stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية لكنيسة الروم الملكيين ” 26 نوفمبر – تشرين الثاني 2019 “

327views

الثلاثاء الخامس والعشرون بعد العنصرة (الإنجيل الحادي عشر بعد الصليب)

تذكار أبوينا البارّين أليبيوس العمودي ونيكون الكارز بالتوبة

 

بروكيمنات الرسائل 1:2

يَفرَحُ ٱلصِّدّيقُ بِٱلرَّبّ، وَيَتَوَكَّلُ عَلَيه.
-إِستَمِع يا أَللهُ صَوتي عِندَ تَضَرُّعي إِلَيك. (لحن 7)

رسالة القدّيس بولس الثانية إلى أهل تسالونيقي 2-1:2.12-10b:1

يا إخوَة، إِنَّ شَهادَتَنا لَكُم قَد صُدِّقَت في ذَلِكَ ٱليَوم.
وَلِهَذا نُصَلّي أَيضًا كُلَّ حينٍ مِن أَجلِكُم، لِيُؤَهِّلَكُم إِلَهُنا لِلدَّعوَةِ، وَيُتِمَّ كُلَّ رِضى صَلاحِهِ وَعَمَلَ ٱلإيمانِ بِقُوَّةٍ،
حَتّى يُمَجَّدَ ٱسمُ رَبِّنا يَسوعَ ٱلمَسيحِ فيكُم، وَتُمَجَّدوا أَنتُم فيهِ عَلى حَسَبِ نِعمَةِ إِلَهِنا وَٱلرَّبِّ يَسوعَ ٱلمَسيح.

أَن لا يَتَزَعزَعَ عَقلُكُم بِسُرعَةٍ، وَلا تَرتاعوا لا مِن رُوحٍ وَلا مِن كَلِمَةٍ وَلا مِن رِسالَةٍ كَأَنَّها مِنّا: أَن قَد قَرُبَ يَومُ ٱلمَسيح.

هلِّلويَّات الإنجيل

أَلصِّدّيقُ كَٱلنَّخلَةِ يُزهِر، وَكَأَرزِ لُبنانَ يَنمو.
-أَلمَغروسُ في بَيتِ ٱلرَّبّ، يُزهِرُ في دِيارِ إِلَهِنا. (لحن 2)

إنجيل القدّيس لوقا 48-45:19

في ذَلِكَ ٱلزَّمان، دَخَلَ يَسوعُ إِلى ٱلهَيكَلِ، وَشَرَعَ يُخرِجُ ٱلَّذينَ يَبيعونَ وَيَشتَرونَ فيهِ
قائِلاً لَهُم: «مَكتوبٌ: إِنَّ بَيتي بَيتُ صَلاة. وَأَنتُم جَعَلتُموهُ مَغارَةَ لُصوص!»
وَكانَ يُعَلِّمُ كُلَّ يَومٍ في ٱلهَيكَلِ، وَكانَ رُؤَساءُ ٱلكَهَنَةِ وَٱلكَتَبَةُ وَوُجوهُ ٱلشَّعبِ يَطلُبونَ أَن يُهلِكوهُ،
وَلَكِنَّهُم لَم يَجِدوا كَيفَ يَفعَلونَ، لِأَنَّ ٱلشَّعبَ كُلَّهُ كانوا مُغرَمينَ بِٱلِٱستِماعِ لَهُ.

التعليق الكتابي :

القدّيس أوغسطينُس (354 – 430)، أسقف هيبّونا (إفريقيا الشماليّة) وملفان الكنيسة
عظة حول المزمور 130، الفقرة 3

« مَكتوبٌ: سَيَكونُ بَيتي بَيتَ صَلاة، وَأَنتُم جَعَلتُموهُ مَغارَةَ لُصوص! »

نُصلّي في هيكل الله عندما نُصلّي في سلام الكنيسة، وفي وحدة جسد الرّب يسوع المسيح، لأن جسد المسيح يتألّف من جماعة كبيرة من المؤمنين الموزّعين في أرجاء المسكونة… ففي هذا الهيكل تٌجدر الصلاة للاستماع إليه، “بِالرُّوحِ والحَقّ” (يو 4: 23) وليس في هيكل أورشليم الزمني، فما هذا الهيكل “إِلاَّ ظِلُّ الأُمورِ المُستَقبَلة” (كول 2: 17) ولهذا السبب دُمِّر… ولا يمكن لهذا الهيكل الذي سقط أن يكون بيت الصلاة الذي قيل فيه، “بيتي بَيتَ صَلاةٍ يُدعى لِجَميعِ الأُمَم” (مت 11: 17؛ إش 56: 7).

وهل حقًا أن أولئك الذين أرادوا أن يجعلوا من بَيت الصَلاة “مَغارَةَ لُصوص” سبّبوا سقوطه؟ كذلك، فإنّ أولئك الذين يعيشون ضمن الكنيسة حياةً مضطرّبة أو يسعون إلى جعل بيت الله مغارة لصوص على قدر ما في وسعهم، لن يقووا هم أيضًا على إسقاط هذا الهيكل. وسيأتي زمنٌ يُطردون فيه بواسطة سوط خطاياهم. وجماعة المؤمنين هذه ألا وهي هيكل الرب وجسد الرّب يسوع المسيح، لها صوتٌ واحد وتغنّي كإنسانٍ واحد… ولو أردنا، يكون هذا الصوت صوتنا؛ ولو أردنا، فإننا نُغنّي أيضًا في قلبنا حين نسمع هذا الصوت يُغني.