stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 16 ديسمبر – كانون الأول 2019 “

444views

اثنين الأسبوع الثالث من زمن المجيء
اللون الليتورجي بنفسجي

صلاة السَحَر

• اللهم، بادر إلى مَعونتي. (هنا يرسم المصلون إشارة الصليب).
– يا ربّ، أسرع إلى إغاثتي.

المجد للآب والابن، والروح القدس
كما كان في البدء والآن وكل أوان،
وإلى دهر الدهور. آمين. هللويا.

• يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.
– ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.

أنتيفونة: هلمُّوا نَسجُدُ للمَلِكِ الربِّ الآتي.

المزمور ٦٦ (٦٧)

لِيَرحَمْنا اللهُ وليبارِكْنا *
وليضِئ بِوَجهِه علَينا!

لِكَي يُعرَفَ في الأرضِ طَريقُكَ *
وفي جَميعِ الأُمَمِ خَلاصُكَ.

لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ يا الله *
لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ جميعًا!

لِتَفرَحِ الأمَمُ وتُهَلِّلْ *
لِأَنَّكَ بِالعَدْلِ تَدينُ العالَمين.

بِالِاَستِقامةِ تَدينُ الشّعوب *
وفي الأرضِ تَهْدي الأمَم

لِتَحمَدْكَ الشُعوبُ يا أَلله *
لِتَحمَدْكَ الشُّعوبُ جَميعًا!

الأرضُ أَعطَت غلّتَها *
فليبارِكْنا اللهُ إلهُنا

لِيُبارِكْنا الله *
ولتخشَه جَميعُ أقاصي الأرضِ.

المجدُ للآب والابن *
والروح القدس

كما كان في البدءِ والآن وكلَّ أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.

أنتيفونة: هلمُّوا نَسجُدُ للمَلِكِ الربِّ الآتي.

أنتيفونة 1: طوبى لسُكّان بيتك، يا ربّ.

المزمور 83 (84)

الاشتياق إلى هيكل الرب

ليس لدينا هنا مدينةٌ باقية،
بل نسعى إلى مدينة المستقبل (إلى العبرانيين 13: 14)

ما أَحبَّ مساكِنَكَ *
يا رَبَّ القُوَّات

تَشْتاقُ وتَذوبُ نَفْسي إِلى دِيارِ الرَّبّ *
ويُهَلِّلُ قَلْبي وجِسْمي لِلإِلهِ الحَيّ

العُصْفورُ وَجَدَ له مَأوى *
واليَمامَةُ عُشًّا

تَضَعُ فيه أَفْراخَها †
عِندَ مَذابِحِكَ *
يا رَبَّ القُوَّاتِ، مَلِكي وإِلهي.

طوبى لِسُكَّانِ بَيتكَ *
فإِنَّهم لا يَكُفُّونَ عن تَسْبيحِكَ

طوبى لِلَّذينَ بِكَ عِزَّتُهم *
ففي قُلوبِهم مَراقٍ إِلَيكَ

إِذا مَرُّوا بِوادي البَلَسان †
جَعَلوا مِنه يَنابيع *
وباكورَةُ الأَمطارِ تَغمُرُهم بِالبَرَكات

مِن ذروةٍ إِلى ذُروَةٍ يَسيرون *
حتَّى يَتَجَلَّى اللهُ لَهم في صِهْيون

أَيُّها الرَّبُّ إِلهُ القُوَّات *
اِستَمِعْ صَلاتي وأصْغِ يا إلهَ يَعْقوب

أَللَّهُمَّ يا تُرسَنا انْظُرْ *
وإِلى وَجهِ مَسيحِكَ تَطلَّعْ

إِنَّ يَومًا في دَيارِكَ *
خَيرٌ من ألفٍ كما أَشاء

والوُقوفَ في عَتَبَةِ بَيتِ إِلهي *
خَيرٌ مِنَ السُّكْنى في خِيامِ الأشْرار

الرَّبُّ الإِلهُ سورٌ وتُرْسٌ †
يَهَبُ النِّعمَةَ والمَجْدَ *
لا يَمنعُ الخيرَ عنِ السَّائرينَ في الكَمال

طُوبَى للإنسانِ المُتَّكِلِ علَيكَ *
يا رَبَّ القُوَّات

المجدُ للآب والابن *
والروح القدس

كما كان في البدءِ والآن وكلَّ أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.

أنتيفونة 1: طوبى لسُكّانِ بيتِكَ، يا ربّ.

أنتيفونة 2: هلمّوا نَصعَدُ جَبَلَ الرَّبّ.

التسبحة أشعيا 2: 2 – 5

جبل بيت الرب في رأس الجبال

ستأتي جميع الأمم فتسجد أمامك (رؤيا 15: 4)

ويَكونُ في آخرِ الأَيَّام أَنَّ جَبَلَ بَيتِ الرَّبِّ *
يُوَطَّدُ في رَأسِ الجِبالِ

وَيرتَفعُ فَوقَ التِّلال *
وتَجْري إِلَيه جَميعُ الأُمَم

وتَنطَلِقُ شُعوبٌ كَثيرةٌ وتَقول: †
هَلُمُّوا نَصعَدْ إِلى جَبَلِ الرَّبّ *
إِلى بَيتِ إِلهِ يَعْقوب

وهو يُعَلِّمُنا طُرُقَه *
فنَسيرُ في سُبُلِه

لأَنَّها مِن صِهْيونَ تَخرُجُ الشَّريعَة *
ومِن أُورَشَليمَ كَلِمَةُ الرَّبّ

ويَحْكُمُ بَينَ الأُمَم *
ويَقْضي لِلشُّعوبِ الكَثيرة

فيَضرِبونَ سُيوفَهم سِكَكًا *
ورِماحَهم مَناجِل

فلا تَرفَعَ أُمَّةٌ على أُمَّةٍ سَيفًا *
ولا يَتَعَلَّمونَ الحَربَ بَعدَ ذلك

هَلُمُّوا يا بَيتَ يَعْقوب *
لِنَسِرْ في نورِ الرَّبّ

المجدُ للآب والابن *
والروح القدس

كما كان في البدءِ والآن وكلَّ أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.

أنتيفونة 2: هلمّوا نَصعَدُ جبلَ الرَّبّ.

أنتيفونة 3: أنشِدوا للربِّ، مجِّدوا اسمَه.

المزمور 95 (96)

الرب ملك الأرض وقاضيها

كانوا يرتّلون نشيدا جديدا أمام العرش،
في حضرة الحمل (عن رؤيا 14: 3)

أَنشِدوا للِرَّبِّ نَشيدًا جَديدًا *
أَنشِدوا للِرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا

أَنشِدوا للِرَّبِّ وبارِكوا اسْمَه *
بَشِّروا مِن يَومٍ إِلى يومٍ بِخَلاصِهِ

حَدَّثوا في الأمَمِ بِمَجدِه *
في جَميعِ الشُّعوبِ بِعَجائِبه

لأَنَّ الرَّبَّ عَظيمٌ وجَديرٌ بِالتَّسبيح *
ورَهيبٌ فَوقَ جَميعِ الاَلِهَة

لأَنَّ جَميعَ آِلهَةِ الشُّعوبِ أَصْنامٌ *
والرَّبَّ هو الَّذي صَنعَ السَّموات

البَهاءُ والجَلالُ أَمامَه *
العِزَّةُ والمَجدُ في مَقدِسِه

قَدِّموا للِرَّبِّ يا عَشائِرَ الشّعوب *
قَدِّموا للِرَّبِّ عِزَّةً ومَجدًا

قَدِّموا للِرَّبِّ مَجدَ اسْمِهِ *
إِحمِلوا تَقدِمةً وتَعالَوا إِلى دِيارِه

أُسجُدوا للِرَّبِّ بِزينَةٍ مُقَدَّسَةٍ *
إِرتَعِدوا يا أَهلَ الأَرْضِ مِن وَجهِهِ

قُولوا في الأمَمِ: “الرَّبُّ مَلَكَ” †
الدُّنيا ثابِتَةٌ لن تَتَزَعزَع *
يَدينُ الشُّعوبَ بِالاسْتِقامة

لِتَفرَحِ السَّمواتُ وتَبتَهِجِ الأَرْض *
لِيَهدِر البَحرُ وما فيه

لِتَبتَهِجِ الحُقولُ وكُلُّ ما فيها *
حينَئذٍ تُهَلِّلُ جَميعُ أَشجارِ الغاب

أَمامَ وَجهِ الربِّ لأَنَّه آتٍ *
آتٍ لِيَدينَ الأَرْضَ

يَدينُ الدّنيا بِالبِرّ *
والشُّعوبَ بأمانَتِه

المجدُ للآب والابن *
والروح القدس

كما كان في البدءِ والآن وكلَّ أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.

أنتيفونة 3: أنشِدوا للربِّ، مجِّدوا اسْمَه.

القراءة ٢ أشعيا ٢: ٣

هَلُمُّوا نَصْعَدُ إِلَى جَبَلِ الرَّبِّ، إِلَى بَيْتِ إِلَهِ يَعْقُوبَ، وَهُوَ يُعَلِّمُنَا طُرُقَهُ، فَنَسِيرَ فِي سُبُلِهِ. لِأَنَّهَا مِنْ صِهيونَ تَخْرُجُ الشَّرِيعَةُ، وَمِنْ أُورَشَلِيمَ كَلِمَةُ الرَّبّ.

الردّة

• سَيُشرِقُ الرَّبُّ * عَلَيكِ، يا أُورَشَليم
•• سَيُشرِقُ الرَّبُّ * عَلَيكِ، يا أُورَشَليم

• وَمَجْدُهُ سَيَتَرَاءَى
•• عَلَيكِ، يا أُورَشَليم

• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• سَيُشرِقُ الرَّبُّ * عَلَيكِ، يا أُورَشَليم

القراءة الأولى

من سفر أشعيا النبي 30: 18-26

الوعد بالسعادة الأبدية

لِذلك يَنتَظِرُ الرَّبُّ لِيَرحَمَكم ولذلك يَتعالى لِيَرأَفَ بِكم لِأَنَّ الرَّبَّ إِلهُ عَدْلٍ لِجَميعِ الَّذينَ يَنتَظِرونَه. فيا شَعبَ صِهْيونَ السَّاكِنَ في أُورَشَليمَ لا تَبكِ بُكاءً بل يَرحَمُك رَحمةً عِندَ صَوتِ صُراخِكَ حالَما يَسمَعُكَ يَستجيبُ لَكَ. فيُعْطيكمُ السَّيِّدُ خُبزَ الضِّيقِ وماءَ الشِّدَّة ولا يَتَوارى مُعَلِّمُكَ بعدَ اليَوم بل تَرى عَيناكَ مُعَلِّمَكَ وأُذُناكَ تَسْمَعان كَلِمَةَ قائِلٍ مِن وَرائِكَ: هذا هو الطَّريق فآسلُكوه إذا يامَنتُم وإذا ياسَرتُم وتَستَنجِسونَ صَفائِحَ تَماثيلِكَ مِنَ الفِضَّة وغِشاءَ مَسْبوكاتِكَ مِنَ الذَّهَب وتُبَدِّدُها كفَرْزِ حَيض وتَقولُ لها: اِبتَعِدي ويَرزُقُ مَطَرَه لِزَرعِكَ الَّذي تَزرَعُ بِه الأَرْض والخُبزُ الَّذي مِن غَلَّةِ الأَرض يَكونُ دَسِماً سَميناً. وفي ذلك اليَومِ تَرْعى ماشِيَتكَ في مُروجٍ فَسيحة والثِّيرانُ والجِحاشُ الَّتي تَحرُثُ الأَرض تأكُلُ عَلَفاً مُمَلَّحاً مُذَرّاً بِالرَّنْشِ والمِذْرى. ويَكونُ على كُلِّ جَبَلٍ شامِخ وكُلِّ تلَةٍ عالِيَة سواقٍ وجَداوِلُ مِياه يَومَ القَتْلِ العَظيمِ حينَ تَسقُطُ الأَبْراج. ويَصيرُ نورُ القَمَرِ كنورِ الشَّمْس ونورُ الشَّمسِ يَصيرُ سَبعَةَ أَضْعاف كنورِ سَبعَةِ أَيَّام يَومَ يَجبُرُ الرَّبُّ كَسرَ شَعبِه ويَشْفي جُرحَ ضَربَتِه.

الردة ر. أشعيا 26: 30 و 18 ؛ مزمور 26: 14

• في ذلك اليومِ يَجْبُرُ الرَّبُّ كَسْرَ شَعبِهِ، ويَشفِي جُرحَ ضَربَتِهِ. طوبى لِمَنْ يرجُونَ الرَّبَّ.

• ارْجُ الرَّبَّ وتّشَدَّدْ ، وَلْيتشجَّعْ قلبُكَ، وارجُ الرَّبَّ

• طوبى لِمَنْ يرجُونَ الرَّبَّ.

القراءة الثانية

من مؤلفات وليم رئيس الرهبان، في مشاهدة الله.

(رقم 9-11: SC 61، 90-96)

هو الذي أحبنا أولاً

أنتَ وحدَكَ يا ربّ، إذا فرضْتَ سلطانَك علينا خلَّصتَنا. وإذا خدَمْناك نحن، فهذا يعني أننا نسعى لِقَبولِ خلاصِنا منكَ.

وما هو خلاصُكَ، ياربّ؟ إنَّ منك وحدَك الخلاص. وما هي برَكَتُكَ على شعبِكَ سوى أن تَهَبَنا نعمتَكَ فنُحبَّكَ، أو أن نكونَ نحن موضوعَ حبِّك؟

ولهذا، أيها السيد، أرَدْتَ أن يُدعى ابنُ يمينِكَ ، والإنسانُ الذي أيَّدْتَه، يسوعَ أي المخلِّص، “لأنَّه هوَ الذي يُخلِّصُ شَعبَهُ من خَطاياهُم، ولا خلاصَ بأحَدٍ غَيرِهِ” (متى 1: 21، أعمال 4: 12). علِّمنا أن نُحبَّه، لأنه أحبَّنا هو أوّلاً وحتى الموت على الصليب. وبالحُب والمودَّةِ حَمَلَنا على أن نُحِبَّه هو الذي أحبَّنا أوِّلاً حتى النهاية.

هذا هو الواقعُ بكلِّ وضوح: لقد أحبَبْتَنا أوَّلاً ثمَّ أحببْنَاك نحن. ليسَ لأنك بحاجةٍ إلى حبِّنا، وإنّما ما صنَعْتَه أنتَ لنا، نحن لم نكُنْ قادرين على صُنْعِه إلاّ إذا أحبَبْناك.

ولهذا “بَعدَما كَلَّمْتَ الآباءَ قَديمًا بِالأَنبِياءَ مَرَّاتٍ كَثيرةً بِوُجوهٍ كَثيرة، كَلَّمْتَنا في هذه الأَيَّام بِكَلِمتِكَ” (ر. عبرانيون 1:1) الذي به صَنَعْتَ السماواتِ، وبروحِ فمِهِ صُنِعَ كلُّ جيشِها. (ر. مزمور 32: 6).

تكلَّمْتَ بابنِكَ، فأَعلَنْتَ على الملأ كم وكيف أحببْتَنا، إذ لم تضُنَّ بابنِكَ بل أسلَمْتَه من أجلِنا، وهو أيضاً أحبَّنا وبَذَلَ نفسَه من أجلِنا ” (ر. روما 8: 32 و37).

هذا هو كلمتُك لنا ، أيُّها الرب، هو كلمتُك القديرةُ التي انحدَرَتْ من العُروشِ السماويَّةِ، لمّا كانَ الصمتُ أي الضلالُ العميقُ قَيِّماً على كلِّ شيء. جاءَ مقاتلاً شديداً في وجهِ الضلال، وقائداً ليِّناً أمرَنا بالمحبة.

وكلُّ ما صنعَ لمَا كانَ على الأرض، وكلُّ ما قالَ، والإهاناتُ، البصقُ، والضربُ، حتى الصليبُ والقبرُ، كلُّ ذلك لم يكُنْ سوى كلمتِك لنا بابنِك. بحبِّك دعَوْتَنا ، يا ربّ، وحَمَلْتَنا على أن نُحِبَّكَ.

كنْتَ تَعلَمُ، يا الله، يا خالقَ النفوسِ، أنّه لا يمكنُ أن تُعامِلَ نفوسَ أبنائِكَ البشرِ بالقَسْرِ والإكراه، بل أرَدْتَ أن تَحُثَّهم بالمحبة. لأنّه حيثُ الإكراهُ تَغيبُ الحريّة، وإذا غابتِ الحرية غابَ العدلُ والبِرُّ.

أرَدْتَ إذاً أن نحبَّكَ . وما كان بمقدورِنا أن نَخلُصَ إلاّ إذا أحبَبْناكَ. ولا نَقدِرُ أن نحبَّك إلا إذا أتانا الحبُّ منكَ. ولهذا قُلْنا نحن أيضاً ما قاله رسولُ حبِّك: أنتَ أحبَبْتَنا أوّلاً، أنتَ الذي أحبَبْتَ أوَّلاً جميعَ مُحِبِّيكَ.

نحن نحبُّكَ بعاطفةِ الحبِّ التي وضَعْتَها أنتَ فينا. وأما حبُّكَ لنا فهو صلاحٌ كلُّه منكَ، أيها الصالحُ الكثيرُ الصلاح، ويا أيها الخيرُ الأسمى، وهو روحُكَ القدّوسُ المنبثقُ من الآبِ والابن، الذي كان يَرِفُّ منذ بدءِ الخليقةِ على المياه، أي كان يُلهِمُ أذهانَ أبنائِك البشر، واهباً نفسَه للجميع، جاذباً إليه الجميع، مُلهِماً داعياً، مُبعِداً للشرور، مانحاً ما هو مُفيدٌ، عاملاً على اتحادِ اللهِ بنا واتحادِنا بالله.

الردة ر. أشعيا 54: 10

• لن تَبتَعِدَ رَأفَتي عنكِ وعَهدَ سَلامي لن يَتَزَعزَع. وأجعلُ جميعَ أبنائكَ تلامذةً لله، فهو يعلِّمُهم، وأُوجِّهُ إليهم السلامَ كالنهرِ.

• أنا الربّ إلهَكن أبيِّنُ لك ما هو نافعٌ لكَ، وأُرشِدُكَ في الطريقةِ التي تَسلُكُها

• وأجعلُ جميعَ أبنائكَ تلامذةً لله، فهو يعلِّمُهم، وأُوجِّهُ إليهم السلامَ كالنهرِ.

أنتيفونة تسبحة زكريا:

مَنَ السَّمَاءِ يَأتي السَّيِِّدُ الرَّبُّ،
وَبيَدِهِ الإكْرَامُ والعِزَّة.

التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩

المسيح والمعمدان سابقه

مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ

وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ

كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:

بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا

ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس

القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا

بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ

بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا

وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ

وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ

بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء

ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

الأدعية

إِنَّ المَسِيحَ الرَّبَّ، اِبْنَ اللهِ الحَيّ، هُوَ النُّورُ الَّذِي بِهِ سَنُبْصِرُ نُورَ البِرِّ. فَلْنَبْتَهِلْ إِلَيْهِ وَاثِقِين:

تَعَالَ، أَيُّهَا الرَّبُّ يسوع.

أَيُّهَا المَسِيحُ، يَا نُورًا لَا غُرُوبَ لَهُ، لِيُبَدِّدْ شُرُوقُكَ ظُلْمَتَنَا،
– وَلْيَبْعَثْ إِيمَانَنَا مِنَ الرُّقَاد.

لِنَقْضِ هَذَا النَّهَارَ بَيْنَ يَدَيْكَ بِلَا عَثرَةٍ،
– لِيَطْفَحَ مِنْهُ الفَرَحُ وَالسُّرُور.

عَلِّمْنَا أَنْ نَقْتَدِيَ بِكَ،
– فَتُعْرَفَ وَدَاعَتُنَا عِنْدَ جَمِيعِ النَّاس.

هَلُمَّ وَاخْلُقْ لَنَا أَرْضًا جَدِيدَةً،
– يَحِلُّ بِهَا العَدْلُ وَالسَّلَام.

أبانا الَّذي في السَّمواتِ…

الصلاة

أَيُّـهَا الإِلَهُ السَّمِيعُ، أَصْغِ إلى تَضَرُّعَاتِنَا † وَأَبْعِدْ كُلَّ ظَلَامٍ عَنْ أَبْصَارِنَا * بِنِعْمَةِ مَجِيءِ المَسِيحِ ٱبْـنِكَ إلى أَرْضِنَا. هُوَ الإلَهُ الحَيُّ * المَالِكُ مَعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُسِ † إلى دَهْرِ الدُّهُور.

البركة

1) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:

• الرَّبُّ مَعكم.

– ومع رُوحك أيضًا.

• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآب والابن والروح القدس.

– آمين.

• اذهبوا بسلامِ المسيح.

– الشكر لله.

2) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:

• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.