stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

الكنيسة الكاثوليكية بمصركنيسة اللاتين الكاثوليكمؤسسات رهبانية

اليوبيل الفضي الكهنوتي للأبوين وليم عبد المسيح وماهر شحاتة سعيد الفرنسيسكانيين

21views

٢٠ سبتمبر ٢٠٢٢

كتب عصام عياد

احتفلت أمس، الأسرة الفرنسيسكانية في مصر، إقليم العائلة المقدسة، باليوبيل الفضي الكهنوتي للأبوين وليم عبد المسيح، وماهر شحاتة الفرنسيسكانيين، وذلك بكنيسة العذراء سيدة الكرمل للآباء الفرنسيسكان، ببولاق أبو العلا.

ترأس صلاة القداس الإلهي الأب مراد مجلع، الخادم الإقليمي للرهبنة الفرنسيسكانية بمصر، بمشاركة عدد من الآباء الكهنة، والإخوة الرهبان من مختلف الأديرة الفرنسيسكانية في مصر، كما قام بالخدمة الأخوة الطلبة الرهبان من بولاق، والعمرانية. شارك أيضًا بالحضور المونسنيور أنطوان توفيق، نائب مطران الكنيسة اللاتينية بمصر، والعديد من أعضاء مختلف الجماعات الرهبانية الرجالية في مصر.

ومن جانبه، عبر الأب مراد في عظة القداس عن فرحته، وامتنانه باسمه، وجميع الآباء الكهنة، والأخوة الرهبان الفرنسيسكان بهذه المناسبة، مشيرًا إلى نعمة سر الكهنوت منطلقًا من قول القديس فرنسيس الآسيزي”إن الرب تجسد في الحشا البتولي ويتجسد يوميًا عند رفع الذبيحة الإلهية بين يدي الأب الكاهن خادم السر فقط” فيا لها من نعمة رسالة الكاهن.

تجدر الإشارة إلى أن الأبوين وليم، وماهر ينتميان لأسرة كهنوتية، كما إنهما من أبناء رعية مار جرجس بالقصيرين. ونالا معًا نعمة سر الكهنوت في رعية بولاق عن يد مثلث الرحمات غبطة البطريرك الكاردينال الأنبا اسطفانوس الثاني، البطريرك السابق للكنيسة القبطية الكاثوليكية بمصر، وكاردينال الكنيسة الجامعة، في ١٨ سبتمبر ١٩٩٧.

وفي سياق متصل، خدم الأب وليم في العديد من الرعايا، والأديرة الفرنسيسكانية المنتشرة في مصر، كما يعمل الأب ماهر أستاذًا لمادة الفلسفة في جامعات إيطاليا.