stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 16 ديسمبر – كانون الأول 2020 “

53views

أربعاء الأسبوع الثالث من زمن المجيء

صلاة السَحَر

• اللهم، بادر إلى مَعونتي. (هنا يرسم المصلون إشارة الصليب).
– يا ربّ، أسرع إلى إغاثتي.
المجد للآب والابن، والروح القدس
كما كان في البدء والآن وكل أوان،
وإلى دهر الدهور. آمين. هللويا.
دعوة إلى الصلاة
• يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.
– ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.
أنتيفونة: هلمُّوا نَسجُدُ للمَلِكِ الربِّ الآتي.
المزمور ٢٣ (٢٤)
حلول الرب بهيكله
لِلرَّبِّ الأَرضُ وَكُلُّ ما فيها *
الدّنيا وَساكِنوها
لأَنَّه على البِحارِ أَسَّسَها *
وعلى الأَنْهارِ أَرْساها.
مَن ذا الَّذي يَصعَدُ جَبَلَ الرَّبِّ †
ومَنْ ذا الَّذي يُقيمُ في مَقَرِّ قُدْسِه؟ *
النَّقِيُّ الكَفَّين والطَّاهِرُ القَلْبِ
الَّذي لم يَحمِلْ على الباطِلِ نَفسَه *
ولم يَحْلِفْ خادِعًا.
رَحمةً يَنالُ مِن لَدُنِ الرَّبِّ *
وبِرًّا مِن إِلهِ خَلاصِهِ
ذلك جيلُ مَن يَطلبُونَهُ *
مَن يَلتَمِسونَ وَجهَكَ يا إِلهَ يَعْقوب.
إِرْفَعْنَ رُؤوسَكُنَّ أَيَّتُها الأَبْواب †
وارْتَفِعْنَ أيَّتُها المَداخِلُ الأَبدِيَّة *
فيَدخُلَ مَلِكُ المَجْد
مَن هذا مَلِكُ المَجْد؟ †
هو الرَّبُّ العَزيزُ الجَبَّار *
الرَّبُّ الجَبَّارُ في القِتال.
إِرفَعْنَ رُؤوسَكُنَّ أَيَّتُها الأَبْواب †
وارْتَفِعْنَ أَيَّتُها المَداخِلُ الأَبدِيَّة *
فيَدخُلَ مَلِكُ المَجْد
مَن هذا مَلِكُ المَجْد؟ *
رَبُّ القواتِ هو مَلِكُ المَجْد.
المَجدُ للآبِ والابنِ *
والرُّوحِ القُدُس
كما كانَ في البَدءِ والآن وكُلَّ أوانٍ *
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة: هلمُّوا نَسجُدُ للمَلِكِ الربِّ الآتي.
أنتيفونة ١: فَرِّحْ نَفْسَ عَبدِكَ،
فَإِلَيكَ أيُّها السَّيِّدُ رَفَعْتُ نَفْسِي.
المزمور ٨٥ (٨٦)
دعاء المسكين في الشدائد
تبارك الله الذي يعزّينا
في جميع شدائدنا (٢ قورنتس ١: ٣-٤)
أَمِلْ يا رَبُّ أُذُنَكَ وَاسْتَجِبْ لِي *
فإنِّي بائِسٌ مِسْكِين
احفَظْ نَفْسِي فَإِنِّي صَفِيّ *
خَلِّصْ أَنتَ، إِلَهِي، عَبدَكَ المُتَّكِلَ عَلَيكَ
اِرْحَمْنِي أَيُّها السَّيِّد *
فإِنِّي طَوَالَ النَّهارِ أَصرُخُ إِلَيك
فَرِّحْ نَفْسَ عَبدِكَ *
فإِلَيكَ أيُّها السَّيِّدُ رَفَعْتُ نفْسي
لأَنَّكَ أيُّهَا السَّيِّدُ صَالِحٌ غَفُور *
وَافِرُ الرَّحْمَةِ لِجَميعِ الصَّارِخينَ إِلَيك
أَصْغِ يا رَبُّ إِلى صَلَاتي *
وأَنصِتْ إِلى صَوتِ تَضَرُّعِي
في يَومِ ضِيقِي إِلَيكَ أَصْرُخُ *
لأَنَّكَ تَستَجِيبُ لي
لَيْسَ في الآلِهَةِ مِثلُكَ أيُّهَا السَّيِّد *
ولا شَيءٌ كَأَعْمَالِكَ
جَميعُ الأُمَمِ الَّتي صَنَعتَها تَأْتِي وَتَسُجُدُ أَمامَكَ *
أَيُّها السَّيِّدُ وتُمَجِّدُ اسْمَكَ
لأَنَّكَ عَظِيمٌ وصَانِعُ العَجَائِب *
وَحْدَكَ أَنتَ اللّه
عَلِّمْني يا رَبُّ طُرُقَكَ فأَسِيرَ في حَقِّكَ *
وَحِّدْ قَلْبي فأَخَافَ اسْمَكَ
أَيُّها السَّيِّدُ إِلَهِي بِكُلِّ قَلْبِي أَحْمَدُكَ *
وللأَبدِ أُمَجِّدُ اسْمَكَ
لأَنَّ رَحمَتَكَ علَيَّ عَظِيمَةٌ *
وقَدْ أَنْقَذْتَ نَفْسِي مِن عُمْقِ مَثْوَى الأَمْوَات
اللَّهُمَّ عَلَيَّ المُتَكَبِّرونَ قَامُوا †
وجَماعَةُ أشِدَّاءَ نَفْسِي طَلَبُوا *
ولَمْ يَجْعَلُوكَ نُصْبَ عُيونِهِم
وأنتَ أَيُّها السَّيِّدُ، إِلهٌ رَحيمٌ رَؤُوفٌ †
طَويلُ الأَناةِ ووافِرُ الحَقِّ والرَّحْمَة *
اِلْتَفِتْ إليَّ وارْحَمْنِي
هَبْ لِعَبدِكَ قوةً مِنْكَ *
وخلّصِ اِبْنَ أَمَتِكَ
اِصْنَعْ مَعِي آيةً لِلخَيرِ †
فَيَرَى مُبغِضِيَّ وَيَخْزَوا *
لأَنَّكَ أنتَ يا رَبُّ نَصَرْتَنِي وعَزَّيتَني
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ١: فَرِّحْ نَفْسَ عَبدِكَ،
فَإِلَيكَ أيُّها السَّيِّدُ رَفَعْتُ نَفْسِي.
أنتيفونة ٢: طُوبَى للسَّالِكِ بِالبِرِّ
والمُتَكَلِّمِ بِالاِستِقَامَة.
التسبحة أشعيا ٣٣: ١٣-١٦
الله يدين بعدل
إن الوعد لكم ولأولادكم ولجميع الأباعد (أعمال ٢: ٣٩)
اِسْمَعُوا أَيُّها القَاصُونَ ما صَنَعْتُ *
واعْرِفُوا أَيُّها الدَّانونَ جَبَرُوتِي
قَدْ فَزَعَ الخاطِئونَ في صِهْيون *
والرَّعدَةُ أَخَذَتِ الكُفَّار
مَن مِنَّا يَسكُنُ في النَّارِ الآكِلَة؟ *
ومَن مِنَّا يَسكُنُ في المَواقِدِ الأَبَدِيَّة؟
السَّالِكُ بِالبِرِّ *
والمُتَكَلِّمُ بِالِاستِقامة
الرَّافِضُ مَكَاسِبَ المَظَالِم *
والنَّافِضُ كَفَّيه مِن قَبْضِ الرَّشْوَة
السَّادُّ أُذُنَه عَنْ خَبَرِ الدَّم *
والمُغمِضُ عَينَيهِ عَنْ رُؤْيَةِ الشَّرّ
فهو يَسْكُنُ في الأَعَالِي †
وحِمَاهُ مَعَاقِلُ الصُّخُور *
خُبزُهُ مَرْزوقٌ وماؤُه مَكْفول
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ٢: طُوبَى للسَّالِكِ بِالبِرِّ
والمُتَكَلِّمِ بِالاِستِقَامَة.
أنتيفونة ٣: اِهتِفوا أمامَ الرَّبِّ المَليك.
المزمور ٩٧ (٩٨)
الربّ الظافر في الدين
هذا المزمور يشير إلى مجيء الربّ الأول
وإلى إيمان جميع الأمم (ق. اثناسيوس)
أَنشِدوا للِرَّبِّ نشيدًا جَديدًا *
فإِنَّهُ صَنَعَ العَجائِب
الخَلاصُ بِيَمينِهِ *
بِذِراعِهِ القُدُّوسَة
كَشَفَ الرَّبُّ خَلَاصَهُ *
لِعُيونِ الأمَمِ كَشَفَ بِرَّهُ
ذَكَرَ رَحْمَتَهُ وأَمانَتَه لِبَيتِ إِسْرائيل *
فَرَأَتْ جَميعُ أَقاصِي الأَرضِ خَلاصَ إِلهِنا
اِهتِفوا للِرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا *
اِندَفِعوا بِالعَزف وبِالتَّهْليل
اِعزِفوا للِرَّبِّ بالكِنَّارة *
بالكِنَّارةِ وصَوتِ التَّرْنيمِ
اِهتِفوا بِالأَبْواقِ وصَوتِ الصُّور *
أَمامَ الرَّبِّ المَلِك
لِيَهدِرِ البَحرُ وما فيه *
والدُّنيا وسُكَّانُها
لِتُصَفِّقِ الأَنهارُ *
وَلْتُهَلِّلِ الجِبالُ جميعًا أَمامَ الرَّبّ
فإنَّهُ آتٍ لِيَدينَ الأَرضَ †
يَدينُ الدنيا بِالبِرِّ *
والشعوبَ بِاِلاسْتِقامَة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ٣: اِهتِفوا أمامَ الرَّبِّ المَليك.
القراءة أشعيا ٧: ١٤ب-١٥
ها إن الصّبيّة تحمل، فتَلد ابناً، وتدعو اسمه عمّانوئيل. يأكل لبناً حليباً وعسلاً، إلى أن يعرف أن يرذُل الشرّ ويختار الخير.
الردّة
• سيُشرق الرب * عليك، يا أورشليم
•• سيُشرق الرب * عليك، يا أورشليم
• ومجدهُ سيتراءى
•• عليك، يا أورشليم
• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• سيُشرق الرب * عليك، يا أورشليم
القراءة الأولى
من سفر أشعيا النبي 31: 1-3 و 32: 1-8
ملك البر الحقيقي
وَيلٌ لِلنَّازِلِينَ إِلَى مِصرَ لِلاستِنصَارِ، المُعتَمِدِينَ عَلَى الخَيلِ، المُتَوَكَلِّينَ عَلَى المَركَبَاتِ لأَنَّهَا كَثِيرَةٌ، وَعَلَى الفُرسَانِ لأَنَّهمُ أَقوِيَاءُ جِدًّا، الَّذِينَ لا يَلتَفِتُونَ إِلَى قُدُّوسِ إِسرَائِيل، وَلا يَلتَمِسُونَ الرَّبَّ. هُوَ أَيضًا حَكِيمٌ فَيَجلُبُ الشَّرَّ، وَلا يَرجِعُ عَن كَلامِهِ، بَل يَقُومُ عَلَى بَيتِ الأَشرَارِ وَعَلَى نُصرَةِ فَاعِلِي الآثَامِ. إِنَّمَا مِصرُ بَشَرٌ لا إِلَهٌ، وَخَيلُهُم جَسَدٌ لا رُوحٌ. فَإِذَا مَدَّ الرَّبُّ يَدَهُ عَثَرَ النَّاصِرُ، وَسَقَطَ المَنصُورُ وَفَنَوْا كُلُّهُم مَعًا.
هَا إِنَّ المَلِكَ يَملِكُ بِالبِرِّ وَالرُّؤَساءَ يَرأَسُونَ بِالحَقِّ، وَيَكُونُ كُلُّ إِنسَانٍ كَمَخْبَإٍ مِنَ الرِّيحِ وَسِترٍ مِنَ السَّيلِ، كَمَجَارِي مِيَاهٍ فِي قَفرٍ، وَكَظِلِّ صَخرٍ عَظِيمٍ فِي أَرضٍ مُجدِبَةٍ. وَلا تُغمَضُ عُيُونُ النَّاظِرِينَ، وَآذَانُ السَّامِعِينَ تُصغِي وَقُلُوبُ المُتَسَرِّعِينَ تَفقَهُ العِلمَ، وَأَلسِنَةُ اللُّكْنِ تُسرِعُ فِي الكَلامِ بِفَصَاحَةٍ. وَفِيمَا بَعدُ لا يُدعَى الجَاهِلُ شَرِيفًا، وَلا يُقَالُ لِلمَاكِرِ “نَبِيل”، لأَنَّ الجَاهلَ يَتَكَلَّمُ بِالجَهلِ، وَقَلبُهُ يَهتَمُّ بِالإِثمِ لِيَعمَلَ بِالكُفر، وَيَتَكَلَّمُ بِالضَّلالِ عَلَى الرَّبِّ لِيَترُكَ حَلقَ الجَائِعِ فَارِغاً وَيَمنَعَ العَطشَانَ أَن يَشرَبَ. وَأَمَّا المَاكِرُ فَأَعمَالُ مَكرِهِ خَبِيثَةٌ، يُضمِرُ المَكَايِدَ لِيُهلِكَ البَائِسِينَ بِأَقوَالِ زُورٍ، فِي حِينِ أَنَّ المِسكِينَ يَتَكَلَّمُ بِكَلامِ الحَقِّ. أَمَّا الشَّرِيفُ فَفَي المَكَارِمِ يُفَكِّرُ وَبِالمَكَارِمِ يَقُومُ.
الردة أشعيا 32: 3 و4؛ إرميا 23: 5
• لَن تُغمَضُ عُيُونُ النَّاظِرِينَ إلَيكَ، وَآذَانُ السَّامِعِينَ تُصغِي. وَقُلُوبُ المُشَرِّعِينَ تَفقَهُ العِلْمَ.
• أُقِيمُ لِدَاوُدَ نَبْتًا بَارًّا، وَيَملِكُ مَلِكٌ يَتَصَرَّفُ بِفِطنَةٍ.
• وَقُلُوبُ المُشَرِّعِينَ تَفقَهُ العِلْمَ.
القراءة الثانية
من مؤلفات القديس إيرناوس الأسقف في معارضة الهراطقة
(الكتاب الرابع، 20، 4-5: sc 100، 634- 640)
حين يأتي المسيح سوف يظهر الله للناس
واحدٌ هو اللهُ الذي رتَّبَ كلَّ شيءٍ بحكمتِه وكلمتِه.
كلمتُه هو ربُّنا يسوعُ المسيحُ الذي صارَ إنسانًا مع الناس لمَّا تمَّ الزمان، ليَجمَعَ بيَن البدايةِ والنهاية، أي بينَ اللهِ والإنسان.
وقد استمدَّ الأنبياءُ روحَ النبُوَّةِ من الكلمةِ نفسه، فتنبّأوا عن مجيئِه بحسبِ الجسد. وبمجيئِه تمَّ مَزْجٌ واتحادٌ بينَ اللهِ والإنسانِ، بحسبِ ما رَضِيَ اللهُ أن يَتِمَّ. وبشَّرَ الابنُ منذ البدايةِ: أنْ سَيَرَى الناسُ الله، وسيكلِّمُهم اللهُ على الأرض، فيكونُ حاضرًا قريبًا من خليقتِه يخاطبُها، ويخلِّصُها ويتجلّى لها، إذ “يُنَجِّينا من أيدي جميعِ مُبغِضِينا” (ر. لوقا 1: 71)، أي من كلِّ روحِ الشرِّ والمخالفة، ويدعونا لخدمتِه “بالقداسةِ والبِرِّ جميعَ أيّامِ حياتِنا” (ر. لوقا 1: 74-75). وإذا ما اتَّحَدَ الإنسانُ بروحِ اللهِ دخَلَ في مجدِ الآب.
أشارَ الأنبياءُ إذًا إلى أنَّ الناسَ سيشاهدون الله، كما قالَ الرب: “طوبى لأطهارِ القلوبِ فإنَّهم يشاهدون الله” (متى 5: 8). ولكن لا أحدَ يَقدِرُ أن يَرى اللهَ ويحيا (ر. خروج 33: 20)، لعظمتِه تعالى ومجدِه الذي يَجِلُّ عن الوصف، ولأنَّ الآبَ أسمى من أن يُدرَكَ. ومع ذلك، بسببِ محبَّةِ الله، ومن أجل الإنسانيّةِ، ولأنَّ اللهَ قادرٌ على كلِّ شيء، فهو يَمنَحُ هذا أيضًا لمن يُحِبُّونه، يَمنَحُهم أن يشاهدوه، بحسبِ ما تنبَّأَ الأنبياء: “مَا يُعجِزُ النَّاسَ فإنَّ اللهَ عَلَيهِ قَدِيرٌ” (لوقا 18: 27).
الإنسانُ بقوَّتِه لن يَرى الله. ولكنْ إنْ أرادَ اللهُ ذلك، سوف يَتجلّى لمن يشاء، ومتى يشاء، وكيفما يشاء، لأنَّه قادرٌ على كلِّ شيء. رأى الإنسانُ اللهَ في الماضي بروحِ النبوَّةِ، ورآه أيضًا بالتبنِّي بوساطةِ الابن. وسوف يَرى الآبَ في ملكوتِ السماوات. فالروحُ يُعِدُّ الإنسانَ ليكونَ ابنًا لله، والابنُ يقرِّبُه من الآب، والآبُ يَهَبُه هبةَ اللافساد في الحياةِ الأبديّة. وهذا ما يحصلُ طبعًا لكلِّ من يَرى الله.
من يشاهدُ النورَ يُحاطُ بالنورِ ويُحِسُّ بضوئِه.كذلك من يَرى اللهَ فهو يحاطُ باللهِ ويُحِسُّ بنورِه. ونورُ اللهِ يُحيي. ولهذا من رأى اللهَ نالَ الحياة.
الردة تثنية 18: 18؛ لوقا 20: 13، يوحنا 6: 14
• سَأقِيمُ لَهُم نَبِيًّا مِن وَسَطِ إخوَتِهِم مِثلَكَ. وَأجعَلُ كَلامِي في فَمِهِ، فَيُخَاطِبُهُم بِكُلِّ مَا آمُرُهُ بِهِ.
• سَأُرسِلُ ابنِيَ الحَبِيب. حَقًّا هَذَا هُوَ النَّبِيُّ الآتِي إلَى العَالَمِ.
• وَأجعَلُ كَلامِي في فَمِهِ، فَيُخَاطِبُهُم بِكُلِّ مَا آمُرُهُ بِهِ.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
عزّوا عزّوا شعبي، يقولُ إلهُكم.
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:
بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
عزّوا عزّوا شعبي، يقولُ إلهُكم.
الأدعية
لقد شاء كلمة الله أن يسكن بيننا، لكي نرى مجده. فلنبتهج ولنهتف:
يا عمّانوئيل، كُن معنا.
يا سلطان العدل والحق،
– اقضِ للبائسين، وأنصف مساكين الأرض.
يا ملك السلام، يا مَن يضرب السيوف سككا، والأسنّة مناجل،
– حوِّل البغض إلى محبّة، والإساءة إلى عفو.
أنت الذي تنظر إلى القلب،
– لا تتغاضى عن بني قومك.
يا من سيأتي في الغمام بعزّةٍ وجلال،
– اجعلنا على أهبةٍ للمثول بين يديك مُطمئنّين.
أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.
الصلاة
اُنْشُرْ نُورَكَ المُقَدَّس، يَا رَبُّ، فِي قُلُوبِنَا. فَنُخْلِصَ لَكَ الحُبَّ الآنَ وَكُلَّ أَوَانٍ * يَا مَنْ خُلِقْنَا بِحِكْمَتِهِ، وَبِعِنَايَتِهِ الرَّبَّانِيَّةِ يُدَبِّرُنَا. بِرَبِّـنَا يَسُوعَ المَسِيحِ ٱبْـنِكَ * الإِلَهِ الحَيّ المَالِكِ مَـعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُسِ † إلَى دَهْرِ الدُّهُور.
البركة
١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:
• الرَّبُّ مَعَكُم.
– وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.
• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس.
– آمين.
• اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.
– الشُّكْرُ لله.
٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:
• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.