stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

الكنيسة الكاثوليكية بمصركنيسة الأقباط الكاثوليك

“رواد السلام”.. مركز الإبراهيمية للإعلام بأسيوط ينظم ورشة تدريبية

43views

٢ يوليو ٢٠٢٢

كتب ناجح سمعـان بصفحة المركز الكاثوليكي للإعلام بأسيوط

نظم مركز الإبراهيمية للإعلام بأسيوط، بالتعاون مع اللجنة المصرية للعدالة والسلام، ومؤسسة صوت الشباب للتدريب والتنمية، ورشة تدريبية بعنوان “رواد السلام”، وذلك بقاعة الطالبات المغتربات، التابعة لمطرانية أسيوط للأقباط الكاثوليك.

جاءت الورشة التدريبية بهدف بناء قدرات المتطوعين فى تعزيز ثقافة السلام، وقبول الأخر بالمجتمعات المحلية. تضمن برنامج التدريبي مناقشة عدة موضوعات مثل: تحديد مفهوم التطوع عند الشباب، كيف يكون المتطوع قائدًا، مفهوم السلام وأشكال العنف، بالإضافة إلى آليات بناء السلام المجتمعي.

وناقش الحضور فلسفة العمل مع الأطفال من أجل السلام، منهجيات العمل في تعزيز السلام المجتمعي، كما تدرب الشباب أيضًا على كيفية القيام بمبادرات للسلام في خدمة المجتمع المحلي.

وقام السيد سامح نسيم، مدير المشروعات التنموية بمركز الإبراهيمية للإعلام بأسيوط، بأعمال التدريب مع الشباب المتطوعين على مدار أيام الورشة التدريبية.

تضمنت الجلسات التدريبية مجموعات العمل والجلسات النقاشية بين المتدربين، حيث تباحث الحضور أهمية عمل مبادرات للسلام في خدمة الواقع المحلي، حيث شاهد الشباب عددًا من الأفلام التسجيلية، التي تتناول قضايا السلام والتعايش، وعلى رأسها تجربة “مصر توبيا”، من أعمال المركز الرائدة في نشر ثقافة السلام، وقبول الاختلاف.

وفي كلمته، حول أعمال الورشة التدريبية “رواد السلام” قال القمص مرقس يوسف، مدير مكتب العدالة والسلام بأسيوط: السلام قيمة روحية واجتماعية لا غنى عنها في بناء المجتمعات المتقدمة، ونحن إذ نشكر الجهود المتميزة لمركز الإبراهيمية للإعلام في مجال نشر ثقافة السلام والتعايش بالمجتمع.

وأضاف: يسعدنا الدعم والمشاركة في مثل هذه التدريبات الجيدة، التي تسعى إلى بناء قدرات الإنسان، الذي هو العمود الفقري في صناعة السلام الحقيقي بالمجتمعات كافة.

وتابع القمص مرقس يوسف قائلًا: ندعو الشباب إلى ضرورة المشاركة والعمل الجاد، لتعزيز قيمة السلام الاجتماعي بين الناس جميعًا ولا سيما الأطفال، لأنهم الأكثر تضررًا من غياب السلام في الأسرة، والمجتمع.