stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 11 أبريل – نيسان 2022 “

100views

صلاة السَحَر

اللهمّ بادر…

 يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.

 ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.

أنتيفونة: للمسيحِ الرَّبِّ، الذي جُرِّبَ وتألَّمَ مِن أجلِنا، هَلمّوا نَسجُدْ.

المزمور ٦٦ (٦٧)

جميع الشُّعوب لتحمد الله

اعلموا أنّ خلاص الله هذا أُرسل إلى الوثنيين (أعمال ٢٨: ٢٨)

لِيَرحَمْنا اللهُ وليبارِكْنا *
وليضِئ بِوَجهِه علَينا!

لِكَي يُعرَفَ في الأرضِ طَريقُكَ *
وفي جَميعِ الأُمَمِ خَلاصُكَ

أنتيفونة: للمسيحِ الرَّبِّ، الذي جُرِّبَ وتألَّمَ مِن أجلِنا، هَلمّوا نَسجُدْ.

لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ يا الله *
لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ جميعًا!

لِتَفرَحِ الأمَمُ وتُهَلِّلْ *
لِأَنَّكَ بِالعَدْلِ تَدينُ العالَمين

بِالِاَستِقامةِ تَدينُ الشّعوب *
وفي الأرضِ تَهْدي الأمَم

أنتيفونة: للمسيحِ الرَّبِّ، الذي جُرِّبَ وتألَّمَ مِن أجلِنا، هَلمّوا نَسجُدْ.

لِتَحمَدْكَ الشُعوبُ يا أَلله *
لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ جَميعًا!

الأرضُ أَعطَت غلّتَها *
فليبارِكْنا اللهُ إلهُنا

لِيُبارِكْنا الله *
ولتخشَه أقاصي الأرضِ جَميعُها!

أنتيفونة: للمسيحِ الرَّبِّ، الذي جُرِّبَ وتألَّمَ مِن أجلِنا، هَلمّوا نَسجُدْ.

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة: للمسيحِ الرَّبِّ، الذي جُرِّبَ وتألَّمَ مِن أجلِنا، هَلمّوا نَسجُدْ.

صلاة السَحَر

(إذا تُليت الدعوة إلى الصلاة قبلاً يُتلى النشيد دون اللّهم بادر…).

 اللَّهُمّ  بَادِرْ إلى مَعونَتِي.
– 
يا رَبّ، أسْرِعْ إلى إغَاثَتِي.

المَجْدُ للآبِ وَالابْنِ، والرُّوحِ القُدُس
كَمَا كَانَ في البَدْءِ والآنَ وَكلَّ أوانٍ،
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

النشيد   

سُقيَ المُرَّ وغاصَتْ / فيه أشواكُ الألَمْ
وَمساميرٌ حِدادٌ / فجَرى ماءٌ ودَمْ
طَهَّرَ الدُّنيا جَميعًا / فَفَدى كُلَّ البشَرْ

دَوحةَ المَجدِ أَليني / واخْفِضِي هَذي العُيونْ
وانبُذِي طَبعًا غَليظًا / واصْقُلي منكِ الغُصونْ
مَهِّدي للرّبِّ مَهْدًا / إنَّهُ المَلِكُ الأَغرّ

صِرتِ أهلًا لتُقِلّي / وحدَكِ الفادي الذّبيحْ
ولغَرقى الكونِ مَرفا / صاحِبِ الفُلْكِ المَسيحْ
مَن طَلاهُ بِدِماهُ / كَخَروفٍ قد نُحِرْ

سَبِّحوا دَومًا سَواءً / لاسْمِ ثَالوثٍ مَجيدْ
والِدًا وابنًا ورُوحًا / رَبَّنا المُحيي الفريدْ
وليُمَجِّدْ كُلُّ خَلْقٍ / سِرَّه السّابي الفِكَرْ

أنتيفونة ١: قالَ يسوعُ:
نَفْسي حزينةٌ حتى المَوت،
امْكُثوا هنا واسْهَروا معي.

المزمور ٤١ (٤٢)

الاشتياق إلى الربّ وإلى هيكله

من كان عطشان، فليأت،
ومن شاء، فليستق ماء الحياة (رؤيا ٢٢: ١٧)

كما يَشْتاقُ الأَيِّلُ إِلى مَجاري المِياه *
كذلِكَ تَشْتاقُ نَفْسي إِلَيكَ يا أَلله

ظَمِئَتْ نَفْسي إِلى الله، إِلى الإِلهِ الحَيّ *
متى آتي وأَحضُرُ أَمامَ الله؟

قد كانَ لي دَمْعي خُبزًا نَهارًا ولَيلًا *
إِذ قيلَ لي طولَ يَومي: «أَينَ إِلهُكَ؟»

أَذكُرُ هذا فَأُفِيضُ نَفْسِي علَيَّ: †
إِنِّي أَعبُرُ مع الجُمْهورِ وأَقصِدُ بِهِم بَيتَ اللهِ *
بِصَوتِ تَهْليلِ وحَمْدِ المُعَيِّدين

لِماذا تَكتَئِبينَ يا نَفْسي وعلَيَّ تَنُوحِين؟ †
اِرتَجي اللهَ فإِنِّي سَأَعودُ أَحمَدُهُ *
وهو خَلاصُ وَجْهي وإِلهي

تَكتَئِبُ نَفْسي فِيَّ فَلِذلِكَ أَذْكُرُكَ: †
مِن أَرضِ الأُردُنِّ وجِبالِ حَرْمون *
مِن جَبَلِ مِصْعار

غَمْرٌ يُنادي غَمْرًا على صَوتِ شَلاَّلاتِكَ *
جَميعُ مِياهِكَ وأَمواجِكَ قد جازَتْ علَيَّ

في النَّهارِ يأمُرُ الرَّبُّ رَحْمَتَهُ *
وفي اللَّيلِ نَشيدُه عِنْدي صَلاةٌ لإِلهِ حَياتِي

أَقولُ للهِ صَخْرَتي: «لِمَاذا نَسيتَني *
ولمَاذا أَسيرُ بالحِدادِ مِن مُضايَقَةِ العَدُوّ؟»

عِندَ تَرَضُّضِ عِظامي عَيَّرَنِي مُضايِقِيَّ *
بِقَولِهِم ليَ النَّهارَ كُلَّهُ: «أَينَ إِلهُكَ؟»

لِماذا تَكتئِبينَ يا نَفْسي وعَلَيَّ تَنُوحِين؟ †
اِرتَجي اللّهَ فإِنِّي سَأعودُ أَحمَدُهُ *
وهو خَلاصُ وَجْهي وإِلهي

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة ١: قالَ يسوعُ:
نَفْسي حزينةٌ حتى المَوت،
امْكُثوا هنا واسْهَروا معي.

أنتيفونة ٢: اليومَ دَينونَةُ هذا العالَم،
اليومَ يُنبَذُ سَيّدُ هذا العالم.

التسبحة ابن سيراخ ٣٦: ١-٥، ١٢-١٣

صلاة لأجل أورشليم، المدينة المقدسة

الحياة الأبدية هي أن يعرفوك أنت الإله الحق وحدك،
ويعرفوا الذي أرسلته يسوع المسيح (يوحنا ١٧: ٣)

ارحَمْنا، أيُّها الرَّبُّ إِلهُ الجَميع *
وانظُر وأَلْقِ رُعبَكَ على جمَيعِ الأُمم

اِرْفَعْ يَدَكَ على الأمَمَ الغَريبة *
وَلْتَرَ عِزَّتَكَ

كما قد ظَهَرَت فينا قَداسَتُكَ أَمامَهم *
هكذا فَلْتَظْهَرْ عَظَمَتُكَ فيهم أَمامَنا

وَلْيَعرِفوكَ كما عَرَفْنا نَحنُ *
أَن لا إِلهَ إِلاَّ أَنتَ يا رَبّ

جَدِّدِ الآيات وأَجْرِ عَجائِبَ أُخْرى *
ومَجِّدْ يَدَكَ وذِراعَكَ اليُمْنى

أَشفِقْ على مَدينَةِ قدُسِكَ *
أورَشليمَ مَدينَةِ راحَتِكَ

ِاملأ صِهْيونَ من رِوايَةِ مآثِرِكَ *
وَمَقدِسَكَ مِن مَجدِكَ

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة ٢: اليومَ دَينونَةُ هذا العالَم،
اليومَ يُنبَذُ سَيّدُ هذا العالم.

أنتيفونة ٣: إنَّ يسوعَ، رَأسَ إيمانِنا ومُتمِّمَهُ،
تَحَمَّلَ الصليبَ، مُستَخِفّاً بالعار،
ثم جَلَسَ عن يمينِ الله.

المزمور ١٨ (١٩) أ

تسبيح الله، خالق الأشياء

افتقدنا الشارق من العلى…
ليسدّد خطانا لسبيل السلام (لوقا ١: ٧٨، ٧٩)

السَّمَواتُ تُحدِّثُ بِمَجْدِ الله *
والجَلَدُ يُخبِرُ بِمَا صَنَعَت يَدَاه

النَّهارُ لِلنَّهارِ يُعلِنُ أَمْرَهُ *
واللَّيلُ لِلَّيل يُذيعُ خبَرَهُ

لا حَديثٌ ولا كَلام *
ولا صَوتٌ يَسمَعُهُ الأَنام

بل في الأرضِ كُلِّها سُطورٌ بارِزَة *
وكَلماتٌ إِلى أَقاصِي الدُّنْيا بَيِّنة

هُناكَ لِلشَّمسِ نَصَبَ خَيمةً †
وهي كالعَريسِ الخارِجِ مِن خِدْرِهِ *
وكالجبَّارِ تَبتَهِجُ في عَدْوِهَا

مِنْ أَقاصِي السَّماءَ خُروجُها †
وإِلى أَقاصِيها مَدارُها *
ولاشيَءَ في مأمَنٍ مِن حَرِّها

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة ٣: إنَّ يسوعَ، رَأسَ إيمانِنا ومُتمِّمَهُ،
تَحَمَّلَ الصليبَ، مُستَخِفّاً بالعار،
ثم جَلَسَ عن يمينِ الله.

القراءة إرميا 11: 19 – 20

كُنت أنا كحملٍ أليفٍ يُساق إلى الذّبح، ولم أعلم أنهم فكّروا عليّ أفكاراً: “لنُتلف الشّجرة مع ثمرها ولنستأصله من أرض الأحياء، ولا يُذكر اسمه من بعد. فيا ربّ القوّات الحاكم بالبرّ، الفاحص الكُلى والقلوب، سأرى انتقامك منهم لأنني إليك أبحتُ بقضيّتي.

الردّة

 بدمِكَ الكريم * يا ربّ، فدَيتنا
 بدمِكَ الكريم * يا ربّ، فدَيتنا

 من كل قبيلةٍ ولسانٍ وشعبٍ وأُمّة
 يا ربّ، فدَيتنا

 المجد للآب والابن، والروح القدس
 بدمِكَ الكريم * يا ربّ، فدَيتنا

أنتيفونة تسبحة زكريا: 

يا أبتِ العادل، إن العالم لم يَعرفْكَ.
أما أنا، فقد عرفتُكَ، لأنك أنت أرسلتني.


التسبحة الإنجيلية لزكريا
   لوقا ١: ٦٨ – ٧٩

المسيح والمعمدان سابقه

مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ

وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ

كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:

بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا

ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس

القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا

بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ

بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا

وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ

وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ

بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء

ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة تسبحة زكريا: 

يا أبتِ العادل، إن العالم لم يَعرفْكَ.
أما أنا، فقد عرفتُكَ، لأنك أنت أرسلتني.

الأدعية

هيّا بنا نبتهل إلى المسيح المخلّص، الذي فَدانا بموته وقيامته:

يا ربّ، ارحم.

يا من صعد أورشليم، ليُعاني الآلام، ويدخل المجد،
 سِر بكنيستك إلى فصح الأبدية.

يا من ارتقى إلى الصليب، وشاء أن تطعنه حربة الجندي،
 هلمَّ واشفِ جراحنا.

يا من جعل من الصليب شجرة الحياة،
 هَب ثمار هذه الشجرة لمن وُلدوا بالعماد ولادةً جديدة.

يا من عُلّق على الخشبة، ورحم اللصّ التائب من أعلاها،
 سامحنا نحن الخطأة.

أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.

الصلاة

أَيُّها الإِلهُ القادِرُ على كلِّ شيء † أُنظُرْ إلى ما بِنا من ضُعفٍ يجرُّنا إِلى الخطيئة * وهلُمَّ وشدِّدْ عزيمتَنا بحقِّ آلامِ ابنِك الوحيد، الإلهِ الحيّ المالك معك ومع الروح القدس † إلى دهر الدهور.

البركة

١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:

 الرَّبُّ مَعَكُم.

 وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.

 بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ  والرُّوحُ القُدُس.

 آمين.

 اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.

 الشُّكْرُ لله.

٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:

 بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.