stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات 14 مايو – أيار 2019

711views

القديس متّيا، الرسول
الثلاثاء, 14 مايو – أيار  2019‏
صلاة السَحَر
‎• ‎اللَّهُمّ † بَادِرْ إلى مَعونَتِي‎.
‎- ‎يا رَبّ، أسْرِعْ إلى إغَاثَتِي‎.‎
المَجْدُ للآبِ وَالابْنِ، والرُّوحِ القُدُس‎
كَمَا كَانَ في البَدْءِ والآنَ وَكلَّ أوانٍ،‎
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين. هللويا‎.‎
دعوة إلى الصلاة
‎• ‎يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ‎.
‎- ‎ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ‎.‎
أنتيفونة: لِمَلكِ الرُّسلِ رَبِّنا، هَلُمّوا نَسجد (ز. ف. هللويا‎).‎
المزمور ٩٤ (٩٥‏‎)‎
الدعوة إلى حمدِ الله
ليُشدّد بعضكم بعضًا، كلّ يوم،‎
ما دام إعلان هذا اليوم (عب ٣: ١٣‏‎)‎
هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبّ نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا‎ *
نُبادِرُ إِلى وَجهِه بِالشُّكْران ونَهتِفُ لَه بِالأَناشيد‎.‎
فإِنَّ الرَّبَّ إِلهٌ عَظيم وعلى جَميعِ الآلِهَةِ مَلِكٌ عَظيم‎ †
هو الَّذي بِيَدِه أَعماقُ الأَرض ولَه قِمَمُ الجِبال‎ *
لَه البَحرُ وهو صَنَعَه ويَداه جَبَلَتا اليَبَس
هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركعُ لَه نَجْثو أَمامَ الرَّبِّ صانِعِنا‎ *
فإِنَّه هو إِلهُنا ونحنُ شَعبُ مَرْعاه وغَنَمُ يَدِه‎.‎
أَليومَ إِذا سَمِعتُم صَوتَه فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم كما في مَريبة‎ †
وكما في يَوم مَسَّة في البَرِّيَّة‎ *
حَيثُ آباؤكَمُ اْمتَحَنوني واْختَبَروني وكانوا يَرَونَ أَعْمالي‎.‎
أَربَعينَ سَنَةً سَئِمت ذلِكَ الجيل وقُلتُ‎: †
‎«‎هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهم‎» *
ولم يَعرفوا سُبُلي حتَّى أًقسَمتُ في غَضَبي‎
أَن لَن يَدْخُلوا في راحَتي‎.‎
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ‎ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ‎ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين‎.‎
أنتيفونة ١: إليكُم وَصيّتي الجديدة‏‎:
ليكُنْ حُبُّ بعضِكُم لبعضٍ، كما أنا أحْبَبْتُكم (ز. ف. هللويا‎).‎
المزمور ٦٢ (٦٣) ٢ -٩‏
النفس العطشى إلى الله
اللهَ يلتمس سحرًا من يهجر أعمال الليل‎.‎
أَللَّهُمَّ أَنتَ إِلهي إِلَيكَ بكَّرتُ‎ *
إِلَيكَ ظَمِئَت نَفْسي وتاقَ جَسَدي‎.‎
كأَرضٍ قاحِلةٍ مُجدِبَةٍ لا ماءَ فيها‎ †
كذلِكَ في القُدسِ شاهَدتُكَ‎ *
لِأَرى عِزَّتَكَ ومَجدَكَ
أَطيَبُ مِنَ الحَياةِ رَحمَتُكَ‎ *
وإِيَّاكَ تُسبِّحُ شَفَتايَ
وكذلِكَ في حَياتي أُبارِكُكَ‎ *
وأَرفع كَفَّيَّ بِاسْمِكَ
كَمِن شَحْم ودَسَمٍ تَشبعُ نَفْسي‎ *
وبِشفاهِ التَّهْليلِ يُشيدُ فَمي
إِذا ذَكَرُتكَ على مَضجَعي‎ *
تَمْتَمْتُ بكَ في الهَجَعات
لِأنّكَ كُنتَ لي نُصرَةً‎ *
فأُهَلِّلُ في ظِلِّ جَناحَيكَ
عَلِقَت بِكَ نَفْسي‎ *
ويَمينُكَ سَانَدَتني
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ‎ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ‎ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين‎.‎
أنتيفونة ١: إليكُم وَصيّتي الجديدة‏‎:
ليكُنْ حُبُّ بعضِكُم لبعضٍ، كما أنا أحْبَبْتُكم (ز. ف. هللويا‎).‎
أنتيفونة ٢: ما مِن حبٍ أعظم‏‎
مِن حُبِّ مَن يَبذِلُ نَفْسَهُ في سَبيلِ أَحبّائه (ز. ف. هللويا‎).‎
التسبحة دانيال ٣: ٥٧ – ٨٨، ٥٦‏
كل خليقةٍ فلتُسبِّح الربّ
سبِّحوا إلهنا، ياجميع خلائقه (عن رؤيا ١٩: ٥‏‎)‎
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ أَعْمالِ الرَّبّ‎ *
سَبِّحيه وآرفَعيه إِلى الدُّهور
بارِكوا الرَّبَّ يا مَلائِكَةَ الرَّبّ‎ *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها السَّموات
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ المِياهِ الَّتي فَوقَ السَّماء‎ *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ الجُيوش
باركا الرَّبَّ أَيَّتُها الشَّمسُ والقَمَر‎ *
باركي الربَّ يا نُجومَ السَّماء
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ الأَمطارِ والأَنْداء‎ *
بارِّكي الرَّبَّ يا جَميعَ الأَرْياح
بارِكا الرَّبَّ أَيَّتُها النَّارُ والحَرّ‎ *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّتُها البَرْدُ والحَرّ
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النَّدى والصَّقيع‎ *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَمَدُ والبَرْد
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَليدُ والثَّلْج‎ *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها اللَّيلُ والنَّهار
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النُّورُ والظَّلام‎ *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البُروقُ والغُيوم
لِتُباركِ الأَرضُ الرَّبَّ‎ *
لِتُسَبِّحْه وتَرفَعْه إِلى الدُّهور
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الجِبالُ والتِّلال‎ *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ أَنبِتَةِ الأَرض
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها اليَنابيع‎ *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البِحارُ والأَنْهار
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الحيتان‎ †
وجَميعُ ما يَتَحَرَّكُ في المِياه‎ *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ طُيورِ السَّماء
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الوُحوش والمَواشي‎ *
بارِكوا الرَّبَّ يا بَني البَشَر
بارِكوا الرَّبَّ يا بَني إِسْرائيل‎ *
سَبِّحوه وآرفَعوه إِلى الدُّهور
باركوا الرَّبَّ يا كَهَنَةَ الرَّبِّ‎ *
بارِكوا الرَّبَّ يا خُدَّامَ الرَّبّ
بارِكوا الرَّبَّ يا أَرْواحَ ونُفوسَ الأَبْرار‎ *
بارِكوا الرَّبَّ أَيُّها القِدِّيسون والمُتَواضِعو القُلوب
باركِوا الرَّبَّ يا حَنَنْيا وعَزَرْيا وميشائيل‎ *
سَبِّحوه وآرفَعوه إِلى الدُّهور‎.‎
لنُبارِكِ الآب والابن والروح القدس‎ *
لنُسبِّح وَلْنَرْفَعْهُ إِلَى الدُّهُور‎.‎
مُبارَكٌ أنتَ فِي جَلَدِ السَّماءِ‎ *
نَرْفَعُكَ وَنُسَبِّحُكَ إلى الدهور‎.‎
هنا لا يُقال المجد للآب‎….‎
أنتيفونة ٢: ما مِن حبٍ أعظم‏‎
مِن حُبِّ مَن يَبذِلُ نَفْسَهُ في سَبيلِ أَحبّائه (ز. ف. هللويا‎).‎
أنتيفونة ٣: يقولُ الرَّبُّ‏‎:
إذا عَملتم بما أوصَيتِكُم بِهِ، كُنتم أحبَّائي (ز. ف. هللويا‎).‎
المزمور ١٤٩‏
سرور القديسين
أبناء الكنيسة، أبناء الشعب الجديد،‎
فليبتهجوا بملكهم، بالمسيح (هزيكوس‎)‎
أَنشِدوا للرَّبِّ نَشيدًا جَديدًا‎ *
تَسبِحَتُه في جَماعةِ الأَصْفِياء
لِيَفرَحْ إِسْرائيلُ بِصانِعِه‎! *
لِيَبتَهِجْ بَنو صِهْيونَ بِمَلِكِهم‎!‎
لِيُسَبِّحوا اْسمَه بِالرَّقْص‎! *
لِيَعزِفوا لَه بِالدُّفِّ والكِنَّارة‎!‎
فإِنَّ الرَّبَّ يَرْضى عن شَعبِهِ‎ *
يُزَيِّنُ الوُضَعاءَ بِخَلاصِهِ
يَبتَهِجُ الأَصفِياءُ بالمَجْد‎ *
يُهَلِّلونَ على أَسِرَّتِهم
تَعْظيمُ اللهِ مِلْءَ حُلوقِهِم‎ *
وسَيفٌ ذو حَدَّينِ بِأَيديهم
لإِنْزَالِ الِاْنتِقام بِالأُمَم‎ *
والعِقابِ بِالشُّعوب
لِرَبطِ مُلوكِها بِالقُيود‎ *
وأَشْرافِها بِكُبولٍ مِن حَديد
لِتَنْفيذِ الحُكْمِ المَكْتوبِ فيهم‎: *
هذا فَخرٌ لِجَميعِ أَصْفِيائِه‎.‎
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ‎ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ‎ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين‎.‎
أنتيفونة ٣: يقولُ الرَّبُّ‏‎:
إذا عَملتم بما أوصَيتِكُم بِهِ، كُنتم أحبَّائي (ز. ف. هللويا‎).‎
القراءة أفسس ٢: ١٩ – ٢٢‏
فلَستُم إِذاً بَعدَ اليَومِ غُرَباءَ أَو نُزَلاء، بل أَنتُم مِن أَبناءَ وَطَنِ القِدِّيسين ومِن أَهْلِ بَيتِ ‏الله، بُنيتُم على أَساسِ الرُّسُلِ والأَنبِياء، وحَجَرُ الزَّاوِيَةِ هو المسيحُ يسوعُ نَفْسُه. ‏فيه يُحكَمُ البِناءُ كُلُّه وَيرتَفِعُ لِيَكونَ هَيكلاً مُقدَّسًا في الرَّبّ، وبِه أَنتُم أَيضًا تُبنَونَ معًا ‏لِتَصيروا مَسكِنًا للهِ في الرُّوح‎.‎
الردة
‎• ‎تقيمُ منهم أُمراء * في الأرض كلها‎
‎•• ‎تقيمُ منهم أُمراء * في الأرض كلها
‎• ‎يذكرون اسمك، يا ربّ‎
‎•• ‎في الأرض كلّها
‎• ‎المجد للآب والابن، والروح القدس‎
‎•• ‎تقيمُ منهم أُمراء * في الأرض كلها
في الزمن الفصحي
‎• ‎تقيمُ منهم أُمراء في الأرض كلها * هللويا، هللويا‎
‎•• ‎تقيمُ منهم أُمراء في الأرض كلها * هللويا، هللويا
‎• ‎يذكرون اسمك، يا ربّ‎
‎•• ‎هللويا، هللويا
‎• ‎المجد للآب والابن، والروح القدس‎
‎•• ‎تقيمُ منهم أُمراء في الأرض كلها * هللويا، هللويا
القراءة الأولى
من سفر أعمال الرسل ٥: ١٢-٣٢‏
وَكَانَ يَجرِي عَن أَيدِي الرُّسُلِ فِي الشَّعبِ كَثِيرٌ مِنَ الآيَاتِ وَالأعَاجِيبِ. وَكَانُوا ‏يَجتَمِعُونَ كُلُّهُم دُونَ استِثنَاءٍ فِي رِوَاقِ سُلَيمَان. وَلَم يَجرُؤْ أحَدٌ مِن سَائِرِ النَّاسِ أَن ‏يَلتَحِقَ بِهِم، مَعَ أَنَّ الشَّعبَ كَانَ يُعَظِّمُ شَأْنَهُم. بَل كَانَتْ جَمَاعَاتُ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ ‏تَزدَادُ عَدَدًا فَتَنضَمُّ إِلَى الرَّبِّ بِالإيمَانِ، حَتَّى إِنَّهُم كَانُوا يَخرُجُونَ بِالمَرضَى إِلَى ‏الشَّوَارِعِ، فَيَضَعُونَهُم عَلَى الأَسِرَّةِ وَالفُرُشِ، لِكَي يَقَعَ وَلَو ظِلُّ بُطرُسَ عِندَ مُرُورِهِ ‏عَلَى أَحَدٍ مِنهُم. وَكَانَتْ جَمَاعَةُ النَّاسِ تُبَادِرُ مِنَ المُدُنِ المُجَاوِرَةِ لأُورَشَلِيم، تَحمِلُ ‏المَرضَى وَالَّذِينَ بِهِم مَسٌّ مِنَ الأَروَاحِ النَّجِسَةِ فَيُشفَوْنَ جَمِيعًا‎.‎
فَقَامَ عَظِيمُ الكَهَنَةِ وَجَمِيعُ حَاشِيَتِهِ مِن مَذهَبِ الصَّدُّوقِيِّينَ، وَقَدِ اشتَدَّتْ نَقمَتُهُم، ‏فَبَسَطُوا أَيدِيَهُم إِلَى الرُّسُلِ وَوَضَعُوهُم فِي السِّجنِ العَامِّ. غَيرَ أَنَّ مَلاكَ الرَّبِّ فَتَحَ ‏أَبوَابَ السِّجنِ لَيلاً وَأَخرَجَهُم، ثُمَّ قَالَ لَهُم: “اِذهَبُوا وَقِفُوا فِي الهَيكَلِ وَحِثُّوا الشَّعبَ ‏بِجَمِيعِ أُمُورِ هَذِهِ الحَيَاةِ”. فَسَمِعُوا لَهُ وَدَخَلُوا الهَيكَلَ عِندَ الفَجرِ وَأَخَذُوا يُعَلِّمُونَ‎.‎
فَجَاءَ عَظِيمُ الكَهَنَةِ وَحَاشِيَتُهُ، فَدَعَوْا المَجلِسَ، أَي جَمِيعَ شُيُوخِ بَنِي إِسرَائِيل، ‏وَأَرسَلُوا إِلَى السِّجنِ مَن يُحضِرُهُم. فَذَهَبَ الحَرَسُ فَلَم يَجِدُوهُم فِي السِّجنِ، ‏فَرَجَعُوا وَأَخبَرُوا فَقَالُوا: “وَجَدْنَا السِّجنَ مُغلَقًا إِغلاقًا مُحكَمًا وَالحَرَسَ قَائِمِينَ عَلَى ‏الأَبوَابِ، وَلكِن لَمَّا فَتَحْنَاهُ، لَم نَجِدْ فِيهِ أَحَدًا”. فَلَمَّا سَمِعَ قَائِدُ حَرَسِ الهَيكَلِ ‏وَعُظَمَاءُ الكَهَنَةِ هَذَا الكَلامَ، حَارُوا فِي أَمرِ الرُّسُلِ، وَأَخَذُوا يَتَسَاءلُونَ مَا هَذَا الَّذِي ‏جَرَى. فَأَقبَلَ إِلَيهِم رَجُلٌ وَأَخبَرَهُم قَالَ: “هَا إِنَّ الرِّجَالَ الَّذِينَ وَضَعْتُمُوهُم فِي ‏السِّجنِ قَائِمُونَ فِي الهَيكَلِ يُعَلِّمُونَ الشَّعبَ”. فَذَهَبَ قَائِدُ حَرَسِ الهَيكَلِ وَرِجَالُهُ، ‏فَجَاءَ بِهِم مِن غَيرِ عُنفٍ، لأنَّهُم كَانُوا يَخشَوْنَ أَن يَرمِيَهُمُ الشَّعبُ بِالحِجَارَةِ‎.‎
فَلَمَّا جَاؤُوا بِهِم وَأَقَامُوهُم أمَامَ المَجلِسِ، سَأَلَهُم عَظِيمُ الكَهَنَةِ قَالَ: “نَهَيْنَاكُم أَشَدَّ ‏النَّهْيِ عنِ التَّعلِيمِ بِهَذَا الاسمِ، وَهَا قَد مَلأْتُم أُورَشَليِمَ بِتَعلِيمِكُم، وَتُرِيدُونَ أَن ‏تَجعَلُوا عَلَينَا دَمَ هَذَا الرَّجُلِ”. فَأَجَابَ بُطرُس وَالرُّسُلُ: اللهُ أَحَقُّ بِالطَّاعَةِ مِنَ النَّاسِ. ‏إِنَّ إِلَهَ آبَائِنَا أقَامَ يَسُوعَ الَّذِي قَتَلْتُمُوهُ إِذ عَلَّقْتُمُوهُ عَلَى خَشَبَةٍ. وَهُوَ الَّذِي رَفعَهُ اللهُ ‏بِيَمِينِهِ وَجَعَلَهُ سَيِّدًا وَمُخَلِّصًا لِيَهَبَ لإسرَائِيلَ التَّوبَةَ وَغُفرَانَ الخَطَايَا، وَنَحنُ شُهُودٌ ‏عَلَى هَذِهِ الأُمُورِ. وَكَذَلِكَ يَشهَدُ الرُّوحُ القُدُسُ الَّذِي وَهَبَهُ اللهُ لِمَن يُطِيعُهُ‎”.‎
الردة أعمال ٤: ٣٣ وَ٣١‏
‎• ‎وَكَانَ الرُّسُلُ يُؤَدُّونَ الشَّهَادَةَ بِقِيَامَةِ الرَّبِّ يَسُوعَ المَسِيحِ. * وَعَلَيهِم جَمِيعًا نِعمَةٌ ‏وَافِرَةٌ‎.‎
‎• ‎وَامتَلَأُوا جَمِيعًا مِن الرُّوحِ القَدُسِ، فَأَخَذُوا يُعلِنُونَ كَلِمَةَ الله بِجُرأَةٍ‎.‎
‎• ‎وَعَلَيهِم جَمِيعًا نِعمَةٌ وَافِرَةٌ‎.‎
القراءة الثانية
من عظةٍ للقديس يوحنا فم الذهب الأسقف في سفر أعمال الرسل
‎(‎العظة ٣، ١ و٢ و٣‏‎:PG ‎‏٦٠،٣٣‏‎- ‎‏٣٦‏‎ ‎و٣٨‏‎)‎
أظهر لنا يا رب من تختار
‎”‎فِي تِلكَ الأيَّامِ قَامَ بُطرُسُ بَينَ الإخوَةِ، فَقَال” (أعمال ١: ١٥). لأنّه مهتمٌّ، هو الذي ‏عَهِدَ إليه المسيحُ برعايةِ القطيع، والأوَّلُ في المجموعة، فهو دائمًا أوَّلُ من يتكلَّم: ‏‏”أيُّها الإخوَةُ، يَجِبُ أن نختارَ واحدًا من بينِنا” (ر. أعمال ١: ٢١- ٢٢). إنَّه يترُكُ الحكمَ ‏للجماعة، فيجعلُ مَن يختارون أكثرَ كرامةً، ويتجنَّبُ في الوقتِ نفسِه الحسدَ الذي ‏يمكنُ أن يتولَّدَ. لأنَّ مِثلَ هذه الأمورِ الهامَّةِ قد تولِّدُ عادةً شرورًا كبيرة‎.
ماذا إذًا؟ ألم يكُنْ جائزًا لبطرسَ أن يختارَ بنفسِه؟ نعم، كانَ يجوزُ له. ولكنَّه أبَى، ‏لكي لا يُتَّهمَ بالمحاباة، وليَجعلَ الرُّوحَ القُدُس شريكًا في الاختيار. “فَعَرَضُوا اثنَيْنِ ‏مِنهُم هُمَا يُوسُفُ الَّذِي يُدعَى بَرسَابَا، وَيُلَقَّبُ يُسطُوس، وَمَتِّيَّا” (أعمال ١: ٢٣). لم ‏يحدِّدْهما هو بل الجماعةُ. ولكنَّه هو قدَّمَ المشُورةَ، مبيِّنًا أنّها ليسَتْ منه، بل من ‏نُبؤةٍ قديمةٍ. فكانَ مفسِّرًا لا آمِرًا‎.
‎”‎يجبُ أن يكونَ واحدٌ من هؤلاءِ الرِّجالِ المجتمعِين معَنا” (ر. أعمال ١: ٢١- ٢٢). ‏انظُرْ كيف أرادَ أن يكونَ هؤلاء شهودَ عَيان، مع أنَّ الرُّوحَ القُدُسَ سيحِلُّ عليهم. ومع ‏ذلك فقد أَولَى هذا الأمرَ اهتمامًا كبيرًا‎.
‎”‎هُنَاكَ رِجَالٌ صَحِبُونَا طَوَالَ المُدَّةِ الَّتِي أقَامَ فِيهَا الرَّبُّ يَسُوعُ مَعَنَا” (أعمال ١: ٢١). ‏فهو يبيِّنُ أنَّهم سكنوا معه، ولم يكونوا فقط من تلاميذِه. وفي الواقعِ تبعَ يسوعُ في ‏البدايةِ أناسٌ كثيرون. فاسمَع ما يقولُ: “كَانَ أحَدَ اللَذَيْنِ سَمِعَا كَلامَ يُوحَنَّا، فَتَبِعَا ‏يَسُوع” (يوحنا ١: ٤٠‏‎).
قال: “هُنَاكَ رِجَالٌ صَحِبُونَا طَوَالَ المُدَّةِ الَّتِي أقَامَ فِيهَا الرَّبُّ يَسُوعُ مَعَنَا، مُنذُ أن ‏عَمَّدَ يُوحَنَّا” (أعمال ١: ٢١). هذا صحيح. لأنَّه لا أحدَ عرفَ ماذا حدثَ قبلَ ذلك، ‏ولكنَّهم عَرَفوه بالرُّوحِ القُدُس‎.
‎”‎إلَى أن رُفِعَ عنَّا. فَيَجِبُ أن يَكُونَ وَاحِدٌ مِنهُم شَاهِدًا مَعَنَا عَلَى قِيَامَتِهِ” (أعمال ١: ‏‏٢٢). لم يَقُلْ “شاهدًا لأمورٍ أخرى”، بل “شاهدًا للقيامةِ” فقط. لأنَّ مَن كانَ ‏بإمكانِه أن يقول “إنَّ الذي أكلَ وشربَ معنا، ثم صُلِبَ، هو نفسُه قامَ من بينِ ‏الأموات”، كانَ أَولَى من غيرِه بأن يُصَدَّقَ. ولهذا لم يكُنْ من الضَّروريِّ وجودُ شهودٍ ‏مِن قبلُ أو مِن بعدُ أو شهودٌ للآياتِ التي عملَها، بل المطلوبُ هو وجودُ شهودٍ ‏للقيامةِ فقط. لأنَّ تلك الأمورَ كلَّها كانَتْ ظاهرةً ومعترَفًا بها. أمَّا القيامةُ فقد تمَّتْ ‏في الخفاءِ، وهم وحدَهم عرفوا بها‎.
صلُّوا جميعًا معًا وقالوا: “أنتَ، أيُّهَا الرَّبُّ العَلِيمُ بِقُلُوبِ النَّاسِ أجمَعِين، بَيِّنْ لَنَا” ‏‏(أعمال ١: ٢٤). أنتَ، يا ربّ، لا نحن. وبحقٍّ يسمُّونه العليمَ بالقلوب. فهو الذي ‏يجبُ أن يختار، لا غيرُه. تكلَّموا بثقةٍ، لأنَّه كانَ لا بدَّ من اختيارِ واحد. ولم يقولوا: ‏‏”اختَرْ لنا واحدًا، بل بيِّنْ لنا من تختار”، عالِمِين أنَّ كل شيءٍ محدَّدٌ من قِبَلِ الله. ‏‏”ثُمَّ اقتَرَعُوا”. لم يعتبروا أنفسَهم مستحقِّين هم الذين أرادوا أن يختاروا واحدًا من ‏بينِهم. لهذا أرادوا أن يُرشِدَهم اللهُ بعلامةٍ ما‎.‎
الردة أعمال ١: ٢٤ و٢٥‏
‎* ‎أنتَ، أيُّهَا الرَّبُّ العَلِيمُ بِقُلُوبِ النَّاسِ أجمَعِين، بَيِّنْ لَنَا مَن اختَرْتَ لِيَقُومَ بِخِدمَةِ ‏الرِّسَالَةِ مَقَامَهُ. هللويا‎.‎
‎* ‎ثُمَّ اقتَرَعُوا، فَوَقَعَتْ القُرعَةُ عَلَى مَتِّيَا، فَضُمَّ إلَى الرُّسُلِ الأحَدَ عَشَرَ‎.‎
‎* ‎بَيِّنْ لَنَا مَن اختَرْتَ لِيَقُومَ بِخِدمَةِ الرِّسَالَةِ مَقَامَهُ. هللويا‎.‎
أنتيفونة تسبحة زكريا‎:‎
هناك رجالٌ صَحبونا،‎
طوال المُـدّة التي قضاها الربُّ يسوع بيننا‎.
فيجب إذاً أن يكونَ واحدٌ منهم شاهداً معنا على قيامته،‎
هللويا‎.‎
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩‏
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا‎ *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ‎ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين‎ *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر‎:‎
بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا‎ *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا‎ *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا‎ *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا‎ *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ‎ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى‎ *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ‎ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا‎ *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت‎ *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ‎ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ‎ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين‎.‎
أنتيفونة تسبحة زكريا‎:‎
هناك رجالٌ صَحبونا،‎
طوال المُـدّة التي قضاها الربُّ يسوع بيننا‎.
فيجب إذاً أن يكونَ واحدٌ منهم شاهداً معنا على قيامته،‎
هللويا‎.‎
الأدعية
أيها الإخوة، أَمَدَّنا الرُسلُ بالميراث السماوي. فلنشكر للهِ أبينا نِعَمهِ الوافرة قائلين‎:‎
رَبَّنَا، إيَّاكَ يَحمَدُ مَوكِبُ الرُّسُلِ الأبرَار‎.‎
الحمدُ لكَ، ربَّنا، على مائدةِ جسدِك ودمِكَ، التي تسلَّمْناَها مِنَ الرُّسُل،‎
‎- ‎إنَّها تُنعشنا وبها حياتنا‎.‎
الحمدُ لكَ، على مائدةِ كلامِكَ، التي أَعَدَّها لنا الرُّسُل،‎
‎- ‎إنَّها تُنير لنا الطريق، وبها سعادتنا‎.‎
الحمدُ لكََ، على كنيستكَ المقدسة، التي أسَّستَها على صخرةِ الرُّسُل،‎
‎- ‎إنَّها تجمعُنا وتوحِّدُنا تحت ستر حمايَتِك.َ
الحمدُ لكَ، على سرِّ العِماد وسرِّ التوبة، اللَّذَين عَهِدت بهُما إلى الرُّسُل،‎
‎- ‎إنَّهُما يُزيلانِ آثامَنا، ويُعيدانِ إلينا حالَ النعمةِ والبرارة‎.‎
أبانا الَّذي في السَّمواتِ‎:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛‎
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛‎
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض‎.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛‎
واغفِرْ لَنا خَطايانا،‎
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،‎
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،‎
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير‎.‎
الصلاة
اللّٰهُمَّ، يَا مَنْ شَاءَتْ إرَادَتُكَ أَنْ يُضَمَّ القِدِّيسُ مَتِّـيَّا إلَى جَمَاعَةِ الرُّسُلِ القِدِّيسِين † ‏أَنْعِمْ بِشَفَاعَتِهِ عَلَيْـنَا نَحْنُ الَّذِينَ عَرَفْـنَا مَحَبَّـتَكَ * بِأَنْ نَكُونَ فَي عِدَادِ الـمُخْتَارِين. ‏بِرَبِّـنَا يَسُوعَ الـمَسِيحِ ٱبْنِكَ، * الإلٰهِ الحَيِّ الـمَالِكِ مَعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُس † إلَى ‏دَهْرِ الدُّهُور‎.‎
البركة
‏١‏‎) ‎إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس‎:‎
‎• ‎الرَّبُّ مَعَكُم‎.‎
‎- ‎وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا‎.‎
‎• ‎بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس‎.‎
‎- ‎آمين‎.‎
‎• ‎اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح‎.‎
‎- ‎الشُّكْرُ لله‎.‎
‏٢‏‎) ‎إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس‎:‎
‎• ‎بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية