stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية لكنيسة الروم الملكيين ” 30 أكتوبر – تشرين الأول 2019 “

387views

الأربعاء الحادي والعشرون بعد العنصرة (الإنجيل السابع بعد الصليب)

تذكار القدّيس الشهيد في رؤساء الكهنة زينوبيوس وأخته زينوبيّا

 

بروكيمنات الرسائل 1:3

تُعَظِّمُ نَفسِيَ ٱلرَّبّ، فَقَدِ ٱبتَهَجَ روحي بِٱللهِ مُخَلِّصي.
-لِأَنَّهُ نَظَرَ إِلى ضَعَةِ أَمَتِهِ. فَها مُنذُ ٱلآنَ تُغَبِّطُني جَميعُ ٱلأَجيال. (لحن 3)

رسالة القدّيس بولس إلى أهل قولسّي 23-18:1

يا إخوَة، إنَّ المسيحَ هُوَ رَأسُ جَسَدِ ٱلكَنيسَة. هُوَ ٱلمَبدَأُ وَٱلبِكرُ مِن بَينِ ٱلأَمواتِ، لِكَي يَكونَ هُوَ ٱلأَوَّلَ في كُلِّ ٱلأَشياءِ،
إِذ رَضِيَ (ٱلآبُ) أَن يَحِلَّ فيهِ ٱلمِلءُ كُلُّهُ،
وَأَن يُصالِحَ بِهِ ٱلجَميعَ لِنَفسِهِ، مُسالِمًا بِواسِطَتِهِ بِدَمِ صَليبِهِ ما عَلى ٱلأَرضِ وَما في ٱلسَّماوات.
وَأَنتُم ٱلَّذينَ كُنتُم حينًا أَجنَبِيّينَ وَأَعداءً في ٱلضَّميرِ بِٱلأَعمالِ ٱلشِّريرَةِ، قَد صالَحَكُمُ ٱلآنَ
في جَسَدِ بَشَرِيَّتِهِ بِٱلمَوتِ، لِيَجعَلَكُم قِدّيسينَ بِغَيرِ عَيبٍ وَلا مُشتَكًى أَمامَهُ،
إِذا ٱستَمرَرتُم عَلى ٱلإيمانِ، مُتَأَسِّسينَ وَراسِخينَ وَغَيرَ مُتَزَعزِعينَ عَن رَجاءِ ٱلإِنجيلِ، ٱلَّذي سَمِعتُموهُ وَكُرِزَ بِهِ لِكُلِّ خَلقٍ تَحتَ ٱلسَّماءِ، وَصِرتُ أَنا بولُسَ خادِمًا لَهُ.

هلِّلويَّات الإنجيل

قُم يا رَبُّ إِلى راحَتِكَ، أَنتَ وَتابوتُ جَلالِكَ.
-حَلَفَ ٱلرَّبُّ لِداوُدَ بِٱلحَقِّ وَلَن يُخلِف: لَأُجلِسَنَّ مِن ثَمَرَةِ بَطنِكَ عَلى عَرشِكَ. (لحن 8)

إنجيل القدّيس لوقا 46-42:11

قالَ ٱلرَّبُّ لِلَّذينَ أَتَوا إِلَيهِ مِن ٱليَهود: «أَلوَيلُ لَكُم أَيُّها ٱلفَرّيسِيّون! لِأَنَّكُم تُؤَدّونَ ٱلعُشورَ عَنِ ٱلنَّعنَعِ وَٱلسَّذابِ وَسائِرِ ٱلبُقولِ، وَتَتَعَدَّونَ ٱلعَدلَ وَمَحَبَّةَ ٱلله. وَكانَ يَنبَغي أَن تَعمَلوا هَذِهِ وَلا تُهمِلوا تِلك.
أَلوَيلُ لَكُم أَيُّها ٱلفَرّيسِيّون! لِأَنَّكُم تُحِبّون صُدورَ ٱلمَجالِسِ في ٱلمَجامِعِ، وَٱلتَّحِيّاتِ في ٱلسّاحات.
أَلوَيلُ لَكُم أَيُّها ٱلكَتَبَةُ وَٱلفَرّيسِيّونَ ٱلمُراؤون! لِأَنَّكُم مِثلُ ٱلقُبورِ ٱلمَستورَةِ، يَمشي ٱلنّاسُ عَلَيها وَلا يَدرون!»
فَأَجابَ واحِدٌ مِن عُلَماءِ ٱلنّاموسِ وَقالَ لَهُ: «يا مُعَلِّمُ، إِنَّكَ بِقَولِكَ هَذا تَشتِمُنا نَحنُ أَيضًا!»
فَقال: «وَأَنتُم أَيضًا يا عُلَماءَ ٱلنّاموس! ٱلوَيلُ لَكُم! لِأَنَّكُم تُحَمِّلونَ ٱلنّاسَ أَحمالاً شاقَّةَ ٱلحَملِ، وَأَنتُم لا تَمَسّونَ ٱلأَحمالَ بِإِحدى أَصابِعِكُم».

 

التعليق الكتابي :

سِلوانُس (1866 – 1938)، راهب روسي وقدّيس في الكنائس الأرثوذكسيّة
كتابات

« الوَيلُ لَكم أيّها الفِرّيسيّون، فإنّكم تُحِبّونَ صَدرَ المجلسِ في المَجامِع »

إنّ نفس الإنسان المتواضع تشبه البحر. إذا ما رمينا حجرًا فيه، فإنّه يعكّر سطح الماء للحظة ثمّ يهدأ من الأعماق. هكذا يبتلع الإنسان المتواضع أحزانه في قلبه لأنّ قوّة الربّ معه.

أين تسكنين أيّتها النفس المتواضعة؟ مَن يحيا فيك؟ وبمَ أشبّهك؟ أنت تسطعين بوضوح كالشمس؛ لكن عندما تشتعلين فإنّك لا تحترقين (خر3: 2)، وتدفّئين كلّ الناس بحرارتك. فالوُدَعاء سيرِثونَ الأَرض كما قال الربّ (متى5: 4). إنّك كالحديقة المليئة بالأزهار حيث يوجد منزل جميل يسكن فيه الربّ.

أنت حبيبة السماء والأرض. فإنّ الرسل الأطهار، والأنبياء، والقدّيسين والطوباويّين يحبّونك. كذلك يحبّك الملائكة، والسرافيم والكروبيم. أنت حبيبة والدة الربّ النقيّة بكلّ تواضعك. أنت حبيبة الربّ وفيك يبتهج.