stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

الكنيسة الكاثوليكية بمصر

تستضيف اللجنة المصرية للعدالة والسلام المؤتمر الدولي للجان العدالة والسلام التابعة لمجلس أساقفة أفريقيا ومدغشقر

823views

تستضيف اللجنة المصرية للعدالة والسلام المؤتمر الدولي للجان العدالة والسلام التابعة لمجلس أساقفة أفريقيا ومدغشقر (SECAM)، بالقاهرة وذلك من 25 مارس إلى الأول من أبريل 2019 بعنوان: “الكنيسة في أفريقيا في خدمة الخليقة والعدالة الاجتماعية وتعزيز الخير العام”. ويمثلون سبعة عشر بلدا في أفريقيا بقيادة ستة من الأساقفة ورؤساء الأساقفة. يتبادل المشاركون الخبرات وأفضل الممارسات لجهود الكنيسة الكاثوليكية في معالجة مختلف المشكلات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية التي تواجه القارة الأفريقية مثل الفقر والإستقرار السياسي والإجتماعي والفساد والهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر والاستيلاء على الأراضي والتدهور البيئي.
وقد قام أعضاء المؤتمر يوم الأربعاء الموافق 27 مارس 2019 بزيارة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ورئيس المجلس حكماء المسلمين وكذلك قداسة البابا تواضروس الثاني بطريرك الإسكندرية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية. وقد ركز اللقاء مع فضيلة الإمام الأكبر على مواصلة تعزيز الحوار بين الأديان والعمل والتعاون بين الكنيسة الكاثوليكية ومؤسسات الأزهر الشريف والعلاقة الأخوية الوطيدة بين فضيلته وقداسة البابا فرنسيس وقد رحب فضيلته بهذه الزيارة وأثنى على أعمال المؤتمر وطلب أن يكون هناك تعاون بين الأزهر ولجان العدالة والسلام. والجدير بالذكر أن SECAM تتعاون حاليًا مع المجتمع المسلم في غرب إفريقيا، من خلال برنامج “أرضنا هي حياتنا” للتصدي لتحديات الاستيلاء على الأراضي والحكم العادل في أفريقيا بهدف حماية حقوق ملكية صغار المزارعين. ومن ناحية أخرى أكد اللقاء مع قداسة البابا على مبادرة التعاون المسكوني الجاري بين الكنيسة الكاثوليكية والكنيسة القبطية الأرثوذكسية وعلاقة المحبة التي تربط قداسته بالبابا فرنسيس. وقد تحدث قداسته عن تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية واهتمامها بإفريقيا، مشيرًا إلى أهمية زيارة العائلة المقدسة لمصر. وأكد قداسته اهتمام مصر والكنيسة القبطية الأرثوذكسية بخدمة الدول الإفريقية، خاصة بعد تولي مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي خلال هذا العام.