stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 1 أكتوبر – تشرين الأول 2020 “

39views
خميس الأسبوع السادس والعشرين من الزمن العادي – السنوات الزوجية
صلاة السَحَر
• اللَّهُمّ † بَادِرْ إلى مَعونَتِي.
– يا رَبّ، أسْرِعْ إلى إغَاثَتِي.
المَجْدُ للآبِ وَالابْنِ، والرُّوحِ القُدُس
كَمَا كَانَ في البَدْءِ والآنَ وَكلَّ أوانٍ،
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين. هللويا.
دعوة إلى الصلاة
• يا رَبِّ افتَحْ شفتيَّ
– ليُخبِرَ فَمي بتسبِحَتِكَ.
أنتيفونة: للإلَهِ رَبِّنَا مَلِكِ العَذارَى، هَلُمَّ نَسجُد.
المزمور ٩٤ (٩٥)
الدعوة إلى حمدِ الله
ليُشدّد بعضكم بعضًا، كلّ يوم،
ما دام إعلان هذا اليوم (عب ٣: ١٣)
هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبّ *
نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا
نُبادِرُ إِلى وَجهِه بِالشُّكْران *
ونَهتِفُ لَه بِالأَناشيد
فإِنَّ الرَّبَّ إِلهٌ عَظيم *
وعلى جَميعِ الآلِهَةِ مَلِكٌ عَظيم
هو الَّذي بِيَدِه أَعماقُ الأَرض *
ولَه قِمَمُ الجِبال
لَه البَحرُ وهو صَنَعَه *
ويَداه جَبَلَتا اليَبَس
هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركعُ لَه *
نَجْثو أَمامَ الرَّبِّ صانِعِنا
فإِنَّه هو إِلهُنا *
ونحنُ شَعبُ مَرْعاه وغَنَمُ يَدِه
أَليومَ إِذا سَمِعتُم صَوتَه *
فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم كما في مَريبة
وكما في يَوم مَسَّة في البَرِّيَّة †
حَيثُ آباؤكَمُ اْمتَحَنوني واْختَبَروني *
وكانوا يَرَونَ أَعْمالي
أَربَعينَ سَنَةً سَئِمتُ ذلِكَ الجيل وقُلتُ: *
«هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهم»، ولَمْ يَعرفوا سُبُلي
حتَّى أًقسَمتُ في غَضَبي *
أَنْ لَن يَدْخُلوا في راحَتي
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة: للإلَهِ رَبِّنَا مَلِكِ العَذارَى، هَلُمَّ نَسجُد.
أنتيفونة ١: أيقِظْ جَبروتَكَ، يا رَبُّ،
وهلمَّ لخلاصِنا.
المزمور ٧٩ (٨٠)
افتقد كرمتك، يا ربّ
تعال، أيها الربّ يسوع (رؤيا ٢٢: ٢٠)
يا راعيَ إِسْرائيلَ، أَصغِ †
يا هادِيَ يوسُفَ كالقطيع *
يا جالِسًا على الكَروبينَ، أَشرِقْ
أَمامَ أَفْرائيمَ وبَنْيامينَ ومَنَسَّى *
أَيقِظْ جَبَروتَكَ وهَلُمَّ لِخَلاصِنا
اللَّهمَّ أَرجِعْنا *
وأَنِرْ علَينا بِوَجهِكَ فنَخلُص
أيُّها الرَّبُّ إلهُ القوات *
إلى مَتى تَغضَبُ على صَلاةِ شَعبِكَ؟
لقَد أَطعَمتَهم خُبزَ الدُّموع *
وسَقَيتَهم فَيضًا مِنَ العَبَرات
جَعَلتَنا مَثارَ نِزاعٍ لِجيرانِنا *
واستَهزَأَ بِنا أَعداؤنا
يا إلهَ القُوَّاتِ أَرجِعْنا *
وأَنِرْ علَينا بِوَجهِكَ فنَخلُص
مِن مِصرَ اقتَلَعتَ كَرمَةً *
ولتَغرِسَها طَرَدتَ أمَمًا
مَهَّدتَ لَها فأَصَّلَتْ أُصولَها *
ومَلأَتِ الأَرضَ
ظِلّها غَطَّى الجِبالَ *
وأَغصانُها أَرْزَ الله
إلى البَحرِ مَدَّت قُضْبانَها *
وإِلى النَّهرِ فِراخَها
لماذا كَسَرتَ سِياجَها *
فقَطَفَها كُلُّ عابِرِ سَبيل؟
خِنْزيرُ الغابِ أَتلَفَها *
ووَحشُ الحُقولِ رَعاها
إِرْجِعْ يا إِلهَ القُوات *
تَطلع مِنَ السَّماءِ وانْظُرْ
وافْتَقِدْ هذه الكَرمَة *
واحْمِ ما غَرَسَت يَمينُكَ
أَحرَقوها بِالنَّارِ كأَنَّها نُفاية *
مِن تَجَهّمِ وَجهِكَ يَهلِكون
لِتَكُن يَدُكَ على رَجُلِ يَمينكَ *
على ابنِ الإِنسانِ الَّذي أَيَّدتَه لَكَ
فلا نرتَدَّ عنكَ *
تُحْيينا فنَدْعوَ بِاسْمِكَ
أَيُّها الرَّبُّ إِلهُ القُوَّاتِ أَرجِعْنا *
أَنِرْ علَينا بِوَجهِكَ فنَخلُص
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ١: أيقِظْ جَبروتَكَ، يا رَبُّ،
وهلمَّ لخلاصِنا.
أنتيفونة ٢: صَنَعَ الرَّبُّ عَظائمَ،
ليُعرَفْ ذَلِكَ في الأرضِ كُلِّها.
التسبحة أشعيا ١٢: ١-٦
ابتهاج القوم المفتدى
إن عطش أحدٌ، فليُقبل إليَّ (يوحنا ٧: ٣٧)
أَحمَدُكَ يا رَبَ لِأَنَّكَ غَضِبتَ علَيَّ *
لكِنِ ارتَدَّ غَضَبُكَ وعَزَّيتَني
هُوَذا اللهُ خَلاصي *
فأَطمَئِنُّ ولا أَفزَع
الرَّبُّ عِزِّي ونَشيدي *
لقد كانَ لي خَلاصًا
وتستَقونَ المِياهَ *
مِن يَنابيعَ الخَلاصِ مُبتَهِجين
وتَقولونَ في ذلك اليَوم:*
إحمَدوا الرَّبَّ وادْعوا بِاسْمِهِ
عَرِّفوا في الشُّعوبِ أَعْمالَه*
واذكُروا أَنَّ اسْمَهُ قد تَعالى
أَشيدوا لِلرَّبِّ فإِنَّه قد صَنَعَ عَظائمَ *
لِيُعَرِّفْ ذلك في الأَرضِ كُلِّها
إِهتِفي وابتَهجي يا ساكِنَةَ صِهْيون *
فإِنَّ قُدُّوسَ إِسْرائيلَ في وَسَطِكِ عَظيم
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ٢: صَنَعَ الرَّبُّ عَظائمَ،
ليُعرَفْ ذَلِكَ في الأرضِ كُلِّها.
أنتيفونة ٣: هلِّلوا لله عزَّتنا.
المزمور ٨٠ (٨١)
احياء ذكرى العهد
احذروا أن يكون لأحدكم قلب شرير،
تردّه قلّة إيمانه عن الله الحيّ (إلى العبرانيين ٣: ١٢)
هَلِّلوا للهِ عِزَّتِنا *
إِهتِفوا لإِلهِ يَعْقوب
خُذوا في العَزْفِ واضرِبوا بِالدُّف *
وبِالكِنَّارةِ الرَّخيمةِ والعود
أُنفُخوا في البوقِ عِندَ رأسِ الشَّهْر *
وفي أَوانِ البَدْرِ لِيَومِ عيدِنا
فإِنَّه فَريضَةٌ على إِسْرائيل *
وحُكمٌ لإِلهِ يَعْقوب
جَعَلَه شَهادةً في يوسُف *
عِندَ خُروجِه على أَرضِ مِصْر
سَمِعتُ لسانًا لم أَكُنْ أَعرِفُه: †
«حَطَطتُ الَحِمْلَ عن كاهِلِه *
وانْصَرَفَتْ يَداهُ عنِ القُفَّة
في الضِّيقِ دَعَوَتني فأَنقَذتُكَ †
مِن حِجابِ الرَّعدِ اْستَجَبتُ لَكَ *
عِندَ مياهِ مَريبةَ اْمتَحَنتُكَ
إِسمع يا شَعْبي فأُشهِدَ علَيكَ *
يا إِسْرائيلُ لو اسْتَمَعتَ لي
لا يَكُنْ عِندَكَ إِلهٌ غَريب *
ولا تَسْجُدْ لإِلهٍ دَخيل
لأَنَّي أَنا الرَّبُّ إِلهُكَ †
الَّذي أَصعَدَكَ مِن أَرضِ مِصْر *
فأَوْسِعْ فَمَكَ لأَملأَه
لَكِنَّ شَعْبي لم يَسْمعَ لِصَوتي *
وإِسْرائيلَ لم يُرِدْني
فأَسلَمتُهم إِلى إِصْرارِ قُلوبِهم *
يَسيرونَ على هَواهم
لو سَمعِ لي شَعْبي *
وسَلَكَ إِسْرائيلُ طُرُقي
لَأَذْلَلْتُ في لَمْحِ البَصَرِ أَعْداءَهم *
ورَدَدتُ يَدي على مُضايِقيهم
ولَتَمَلَّقَ لَه مُبغِضو الرَّبِّ *
وكانَ ذلك مَصيرُهم لِلأبد
مِن لُبابِ الحِنطَةِ أَطعَمتُه *
ومِن عَسَلِ الصَّخرَةِ أَشبَعتُه»
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ٣: هلِّلوا لله عزَّتنا.
القراءة نشيد ٨: ٧
المِيَاهُ الغَزِيرَةُ لَا تَسْتَطِيعُ أَنْ تُطْفِئَ الحُبَّ، وَالأَنْهَارُ لَا تَغْمُرُهُ، وَلَوْ بَذَلَ الإِنْسَانُ كُلَّ مَالِ بَيْتِهِ فِي سَبِيلِ الحُبِّ، لَاحْتُقِرَ احْتِقَارًا.
الردّة
• قالَ فُؤادِي فيكَ: * الْتَمِسُوا وَجْهَهُ
•• قالَ فُؤادِي فيكَ: * الْتَمِسُوا وَجْهَهُ
• وَجهَكَ، أيُّها المَولَى، أَلتَمِس
•• الْتَمِسُوا وَجْهَهُ
• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• قالَ فُؤادِي فيكَ: * الْتَمِسُوا وَجْهَهُ
القراءة الأولى
من رسالة القديس بولس الرسول إلى أهل فيليبي ٣: ١-١٦
مثال بولس
وَبَعدُ، أَيُّهَا الإِخوَةُ، فَافرَحُوا فِي الرَّبِّ. لا يَثقُلُ عَلَيَّ أَن أَكتُبَ إِلَيكُم بِالأَشيَاءِ نَفسِهَا، فَفِي ذَلِكَ تَثبِيتٌ لَكُم. احذَرُوا الكِلابَ، احذَرُوا العَمَلَةَ الأَشرَارَ، احذَرُوا ذَوِي الجَبِّ. فَإِنَّمَا نَحنُ ذَوُو الخِتَانِ الَّذِينَ يُؤَدُّونَ العِبَادَةَ بِرُوحِ اللهِ، وَيَفتَخِرُونَ بِالمَسِيحِ يَسُوعَ، وَلا يَعتَمِدُونَ عَلَى الأُمُورِ البَشرِيَّةِ.
مَعَ أَنَّهُ مِن حَقِّي أَنَا أَيضًا أَن أَعتَمِدَ عَلَيهَا أَيضًا. فَإِن ظَنَّ غَيرِي أَنَّ مِن حَقِّهِ الاِعتمادَ عَلَى الأُمُورِ البَشرِيَّةِ، فَأَنَا أَحَقُّ مِنهُ بِذلِكَ: إِنِّي مَختُونٌ فِي اليَومِ الثَّامِنِ، وَإِنِّي مِن بَنِي إِسرَائِيلَ، مِن سِبطِ بَنيَامِينَ، عِبرَانِيٌّ. أَمَّا فِي الشَّرِيعَةِ فَأَنَا فِرِّيسِيٌّ، وَأَمَّا فِي البِرِّ الَّذِي يُنَالُ بِالشَّرِيعَةِ فَأَنَا رَجُلٌ لا لَومَ عَلَيهِ.
إِلاَّ أَنَّ مَا كَانَ فِي كُلِّ ذَلِكَ مِن رِبحٍ لِي عَدَدْتُهُ خُسرَانًا مِن أَجلِ المَسِيحِ، بَل أَعُدُّ كُلَّ شَيءٍ خُسرَانًا مِن أَجلِ المَعرِفَةِ السَّامِيَةِ، مَعرِفَةِ يَسُوعَ المَسِيحِ رَبِّي. مِن أَجلِهِ خَسِرْتُ كُلَّ شَيءٍ وَعَدَدْتُ كُلَّ شَيءٍ نُفَايَةً لأَربَحَ المَسِيحَ وَأَكُونَ فِيهِ. وَلا يَكُونَ بِرِّي ذَلِكَ الَّذِي يَأتِي مِنَ الشَّرِيعَةِ، بَل البِرُّ الَّذِي يُنَالُ بِالإِيمَانِ بِالمَسِيحِ، أَيِ البِرُّ الَّذِي يَأتِي مِنَ اللهِ وَيَعتَمِدُ عَلَى الإِيمَانِ، فَأَعرِفَهُ وَأَعرِفَ قُوَّةَ قِيَامَتِهِ وَالمُشَارَكَةَ فِي آلامِهِ، فَأَتمثَّلَ بِهِ فِي مَوتِهِ، لَعَلِّي أَبلُغُ القِيَامَةَ مِن بَينِ الأَموَاتِ.
وَلا أَقُولُ إِنِّي حَصَلْتُ عَلَى ذَلِكَ أَو أَدرَكْتُ الكَمَالَ. بَل أَسعَى لَعَلِّي أَقبِضُ عَلَيهِ، فَقَد قَبَضَ عَلَيَّ يَسُوعُ المَسِيحُ. أَيُّهَا الإِخوَةُ، لا أَحسَبُ نَفسِي قَدِ قَبَضْتُ عَلَيهِ، وَإِنَّمَا يَهُمُّنِي أَمرٌ وَاحِدٌ، وَهُوَ أَن أَنسَى مَا وَرَائِي وَأَتَمَطَّى إِلَى الأَمَامِ، فَأَسعَى إِلَى الغَايَةِ، لِلحُصُولِ عَلَى الجَائِزَةِ الَّتِي يَدْعُونَا اللهُ إِلَيهَا مِن عَلُ لِنَنَالَهَا فِي المَسِيحِ يَسُوعَ.
فَعَلَينَا جَمِيعًا نَحنُ الكَامِلِينَ أَن نَشعُرَ هَذَا الشُّعُورَ، وَإِذَا شَعَرْتُم شُعُورًا آخَرَ، فَإِنَّ اللهَ سَيَكشِفُ لَكُم عَن ذَلِكَ أَيضًا. فَلْنُلازِمْ خَطَّ سَيرِنَا حَيثُ بَلَغْنَا.
الردة فيلبي ٣: ٨ وَ١٠؛ روما ٦: ٨
• أعُدُّ كُلَّ شَيءٍ خُسرَانًا مِن أجلِ المَعرِفَةِ السَّامِيَةِ، مَعرِفَةِ يَسُوعَ المَسِيحِ رَبِّي. فَأعرِفُهُ وَأعرِفُ قُوَّةَ قِيَامَتِهِ وَالمُشَارَكَةَ فِي آلامِهِ.
• فَإذَا كُنَّا قَد مُتْنَا مَعَ المَسِيحِ، فَإنَّنَا نُؤمِنُ بِأنَّنَا سَنَحيَا مَعَهُ.
• فَأعرِفُهُ وَأعرِفُ قُوَّةَ قِيَامَتِهِ وَالمُشَارَكَةَ فِي آلامِهِ.
القراءة الثانية
من السيرة الذّاتية للقدّيسة تريزا للطفل يسوع البتول
(مخطوطات السّيرة الذاتيّة، ليزيو، ١٩٥٧، ٢٢٧- ٢٢٩)
في قلب الكنيسة سأكون الحبّ
كانَتْ أشواقي في أثناءِ صلاتي بمثابةِ استشهادٍ حقيقيّ ليٍ. ففتَحْتُ رسائلَ القدِّيِس بولس أبَحثُ فيها عن جوابٍ. وقعَ تحتَ نظري الفصلُ الثَّاني عَشَرَ والفصلُ الثَّالثَ عَشَرَ من الرِّسالةِ الأولى إلى أهلِ قورنتس. قرأْتُ في الأوّل أنَّه لا يمكنُ للجميعِ أن يكونوا كلُّهم رسلاً أو أنبياءً أو معلِّمِين…وأنَّ الكنيسةَ مكوَّنةٌ من أعضاءَ مختلفةٍ، وأنَّه لا يمكنُ للعينِ أن تكونَ في الوقتِ نفسِه هي اليد…كانَ الجوابُ لي واضحًا، ولكنَّه لم يُشبِعْ كلَّ أشواقي، ولم يُعِدْ السَّلامَ إلى نفسي.
لم أيأَسْ، بل واصَلْتُ قراءتي. حتى عثَرْتُ على هذه الآيةِ، فخفَّفَتْ عن نفسي: “اطمَحُوا إلَى المَوَاهِبِ العُظمَى، وَهَا إنِّي أدُلُّكُم عَلَى طَرِيقٍ أفضَلَ مِنهَا كَثِيرًا” (١ قورنتس ١٢: ٣١). ثم يفسِّرُ الرَّسولُ فيقولُ إنَّ أكملَ المواهبِ من غيرِ المحبّةِ هي لا شيء… وإنَّ المحبّةَ هي الطَّريقُ السُّلطانيُّ الذي يوصِّلُ إلى اللهِ. مع هذا وجَدْتُ أخيرًا الرَّاحةَ.
بالنَّظرِ إلى جسدِ الكنيسةِ السِّرِّيِّ، لم أجِدْ نفسي في أيٍّ من الأعضاءِ الذين وصفَهم القدِّيسُ بولس، أو بالأحرى أرَدْتُ أن أجدَ نفسي فيهم جميعًا… المحبَّةُ أعطَتْني مفتاحَ دعوتي. فهِمْتُ أنَّ للكنيسةِ جسدًا، مكوَّنًا من أعضاءَ مختلفةٍ، وأنَّ العضوَ الأنبلَ والأكثرَ ضرورةً ليسَ ناقصًا فيها: فهِمْتُ أنَّ للكنيسةِ قلبًا، وأنَّ هذا القلبَ مضطرمٌ بالمحبَّةِ. فهِمْتُ أنَّ المحبَّةَ وحدَها هي التي تُحرِّكُ أعضاءَ الكنيسةِ، وأنَّ الحبَّ إذا انطفأَ فلن يُبشِّرَ الرُّسلُ بالإنجيلِ، ولولا الحبٌّ لرفضَ الشُّهداءُ أن يسفكوا دماءَهم…فهِمْتُ أنَّ المحبّةَ تشمَلُ كلَّ الدعَوات، وأنَّها كلُّ شيء، وتشمَلُ كلَّ الأوقاتِ وكلَّ الأمكنةِ…بكلمةٍ واحدةٍ هي أبديّةٌ.
ومن فَرطِ فرَحِي المتفجِّرِ صرَخْتُ: يا يسوعُ، حبِّي، إنّي وجَدْتُ أخيرًا دعوتي. دعوتي هي الحبُّ.
نعم، وجَدْتُ مكاني في الكنيسةِ، وهذا المكانُ، أنتَ، يا ربِّ، منَحْتَني إيّاه. في قلبِ الكنيسةِ أُمّي، سأكونُ الحبَّ. به سأكونُ كلَّ شيءٍ، وبه يصبحُ حُلمي واقعًا.
الردة مزمور ٢٠: ٤؛ أيوب ٣١: ١٨؛ أفسس ٣: ١٨؛ مزمور ٣٠: ٢٠
• اللهمَّ بمحبَّتِكَ بادَرْتَني، منذُ صِبايَ كَبُرَتْ معي. والآنَ لا يُمكِنُني أن أُدرِكَ عُمقَ محبَّتِك لي.
• يا ربًّ، مَا أعظَمَ صلاحَكَ، الذي ادَّخَرْتَه لِلمتَّقِين لكَ.
• والآنَ لا يُمكِنُني أن أُدرِكَ عُمقَ محبَّتِك لي.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
الحقَّ أقولُ لَكم:
إنْ لَم تَعُودوا مِثلَ الأطفال،
لَا تَدخُلوا مَلكوتَ السَّمَاوات.
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:
بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
الحقَّ أقولُ لَكم:
إنْ لَم تَعُودوا مِثلَ الأطفال،
لَا تَدخُلوا مَلكوتَ السَّمَاوات.
الأدعية
أيها الإخوة، لنهتِفْ بالمسيحِ، عروسِ العذارى وتاجِهِنَّ، فَرحين قائلين:
استجِبْ لنا، يا يسوع، يا إكليلَ العذارى وفَخْرَهُنَّ.
أيها المسيح، يا من أحبَّتْكَ العذارى القدِّيساتُ حُبَّهُنَّ للعروسِ الأسمى،
– لا تسمحْ بأن يفصِلَنا شيءٌ عن حبّك.
يا مَن كَلَّلْتَ مريمَ أمَّكَ البتول ملكةً على السماءِ والأرض،
– اجعلْنا بِعَوْنِها نفرحُ بِخدمتِكَ على الدوام.
يا مَن أوحيْتَ إلى إمائِكَ العذارى أنْ يتبعْنَكَ مُقَدَّساتٍ لكَ نفسًا وجسدًا،
– لا تصرِفْنا عنك يومًا مَفَاخِرُ الأرضِ ومَفَاتِنُها.
يا مَن تَهيَّأَتِ العذارى العاقلاتُ للقائِهِ،
– أَسعِفْنا بالرجاءِ الوطيد، حتى ننتظِرَكَ ساهرين.
وبشفاعةِ القديسة تِريزيا، التي كانت إحدى العذارى الحكيماتِ العاقلات،
– اجعلْ سيرتَنا على جانبٍ كبيرٍ من الحكمةِ والتَّعقُّلِ والصّفاء.
أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.
الصلاة
اللّٰهُمَّ، يَا مَنْ تَـفْـتَحُ أَبْـوَابَ الـمَلَكُوتِ لِلأَطْفَالِ وَالـمُتَـوَاضِعِين: † أَعْطِنَا أَن نَسْلُكَ بِـثِقَةٍ الطَرِيقَ الَّذِي ﭐخْتَارَتْهُ القِدِّيسةُ تِرِيزْيَا لِلطِّفْلِ يَسُوع، * فَـيَـتَجَلَّى لَـنَا بِشَفَاعَتِهَا مَجْدُكَ السَّرْمَدِيّ. بِرَبِّـنَا يَسُوعَ الـمَسِيحِ ٱبْنِكَ، * الإلٰهِ الحَيِّ الـمَالِكِ مَعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُس † إلَى دَهْرِ الدُّهُور.
البركة
١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:
• الرَّبُّ مَعَكُم.
– وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.
• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس.
– آمين.
• اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.
– الشُّكْرُ لله.
٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:
• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.