stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

خلق الانسان على صورة الله – الأب وليم سيدهم

60views

نعم إننا خُلقنا على صورة الله، فنحن نمتلك شرارة الهية تجعلنا منذ ولادتنا نتمتع بكرامة لا يستطيع أن ينتزعها منا، ولذا فالممارسات البشرية لهذه الصورة لا تنال من هذه الكرامة، لأنها أسمى وأرقى من أي تكريم بشري أو من مهانة بشرية.

كثير من أصحاب السلطة أو حتى من غيرهم في المجتمعات البشرية يمارسون أحط الممارسات لإذلال وتحقير البشر خاصة الفقراء والذين لا سند لهم في كل المجالات في الحياة.

ونحن نؤكد أن لا سلطان لأي سلطة بشرية مهما كانت مكانتها تستطيع أن تسلب أي انسان من هذه الكرامة، ثم أننا جميعًا متساوون أمام الله، ونحن في الساس أخوة وأخوات بعضنا لبعض، نحن أسرة بشرية واحدة مهما اختلفت ثقافاتنا وأدياننا ولون بشرتنا ومكان معيشتنا.

إلا أن البشر ينسون كل ذلك في أوقات كثيرة وينزعون إلى ممارسة العهر وعدم الاحترام لبعض الناس وخاصة الفقراء فيهم، إن اعترافنا بحقيقة الكرامة الالهية التي يتمتع بها كل انسان لأنه خُلق على صورة الله يتطلب منا أن نتواضع ونتعقل حينما نلتقي اخوتنا واخواتنا في الطبيعة البشرية.

نحن أخوة المسيح الذي تجسد لكي يؤكد من جديد على قيمة حياة البشر وسمو موقعهم في عداد الخليقة ونتذكر أن الكتاب المقدس حينما يحدثنا في سفر التكوين عن خلق الله للعالم، يحدثنا بأن الانسان خُلق بعد أن هيأ الله له كل المخلوقات الأخرى من شمس وقمر ونباتات وحيوانات وكل اصناف الخليقة، فخلقه الله تاجًا لهذه الخليقة وخليفة لله في الأرض وسيدًا لها.

وينقينا المسيح المسيح قائلًا” انتم نور العالم ” “انتم ملح الأرض” “لا اسميكم عبيدًا بل اسميكم أصدقاء”، نشكرك يا سيدنا وملكنا وأبونا على نعمة وجودنا في هذا العالم يعني ملكوتك على الأرض.