stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب طقس الروم الملكيين ” 17 مارس – اذار 2022 “

85views

خميس الأسبوع الثالث من الصوم

تذكار أبينا البار ألكسيوس رجل الله

بروكيمنات الرسائل

في كُلِّ ٱلأَرضِ ذاعَ مَنطِقُهُم، وَإِلى أَقاصي ٱلمَسكونَةِ كَلامُهُم.
-أَلسَّماواتُ تُذيعُ مَجدَ ٱلله، وَٱلفَلَكُ يُخبِرُ بِأَعمالِ يَدَيه. (لحن 8)

رسالة القدّيس بولس إلى أهل قولسّي 11-4:3

يا إِخوَة، مَتى أُظهِرَ ٱلمَسيحُ حَياتُنا، تُظهَرونَ أَنتُم أَيضًا مَعَهُ بِمَجد.
فَأَميتوا إِذَن أَعضاءَكُمُ ٱلَّتي عَلى ٱلأَرض: ٱلزِّنى وَٱلنَّجاسَةَ وَٱلهَوى وَٱلشَّهوَةَ ٱلرَّديِئَةَ، وَٱلطَّمَعَ ٱلَّذي هُوَ عِبادَةُ وَثَن.
فَإِنَّهُ لِأَجلِ هَذهِ يَحِلُّ غَضَبُ ٱللهِ عَلى أَبناءِ ٱلمَعصِيَة.
وَفي هَذهِ أَنتُم أَيضًا سَلَكتُم حينًا، إِذ كُنتُم عائِشينَ فيها.
أَمّا ٱلآنَ فَأَنتُم أَيضًا ٱطرَحوا ٱلكُلّ: ٱلغَضَبَ وَٱلسُّخطَ وَٱلخُبثَ، وَٱلتَّجديفَ وَٱلكَلامَ ٱلقَبيحَ مِن أَفواهِكُم،
وَلا يَكذِب بَعضُكُم بَعضًا. إِخلَعوا ٱلإِنسانَ ٱلعَتيقَ مَعَ أَعمالِهِ،
وَٱلبَسوا ٱلإِنسانَ ٱلجَديدَ ٱلَّذي يَتَجَدَّدُ لِلمَعرِفَةِ عَلى صورَةِ خالِقِهِ،
حَيثُ لَيسَ يونانِيٌّ وَلا يَهودِيٌّ، وَلا خِتانٌ وَلا قَلَفٌ، وَلا أَعجَمِيٌّ وَلا إِسكوتِيٌّ، وَلا عَبدٌ وَلا حُرٌّ، بَلِ ٱلمَسيحُ هُوَ كُلُّ شَيءٍ وَفي ٱلجَميع.

هلِّلويَّات الإنجيل

تَعتَرِفُ ٱلسَّماواتُ بِعَجائِبِكَ يا رَبّ، وَبِحَقِّكَ في جَماعِةِ ٱلقِدّيسين.
-أَللهُ مُمَجَّدٌ في جَماعَةِ ٱلقِدّيسين، عَظيمٌ وَرَهيبٌ عِندَ جَميعِ ٱلَّذينَ حَولَهُ. (لحن 1)

إنجيل القدّيس متّى 4-1:8.29-24:7

قالَ ٱلرَّبّ: «كُلُّ مَن يَسمَعُ أَقوالي هَذِهِ وَيَعمَلُ بِها، أُشَبِّهُهُ بِرَجُلٍ حَكيمٍ بَنى بَيتَهُ عَلى ٱلصَّخر.
فَنَزَلَ ٱلمَطَرُ وَجَرَتِ ٱلأَنهارُ وَهَبَّتِ ٱلرِّياحُ وَٱندَفَعَت عَلى ذَلِكَ ٱلبَيتِ، فَلَم يَسقُط لِأَنَّهُ كانَ مُؤَسَّسًا عَلى ٱلصَّخر.
وَكُلُّ مَن يَسمَعُ أَقوالي هَذِهِ وَلا يَعمَلُ بِها، يُشَبَّهُ بِرَجُلٍ جاهِلٍ بَنى بَيتَهُ عَلى ٱلرَّمل.
فَنَزَلَ ٱلمَطَرُ وَجَرَتِ ٱلأَنهارُ وَهَبَّتِ ٱلرِّياحُ وَصَدَمَت ذَلِكَ ٱلبَيتَ فَسَقَط. وَكانَ سُقوطُهُ عَظيمًا».
وَلَمّا أَتَمَّ يَسوعُ هَذا ٱلكَلامَ، بُهِتَتِ ٱلجُموعُ مِن تَعليمِهِ،
لِأَنَّهُ كانَ يُعَلِّمُهُم كَمَن لَهُ سُلطانٌ وَلَيسَ كَٱلكَتَبَة.
وَلَمّا نَزَلَ مِنَ ٱلجَبَلِ تَبِعَتهُ جُموعٌ كَثيرَة.
وَإِذا أَبرَصُ قَد جاءَ فَسَجَدَ لَهُ وَقال: «يا رَبُّ، إِن شِئتَ فَأَنتَ قادِرٌ أَن تُطَهِّرَني».
فَمَدَّ يَسوعُ يَدَهُ وَلَمَسَهُ قائِلاً: «قَد شِئتُ، فَٱطهُر!» وَلِلوَقتِ طَهُرَ مِن بَرَصِهِ.
وَقالَ لَهُ يَسوع: «أُنظُر، لا تَقُل لِأَحد. وَلَكِنِ ٱمضِ فَأَرِ نَفسَكَ لِلكاهِنِ، وَقَدِّمِ ٱلقُربانَ ٱلَّذي أَمَرَ بِهِ موسى شَهادَةً لَهُم».

التعليق الكتابي :

القدّيس يوحنّا الصليب (1542 – 1591)، راهب كرمليّ وملفان الكنيسة
آراء وحِكَم

الإصغاء بهدف التطبيق

قال الآب السماوي كلمة واحدة: إنّه ابنه. قال ذلك إلى الأبد وبصمت أبدي. هذه الكلمة تُسمع وسط صمت النفس.

تكلّموا قليلاً ولا تتدخّلوا في الشؤون التي لا تعنيكم.

لا تتذمّروا من أحد؛ لا تطرحوا الأسئلة، وإن كان عليكم القيام بذلك، فليكن بكلمات قليلة.

احرصوا على عدم معارضة أحد، ولا تسمحوا لأنفسكم بالتفوّه بكلمة غير طاهرة.

حين تتكلّمون، لا تهينوا أحدًا ولا تقولوا سوى كلامًا يمكنكم قوله أمام الجميع بدون خشية.

تحلّوا دائمًا بالسلام الداخلي وبالتفاتة مُحبّة لله؛ وعند وجوب التكلّم، فليكن ذلك بالهدوء نفسه وبالسلام نفسه.

احتفظوا لأنفسكم بما يقوله لكم الله وتذكّروا هذه العبارة من الكتاب المقدّس: “سرّي هو لي” (إش24: 16).

للتقدّم في الفضيلة، من المهمّ التزام الصمت والعمل. فحين نتكلّم، نلتهي؛ لكن عند التزام الصمت والعمل، يصبح بإمكاننا التأمّل.

حالما نتعلّم من أحد ما يجب القيام به للتقدّم الروحي، لا يفترض أن نطلب منه قول المزيد ولا الاستمرار في التكلّم، بل يجب أن نبدأ بالعمل بجديّة وبصمت، بتفانٍ وبتواضع، بمحبّة وبنكران للذات.