stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

الكنيسة الكاثوليكية بمصركنيسة الأقباط الكاثوليك

بدء الاحتفال بتساعية الصلاة من اجل الدعوات بايبارشية أسيوط

109views

انطلقت صباح الجمعة 20 نوفمبر 2020 فعاليات الاحتفال بتساعية الصلاة من اجل الدعوات الكهنوتية والرهبانية بايبارشية أسيوط للأقباط الكاثوليك ، وذلك بالاحتفال باليوم الايبارشي للدعوات الذى حمل عنوان ” من وإلى الكنيسة .. مشروع حياتي ” ، الذي شارك فى أعماله أكثر من خمسمائة شابة وشابة من أبناء الايبارشية . كانت لجنة الشباب والدعوات قد أعدت برنامجاً حافلاً للمناسبة الجليلة عقب انطلاقة اليوم الايبارشي ، يتضمن تنظيم أربعة سهرات روحية بمناطق الايبارشية الشمالية والجنوبية والشرقية والوسطى ، تبدأ من يوم الاثنين 23 نوفمبر وتنتهى يوم الخميس 26 نوفمبر 2020 وذلك لإتاحة الفرصة لمشاركة اكبر عدد من المصلين من مختلف كنائس الايبارشية .

بدأ اليوم الايبارشي للدعوات بالقداس الإلهي الذى ترأس صلواته صاحب النيافة الأنبا كيرلس وليم مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك وبحضور ضيف أسيوط الكبير سيادة المطران نيكولاوس هنري سفير الفاتيكان لدى جمهورية مصر العربية . وقد عاون نيافة الأنبا كيرلس فى صلاة القداس ، الأب توماس وليم وكيل المطرانية ،القمص صموئيل حبيب ، الأب يوسف مسعد ، الأب أيوب شفيق ، الأب مينا فهيم ، الأب جوزيف رءوف والأب روماني منير .

خلال عظة القداس قال سيادة السفير نيكولاوس هنري القاصد الرسولي : ” اشكر سيادة الأنبا كيرلس وليم مطران الايبارشية الذى دعاني لمشاركتكم هذا اليوم المبارك ، وفى هذه الفترة ونحن فى نهاية سنة طقسية وبداية سنة جديدة يكون من المفيد جداً أن نراجع حياتنا ، ونفكر فى الوزنات والمواهب التي أعطانا الرب إياها ، وماذا فعلنا بها ؟ . فى نهاية كل يوم علينا أن ننظر إلى أيدينا ونتأمل ماذا عمل الرب بنا ومعنا ” . وأضاف سيادة المطران نيكولاوس قائلاً : ” لقد خلقنا الرب ودعانا إلى الحياة وعندما يسألنا يوماً ما ماذا فعلت بحياتك ؟ علينا أن نجيب بأننا قد خلقنا لنكون قديسين ولتنتشر قداسة الله حولنا . كل شخص منا مدعو للقداسة ، مدعو أن يشارك الآخرين هذه القداسة . فى العائلة على الوالدين أن يقودوا أبنائهم على طريق القداسة من خلال إعطائهم المثل بالمحبة العملية بعضهم نحو بعض . الحياة المكرسة أيضاً ، لأبد أن تقودنا إلى القداسة من خلال الصلاة والخدمة بفرح ، لأن فرح المكرس الحقيقي فى خدمة الله والناس حتى يستطيع أن يكتشف حب الله كل يوم ، ويكون بدوره علامة رجاء لمن فقد الأمل . واختتم السفير الباباوى العظة بقوله : ” نصلى أن تقودنا أيام التساعية لكي نفكر ، ماذا يطلب منا الرب ونتجاوب على محبته بكل حرية . احمل إليكم اعزائى الشباب بركة قداسة البابا فرنسيس الذى التقيته يوم 4 أكتوبر الماضي وطلب مني أن أنقل إليكم بركته الرسولية وصلواته من أجلكم ” .

عقب القداس الإلهي استمع المشاركون إلى باقة من الترانيم الروحية بإشراف الأب فرنسيس حلمي منسق لجنة الشباب و الدعوات . ثم ألقى الأب مراد مجلع الخادم الإقليمي للرهبان الفرنسيسكان المصريين محاضرة حول لقاء اليوم قال فيها : ” حياة الإنسان هي قصة بيده أن يجعلها شيقة ومليئة بالخبرات الجميلة أو بيده أن يجعلها مملة ورتيبة ومليئة بالسلبيات . كل شخص هو أيقونة تحمل حضور الله ، وعلى كل شخص أن يعرف مشروع الله لحياته بل يصبح الله هو مشروع حياته . وعندما أقول أن الله هو مشروع حياتي ، علىّ أن أعترف بأن الأمر صعب والطريق ضيق يحتاج إلى بذل الجهد والتدريب والالتزام ، لكننا نثق فى نعمة الله وعنايته ” . وعن كيفية أن يعيش المسيحى مشروع الله فى حياته أوصى الأب مراد مجلع الفرنسيسكاني بأهمية التمييز الروحي قائلاً : ” علينا الإصغاء إلى كلمة الله ، كلمته الخاصة لي وحدي ، عليّ أن اكتشفها وافهم ماذا يريد مني الرب ؟ حتى أكون حياً فى الرب فالإنسان الحي هو من يحيا المحبة مع الله والناس بصورة واقعية وعملية . الله يحتاج إلى أشخاص أحياء ليعكسوا حضوره وسط العالم ” . بعد المحاضرة شاهد الحضور مسرحية بعنوان ” مدينة السلام ” لفريقي رحالة وروح المسرحيين بسوهاج حول حياة ورسالة القديسة تريزا دى كالكوتا . ثم استمع الشباب إلى خبرة دعوة الشماس الاكليريكى مينا نصير ، الذى تحدث عن علاقته الشخصية بالكتاب المقدس ، كلمة الله ودورها فى اكتشافه دعوته للتكريس ، ومن ثم الالتحاق بكلية العلوم اللاهوتية والإنسانية بالمعادي والدراسة بها حتى ثالثة لاهوت هذا العام ، للوصول إلى نعمة الكهنوت العام القادم بنعمة الله .

فى ختام اليوم تم إهداء درع لجنة الشباب والدعوات إلى سيادة المطران نيكولاوس هنري القاصد الرسولي والأب مراد مجلع ومخرج العمل المسرحي ” مدينة السلام ” ، إلى جانب مسئولى الكورال والكشافة وفريق الألحان بكاتدرائية أم المحبة الإلهية بمدينة أسيوط ، كذلك تم توزيع صورة الطوباوي ” كارلوس أكوتيس” لجميع كنائس الايبارشية الأربعين ، واختتم اليوم بتلاوة صلاة قداسة البابا فرنسيس لأجل الدعوات ثم البركة الرسولية .

تقرير – ناجح سمعـان

  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.31.22 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.31.32 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.32.08 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.31.42 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.31.11 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.33.45 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.33.45 AM (1)
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.31.52 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.34.10 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.32.50 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.34.49 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.33.33 AM
  • WhatsApp Image 2020-11-21 at 11.32.51 AM