يُبَشِّرونَ عَن مَحَبَّةٍ، عالِمينَ أَنّي قَد نُصِبتُ لِلإِحتِجاجِ عَنِ ٱلإِنجيل.
فَماذا عَلَيَّ؟ حَسبي أَنَّ ٱلمَسيحَ يُبَشَّرُ بِهِ عَلى كُلِّ وَجهٍ، بِغَرَضٍ كانَ أَم بِحَقٍّ، وَبِهَذا أَفرَحُ بَل سَأَفرَحُ أَيضًا،
لِأَنّي أَعلَمُ أَنَّ هَذا يَؤولُ إِلى خَلاصي، بِصَلاتِكُم وَإِعانَةِ روحِ يَسوعَ ٱلمَسيحِ،
عَلى حَسَبِ ٱنتِظاري وَرَجائي. لَن أُخزى في شَيءٍ، بَل بِكُلِّ دالَّةٍ كَما في كُلِّ حين. كَذَلِكَ ٱلآنَ أَيضًا، سَيُعَظَّمُ ٱلمَسيحُ في جَسَدي، إِمّا بِٱلحَياةِ أَو بِٱلمَوتِ،

هلِّلويَّات الإنجيل

قُم يا رَبُّ إِلى راحَتِكَ، أَنتَ وَتابوتُ جَلالِكَ.
-حَلَفَ ٱلرَّبُّ لِداوُدَ بِٱلحَقِّ وَلَن يُخلِف: لَأُجلِسَنَّ مِن ثَمَرَةِ بَطنِكَ عَلى عَرشِكَ. (لحن 8)

إنجيل القدّيس لوقا 1:7.49-46:6

قالَ ٱلرَّبّ: «لِماذا تَدعونَني يا رَبُّ، يا رَبُّ، وَلا تَعمَلونَ بِما أَقولُهُ؟
كُلُّ مَن يَأتي إِلَيَّ وَيَسمَعُ أَقوالي وَيَعمَلُ بِها، أُبَيِّنُ لَكُم مَن يُشبِه.
يُشبِهُ إِنسانًا بَنى بَيتًا، وَحَفَرَ وَعَمَّقَ وَوَضَعَ ٱلأَساسَ عَلى ٱلصَّخر. فَلَمّا جاءَ ٱلسَّيلُ ٱندَرَأَ ٱلنَّهرُ عَلى ذَلِكَ ٱلبَيتِ، فَلَم يَقوَ عَلى زَعزَعَتِهِ. فَإِنَّهُ كانَ مؤَسَّسًا عَلى ٱلصَّخر.
وَٱلَّذي يَسمَعُ وَلا يَعمَل، يُشبِهُ إِنسانًا بَنى بَيتَهُ عَلى ٱلتُّرابِ بِلا أَساس. فَلَمّا ٱندَرَأَ ٱلنَّهرُ عَلَيهِ سقَطَ لِلوَقتِ، وَكانَ سُقوطُ ذَلِكَ ٱلبَيتِ عَظيمًا!»
وَبَعدَما أَتَمَّ يَسوعُ كَلامَهُ كُلَّهُ عَلى مَسامِعِ ٱلشَّعبِ دَخَلَ كَفَرناحوم.

التعليق الكتابي :

القدّيس باتريك (نحو 385 – نحو 461)، راهب إرساليّ وأسقف
Lorica : « La Cuirasse » (cf Ep 6,14)

« ثُمَّ وَضَعَ ٱلأَساسَ عَلى ٱلصَّخر »

أنا أحتمي اليوم بقوّة استدعاء الثّالوث القديرة، وبالإيمان بالله الواحد والثّالوث، خالق الكون.

أنا أحتمي اليوم بقوّة تجسُّد الرّب يسوع المسيح وعماده، كما بقوَّة صلبه ووضعه في قبر، وأيضًا بقوَّة قيامته وصعوده، وقوَّة مجيئه الثّاني يوم الدينونة.

أنا أحتمي اليوم بقوّة حبِّ السيرافيم، في طاعة الملائكة، وخدمة رؤساء الملائكة، على رجاء القيامة كثواب، في صلاة الآباء، ونبوءات الأنبياء، كما في تبشير الرسل، وأمانة المعرِّفين، وفي براءة العذارى القدِّيسات، وفي أعمال جميع الصالحين.

أنا أحتمي اليوم بقوّة السماوات، ونور الشمس، وصفاء ضياء القمر، وروعة النار، وتألُّق البرق، وسرعة الرياح، وعمق البحر، وثبات الأرض، وصلابة الحجارة.

أنا أحتمي اليوم بقوّة الله لتقودني، وبقدرة الله لتدعمني، وبحكمة الله لتعلِّمني، وبعين الله لتحفظني، وبأُذن الله لتَسمعني، وبكلمة الله لتنطق من أجلي، وبيد الله لتهديني، وبطريق الله لتسبقني، وبدرع الله ليحميني، وبجيوش الله من عنده لتخلِّصني من شباك الشياطين، وإغراءات الرذائل، وميول الطبيعة، ومن كلِّ الذين يبتغون لي الشرَّ…

إنّ الرب يسوع المسيح معي، الرّب يسوع أمامي، وهو ورائي، وفي داخلي؛ الرّب يسوع المسيح فوقي، وهو عن يميني وعن يساري؛ الرب يسوع معي عند نهوضي وعند منامي؛ الرب يسوع موجود في كلِّ قلب يفكِّر بي وفي كلِّ فم يتحدَّث إليَّ، كما في كلِّ عين تنظر إليَّ وفي كلِّ أذن تسمعني.

أنا أحتمي اليوم بقوّة استدعاء الثالوث القديرة، بالإيمان بالله الواحد والثالوث، خالق الكون.