stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 27 أكتوبر – تشرين الأول 2020 “

92views

ثلاثاء الأسبوع الثلاثون من زمن السنة – السنوات الزوجية

صلاة السَحَر
اللّهمّ بادر…
دعوة إلى الصلاة
• يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.
– ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.
أنتيفونة: للإلَهِ ربِّنا العَظِيم هَلمّوا نَسجُدْ.
المزمور ٩٩ (١٠٠)
فرح الصاعدين إلى الهيكل
الربّ يأمر المفتدين بالتغنّي بنشيد الظَفر (ق. أثناسيوس)
اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا †
اُعبُدوا الرَّبَّ بِالفرَح *
اُدخُلوا إِلى أَمامِه بِالتَّهْليل.
اِعلَموا أَنَّ الرَّبَّ هو الله †
هو صَنَعَنا ونَحنُ لَهُ *
نَحنُ شَعبُهُ وغَنَمُ مَرْعاه.
اُدخُلوا أَبْوابَهُ بِالشُّكْران †
ودِيارَهُ بِالتَّسْبيح *
اِحمَدُوهُ وبارِكوا اسْمَه.
فَإنَّ الرَّبَّ صَالِحٌ وللأبدِ رَحمَتُهُ *
وإِلى جيلٍ فَجيلٍ أَمانَتُهُ.
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة: للإلَهِ ربِّنا العَظِيم هَلمّوا نَسجُدْ.
أنتيفونة ١: أرسِلْ نُورَكَ وحَقَّكَ، يا رَبّ.
المزمور ٤٢ (٤٣)
الاشتياق إلى الهيكل
جئتُ أنا إلى العالم نورًا (يوحنا ١٢: ٤٦)
أَللَّهُمَّ أَنصِفْني ودَافِعْ عَن قَضِيَّتي †
مَعَ قَوْمٍ غَيرِ أَصفِياء *
ومِنْ صَاحِبِ الكَيدِ والإِثْمِ نَجِّنِي
فإِنَّكَ أَنتَ إِلهُ حِصْنِي *
فلِماذا نَبَذْتَنِي؟
ولِمَاذا أَسيرُ بِالحِدادِ *
مِن مُضايَقَةِ الأَعْداء؟
أَرسِلْ نُورَكَ وحَقَّكَ هُمَا يَهدِيانِي *
إِلى جَبَلِ قُدْسِكَ وإِلى مَساكِنِكَ يُوصِلانِي
فأَدخُلُ إِلى مَذبَحِ الله *
إِلى إِلهِ فَرَحِي وابْتِهاجِي
وبِالكِنَّارةِ أَحْمَدُكَ *
يا أَللهُ إِلهي
لِماذا تَكتَئِبينَ يا نَفْسِي وعلَيَّ تَنوحين؟ †
اِرْتَجي اللهَ فإِنِّي سَأَعودُ أَحْمَدُهُ *
وهو خَلاصُ وَجْهي وإِلهي
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ١: أَرسِلْ نورَكَ وحَقَّكَ، يا رَبّ.
أنتيفونة ٢: خلِّصْنا، يا رَبّ، جَميعَ أيّامِ حياتِنا.
التسبحة اشعيا ٣٨: ١٠-١٤، ١٧-٢٠
حسرات المريض، وفرحة المعافى
أنا الحي وكنت ميتًا…
عندي مفاتيح الموت (رؤيا ١: ١٧-١٨)
إِنِّي قُلتُ في مُنتَصَفِ أَيَّامي †
ذاهِبٌ إِلى أَبْوابِ مَثْوى الأَمْوات *
قد حُرِمْتُ بَقِيَّةَ سِنِيَّ
قُلتُ: لا أَرَى الرَّبَّ *
الرَّبَّ في أَرضِ الأَحْياء
ولا أَعُودُ أَنظُرُ البَشَرَ *
بَينَ سُكَّانِ الفانِيَة
قدِ انقَلَعَ مَسكِني ونُفِيَ عَنِّي *
كَخَيمَةِ الرَّاعي
طَوَيْتُ حَياتي كالحَائِكِ †
فَصَلَني عنِ السَّدَى *
مِنَ النَّهارِ إِلى اللَّيلِ أَنتَ تُفْنِيني
صَرَختُ حتَّى الصَّباحِ †
أَنَّهُ كالأَسَدِ يُهَشِّمُ جَميعَ عِظامي *
مِنَ النَّهارِ إلى اللَّيلِ أَنتَ تُفْنِيني
أُزَقْزِقُ كالسُّنونُو الرَّحَّال *
وأَنُوحُ كالحَمامَة
قد كَلَّتْ عَينايَ *
مِنَ النَّظَرِ إلى العَلاء
لِأَنَّكَ نَجَّيْتَ نَفْسِي مِن هُوَّةِ الهَلاك *
ونَبَذْتَ جَميعَ خَطايايَ وَرَاءَ ظَهْرِكَ
فإِنَّ مَثْوى الأَمواتِ لا يَحْمَدُكَ *
والمَوتَ لا يُسَبِّحُكَ
والَّذينَ يَهبِطونَ إِلى الجُبِّ *
لا يَرْجُونَ أَمانَتَكَ
بلِ الحَيُّ الحَيُّ هو يَحمَدُكَ كما أَنا اليَوم *
والأَبُ يُعَرِّفُ البَنينَ أَمانَتَكَ
يا رَبِّ خَلِّصْني †
فنَعزِفَ بِذَواتِ أَوتارِنا *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا في بَيتِ الرَّبّ
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ٢: خلِّصْنا، يا رَبّ، جميعَ أيَّامِ حَياتِنا.
أنتيفونة ٣: إليكَ يا مُستمِعَ الصَّلاة، مَسَارُ كُلِّ بَشَر.
المزمور ٦٤ (٦٥)
الشكر الاحتفالي
تشير صهيون إلى المدينة السماوية (أوريجنس)
أَللَّهُمَّ في صِهْيونَ يَجدُرُ بِكَ التَّسْبيح *
وإِلَيكَ يُوفى بِالنُّذُور
إليكَ يا مُستَمِعَ الصَّلاة *
مَسَارُ كُلِّ بَشَر
لقَد غَلَبَ علَيَّ أَمرُ الآثام *
ولكِنَّكَ لِمَعاصِينا غَفُور
فَطُوبى لِمَن تَخْتارُهُ وتُقَرِّبُهُ *
فيَسكُنُ في دِيارِكَ
فنَشبَعُ مِن خَيراتِ بَيتِكَ *
ومِن قُدْسِ هَيكَلِكَ
بأعاجِبَ مِنَ البِرِّ تَستَجيبُ لَنا *
يا إِلهَ خَلاصِنا
يا مُعتَمَدَ أقاصِي الأرضِ كُلِّها *
والجُزُرِ البَعيدة
يا مَن بِقُوَّتِهِ يُوَطِّدُ الجِبال *
وَيتَسَربَلُ بِالِاقتِدار
ويَسْكُنُ عَجيجَ البِحارِ *
وهَديرَ الأَمواجِ وصَخَبَ الشُّعوب
السَّاكِنونَ في الأَقاصي يَخافونَ آياتِكَ *
وبِفَضلِكَ تُهَلِّلُ أَبوابُ الصَّباحِ والمَساء
اِفتَقَدتَ الأرضَ وسَقَيتَها *
وبِالغِنى غَمَرْتَها
نَهرُ اللهِ اْمتَلأَ مِياهًا †
وللنَّاسِ تُعِدُّ الحِنطَة *
فكذلِكَ أَعدَدْتَ الأَرْضَ
تُرَوِّي أَتلامَها وتُسَوِّي أَخادِيدَها *
بِالوابِلِ تُبَلِّلُها وتُبارِكُ نَبْتَها
تُكلِّلُ العَامَ بِجُودِكَ *
وتَقطُرُ بِالدَّسَمِ آثارُكَ
مَرَاعي البَرِّيَّةِ تَقطُرُ *
والتِّلالُ بِالبَهجَةِ تَتَسَربَل
المُرُوجُ بِالغَنَمِ تَكتَسي †
والأَودِيَةُ بِالحِنْطَةِ تَتَوشَّح *
فيَهتِفونَ ويُنشِدون
المَجدُ للآبِ والابنِ *
والرُّوحِ القُدُس
كما كانَ في البدءِ والآن وكُلَّ أوانٍ *
وإلى دَهرِ الدُّهور. آمين.
أنتيفونة ٣: إليكَ يا مُستمِعَ الصَّلاةِ، مَسَارُ كُلِّ بَشَر.
القراءة يوئيل ٢: ١٢-١٣
أمَّا أنتُم، أيُّها الإخوَة، فَلَسْتُم في الظُّلُمَاتِ حتَّى يُفاجِئَكُم ذَلِكَ اليَومُ مُفاجَأَةَ السَّارِقِ، لأنَّكُم جَمِيعًا أبناءُ النُّورِ وأبنَاءُ النَّهَار. لَسْنا نَحنُ مِنَ اللَّيلِ ولا مِنَ الظُّلُمَات.
الردة
• قد دَعَوتكَ بكلِّ قلبي * فأجبْنِي، يا ربّ
•• قد دَعَوتكَ بكلِّ قلبي * فأجبْنِي، يا ربّ
• قمتُ قبل الفَجرِ مُستغيثًا
•• فأجبْنِي، يا ربّ
• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• قد دَعَوتكَ بكلِّ قلبي * فأجبْنِي، يا ربّ
القراءة الاولى
من سفر الحكمة ٣: ١-١٩
الأبرار يرثون الملكوت
أَمَّا نُفُوسُ الأَبرَارِ فَهِيَ بِيَدِ اللهِ فَلا يَمَسُّهَا أَيُّ عَذَابٍ. فِي أَعيُنِ الأَغبِيَاءِ يَبدُو أَنَّهُم مَاتُوا، وَحُسِبَ ذَهَابُهُم مُصِيبَةً وَرَحِيلُهُم عنَّا كَارِثَةً. لَكِنَّهُم فِي سَلامٍ. وَإِذَا كَانُوا فِي عُيُونِ النَّاسِ قَد عُوقِبُوا فَرَجَاؤُهُم كَانَ مَملُوءًا خُلُودًا. وَبَعدَ تَأدِيبٍ يَسِيرٍ سَيَكُونُ لَهُم إِحسَانَاتٌ عَظِيمَةٌ، لأَنَّ اللهَ امتَحَنَهُم فَوَجَدَهُم أَهلًا لَهُ. كَالذَّهَبِ فِي البُوتَقَةِ مَحَّصَهُم، وَكَذَبِيحَةٍ قُرِّبَتْ مُحرَقةً قَبلَهُم.
فِي وَقتِ افتِقَادِهِم يَتَلأْلأُونَ، وَكَالشَّرَرِ بَينَ القَشِّ يَركُضُونَ. يَدِينُونَ الأُمَمَ وَيَتَسَلَّطُونَ عَلَى الشُّعُوبِ، وَيَملِكُ الرَّبُّ عَلَيهِم لِلأَبدِ. المُتَوكِّلُونَ عَلَيهِ سَيُدرِكُونَ الحَقَّ، وَالأُمَنَاءُ فِي المَحَبَّةِ سَيُلازِمُونَهُ، لأَنَّ النِّعمَةَ وَالرَّحمَةَ لِمُختَاريِهِ.
أَمَّا الكَافِرُونَ فَسَيَنَالُهُمُ العِقَابُ المُنَاسِبُ لأَفِكَارِهِم. فَهُمُ الَّذِينَ لَم يُبَالُوا بِالبَارِّ وَارتَدُّوا عَنِ الرَّبِّ. فاَلَّذِي يَحتَقِرُ الحِكمَةَ وَالتَّأدِيبَ شَقِيٌّ. بَاطِلٌ رَجَاؤُهُم وَغَيرُ مُفِيدَةٍ أَتعَابُهُم وَغَيرُ نَافِعةٍ أَعمَالُهُم. نِسَاؤُهُم غَبِيَّاتٌ، وَأَولادُهُم أَشرَارٌ وَذُرِّيَّتُهُم مَلعُونَةٌ. وَلَكِن طُوبَى لِلعَاقِرِ الَّتِي بِلا دَنَسٍ وَالَّتِي لَم تَعرِفْ مَضجَعَ الخِيَانَةِ. فَإِنَّهُ سَيَكُونُ لَهَا ثَمَرٌ عِندَ افتِقَادِ النُّفُوسِ. وَطُوبَى لِلرَّجُلِ الَّذِي لَم تَفْعَلْ يَدُهُ إِثمًا، وَلَم يُفَكِّرْ أَفكَارًا شِرِّيرَةً عَلَى الرَّبِّ! فَإِنَّهُ سَيَنَالُ لأَمَانَتِهِ نِعمَةً سَامِيَةً وَنَصِيبًا شَهِيًّا فِي هَيكَلِ الرَّبِّ، لأَنَّ ثَمَرَةَ الأَتعَابِ الصَّالِحَةِ مَجِيدَةٌ وَأَصلَ الفِطنَةِ لا يَزُولُ.
وَأمَّا أولادُ الزُّنَاةِ فَلا يَبلُغُونَ أَشُدَّهُم، وَذُرِّيَّةُ المضجَعِ الأثِيمِ تَنقَرِضُ. وَحَتَّى إن طَالَتْ حَيَاتُهُم فَإنَّهُم يُحسَبُونَ كَلَا شَيءٍ. وَفِي أوَاخِرِهِم تَكُونُ شَيخُوخَتُهُم بِلَا كَرَامَةٍ وَإن مَاتُوا سَرِيعًا فَلَا يَكُونُ لَهُم رَجَاءٌ وَلَا تَعزِيَةٌ فِي يَومِ الفَصلِ. لأنَّ عَاقِبَةَ الجِيلِ الشِّرِّيرِ شَاقَّةٌ.
الردة حكمة ٣: ٦، ٩
• كَالذَّهَبِ فِي البُوتَقَةِ مَحَّصَ مُختَارِيهِ، وَكَذَبِيحَةٍ قُرِّبَتْ مُحرَقَةً قَبِلَهُم. فِي وَقتِ افتقَادِهِم يَتَلألأُونَ، لأنَّ النِّعمَةَ وَالسَّلامَ لِمُختَارِي اللهِ.
• المُتَّكِلُونَ عَلَيهِ سَيُدرِكُونَ الحَقَّ، وَالأُمَنَاءُ فِي المَحَبَّةِ سَيُلازِمُونَهُ.
• فِي وَقتِ افتقَادِهِم يَتَلألأُونَ، لأنَّ النِّعمَةَ وَالسَّلامَ لِمُختَارِي اللهِ.
القراءة الثانية
من رسالة القديس كليمنس الأول البابا إلى أهل قورنتس
(فصل 24، 1- 5؛ 27، 1- 29، 1 :Funk 1، 93- 97)
إن الله أمين في مواعده
لنفكِّرْ معًا، أيُّها الأحبّاء، وَلْنَرَ كيف يُبيِّنُ اللهُ لنا باستمرارٍ القيامةَ المُقبِلَة، بعد أن جعلَ قيامةَ ربِّنا يسوعَ المسيحَ من بينِ الأمواتِ باكورةً لقيامتِنا. لِنتأمَّلْ، أيُّها الأحبَّاء، في القيامةِ التي تَتِمُّ في الزَّمنِ المحدَّدِ لها. النَّهارُ والليلُ يُبيِّنان لنا القيامة: يَغيبُ الليلُ فيُشرقُ النَّهارُ، ويَغيبُ النَّهارُ فيَلِيه الليلُ ويُسدِلُ ظلامَه. وَلْنَنظُرْ إلى ثمارِ الأرض: ما الزَّرعُ وكيف يكونُ؟ يَخرُجُ الزَّارعُ فيُلقي الزَّرعَ في الأرض. ما يقعُ منه في الأرضِ عاريًا جافًّا يتحلَّلُ، ثم تُقِيمُه العِزَّةُ الإلهيَّةُ بعنايتِها الرّبّانيّةِ مِن تحلُّلِه، ويُصبحُ الواحدُ منه بذارًا كثيرًا تَحمِلُ ثمرًا.
على هذا الرَّجاءِ تتمسَّكُ نفوسُنا بمن هو أميٌن في مواعيدِه وعادلٌ في أحكامِه. هو الذي أمرَ بعدمِ الكَذِبِ، ليس فيه كَذِبٌ البتَّة، فلا شيءَ مستحيلٌ على اللهِ إلا الكَذِب. لِنُنعِشْ فينا إذًا الإيمانَ به وَلْنَعرفْ أنَّ كلَّ شيءٍ قريبٌ منه.
كوَّنَ كلَّ شيءٍ بكلمةٍ منه، وبكلمةٍ منه يَقدِرُ أن يُعيدَ كلَّ شيءٍ إلى العدم. “فمَن الذي يقولُ له: ماذا صنَعْتَ؟ أو مَن الذي يعترضُ على حكمِه؟” (ر. حكمة ١٢: ١٢). يصنعُ كلَّ شيءٍ متى شاءَ وكيفما شاء، ولا يزولُ شيءٌ أبدًا ممَّا شاء. كلُّ شيءٍ مكشوفٌ أمامَه، ولا شيءَ خافٍ على إرادتِه: “السَّمَاوَاتُ تُحَدِّثُ بِمَجدِ الله، وَالجَلَدُ يُخبِرُ بِمَا صَنَعَتْ يَدَاهُ. النَّهَارُ لِلنَّهَارِ يُعلِنُ أمرَهُ، وَاللَيلُ لِلَّيلِ يُذِيعُ خَبَرَهُ. لا حَدِيثٌ وَلا كَلامٌ، وَلا صَوتٌ يَسمَعُهُ الأنَامُ” (مزمور ١٨: ٢-٤).
فَلْنَخَفْ اللهَ الذي يَرى كلَّ شيءٍ ويَسمعُ كلَّ شيء، وَلْنَبتعِدْ عن كلِّ شهوةٍ دَنِسةٍ وعملٍ سيِّءٍ، فتَشمَلَنا رحمتُه عندَ ما نَقِفُ أمامَ محكمتِه المُقبِلة. لأنَّه مَن مِنَّا يَقدِرُ أن يَهرُبَ من يدِه القديرة؟ أيُّ عالَمٍ يَقدِرُ أن يأوِيَ الهاربَ من وجهِه؟ يقولُ الكتاب: “أينَ أذهبُ من روحِكَ، وأين أهرُبُ من وجهِك؟ إنْ صعَدْتُ إلى السَّماءِ فأنتَ هناك، وإنْ ذهبْتُ إلى أقاصي الأرضِ فيمينُك هناك. وإذا اضطجعْتُ في مثوى الأمواتِ فروحُكَ هناك” (ر. مزمور ١٣٨: ٧-١١).
لنقترِبْ منه إذًا بروحِ القداسة، وَلْنرفَعْ إليه أيديًا طاهرةً لا عيبَ فيها، وَلْنَمتَلِئْ حبًّا لأبينا الرَّؤوفِ الرَّحيمِ الذي اختارَنا فجعلَنا من نصيبِ ميراثِه.
الردة ر. أستير ١٣: ٩، ١٠
• أيُّها الرّبُّ الإلهُ القدير، كلُّ شيءٍ مقيَّدٌ بكلمةٍ منك، ولا أحدَ يَقدِرُ أن يُقاوِمَ مشيئتَك. خلِّصْنا من أجلِ اسمِكَ.
• أنت الذي صَنعْتَ السَّماءَ والأرضَ، وكلَّ ما يوجَدُ فيهما.
• خلِّصْنا من أجلِ اسمِكَ.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
خلِّصْنا يا رَبُّ، من أيْدِي جميعِ المُبغِضين.
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:
بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
خلِّصْنا يا رَبُّ، من أيْدِي جميعِ المُبغِضين.
الأدعية
هيَّا بِنَا، أيُّها الإخوَة، نُمَجِّدُ مُخلِّصَنا الَّذِي أنَارَ العَالَمَ بِقِيَامَتِهِ، وَلْنَدْعُهُ بِقَلْبٍ خَاشِعٍ مُتَواضِع:
رَبَّنا، على طَرِيقِ الحَقِّ والحَياةِ احْفَظْنا.
أيُّها الرَّبُّ يَسوع، ها إنَّنَا نُشِيدُ بِقِيامَتِكَ، في صَلاتِنا هَذا الصَّباح،
– فليُضِئْ مَجدُكَ عَلينا، في كُلِّ سَاعَةٍ مِنْ سَاعَاتِ النَّهار.
يا رَبّ، تَقَبَّلْ دُعاءَنا، وبَارِكْ مَقَاصِدَنا،
– في غُرَّةِ هَذا اليَومِ الجَديد.
هَبْ لنا أنْ نَزدادَ حُبًّا لَكَ وثِقةً بِكَ،
– فَيَعودَ كُلُّ شَيءٍ بالنَّفْعِ عَلينا وعلى النَّاسِ أجْمَعِين.
يَسِّرْ لنا، يا رَبّ، أنْ يُضِيءَ نُورُنا للنّاس،
– ليرَوا أعمَالَنا الصَّالِحة ويُمَجِّدُوا أبانا السَّمَاوِي.
أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.
الصلاة
أيُّها الرَّبُّ يسوعُ المَسيح، أيُّها النُّورُ الحَقّ، الَّذِي يُنيرُ جَميعَ النَّاسِ للخَلاص † نَسْأَلُكَ فَهَبْ لنا القُدْرَةَ * على أَنْ نُعِدَّ أمَامَكَ سُبلَ السّلامِ والبِرِّ، أنتَ الإلَهُ الحيِّ * المالك مع الآبِ والرُّوحِ القُدُس † إلى دَهرِ الدُّهور.
البركة
١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:
• الرَّبُّ مَعَكُم.
– وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.
• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس.
– آمين.
• اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.
– الشُّكْرُ لله.
٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:
• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.