stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

أخبار الكنيسة

رسالة الميلاد لسيادة المطران عادل زكي “الشعب السالك فى الظلمة شاهد نورا عظيماً”

881views

kkk

ما زلنا نندهش إزاء نبوءة أشعياء هذه, ونتأثر , لأنها تعبّر عن أعماق كياننا: فنحن شعب فى مسيرة، والنور والظلام ما زالا حولنا وفينا.

ولذلك, فلا يخلو من أهمية أن نفتح أذهاننا وقلوبنا لميلاد المسيح فإنه حدث بوسعه أن يترك بصمته،  بصمة أمل متجدّد فى كيان كل إنسان.

القادر على كلّ شئ صار طفلا, يطلب المساعدة والحماية, كيانه الإلهى يتحدّى كياننا الإنسانى, طرقه على بابنا يتحدّانا, يتحدّى حريتنا, يطالبنا بإعادة النظر فى مواقفنا من الحياة ومفهومنا لها.

 

الميلاد سّر البهجة والفرح

لقد أنشد الملائكة ليلة الميلاد:”المجد لله فى العلى, وعلى الارض السلام للناس الذين أحبّهم” (لوقا2-14)

لقد تحدثوا إلى الرعاة عن الميلاد كحدث مفرح “بالفرح لجميع الشعب” (لوقا 2-10)

تشارك الكنيسة فى هذا الفرح, وقد أمتلأت بنور إبن الله: ولن تستطيع الظلمات أن تقضى عليها. إنها مجد الكلمة ألأزلى, الذى صار واحدا منّا حبّا بنا.

الميلاد سر الحب 

حبّ الاَب الذى أرسل الى العالم ابنه الوحيد ليهبنا حياته. حبّ”عمانوئيل, الله معنا” الذى جاء الى هذا العالم ليموت على الصليب.

أمير السلام سيقدّم حياته على الجلجله ليسود الحب فى هذا العالم. 

الميلاد سر سلام

ينطلق من مغارة بيت لحم نداء ملحّ: عسى ألا يستسلم العالم للشك والريبة وفقدان الثقة, حتى ظاهرة الإرهاب المأسوية, التى يتفاقم معها القلق والخوف, عسى أن تستقبل الإنسانيـة رسالــة الميــلاد هذه

رسالة السلام .

يـامـريــم

أعطينا نظرك, لنرى الحياة.

علّمينا كيف نكتشف وجه ابنك فى وجه قريبنا.

ساعدينا على أن نصبح شهوداً مخلصين لرسالته, رسالة المحبة والسلام.

كل عام وأنتم بخير

                                               + المطران عادل زكي