stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 28 ديسمبر – كانون الأول 2020 “

45views

القدّيسون الأطفال الأبرار، الشهداء

صلاة السَحَر

• اللَّهُمّ † بَادِرْ إلى مَعونَتِي.
– يا رَبّ، أسْرِعْ إلى إغَاثَتِي.
المَجْدُ للآبِ وَالابْنِ، والرُّوحِ القُدُس
كَمَا كَانَ في البَدْءِ والآنَ وَكلَّ أوانٍ،
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين. هللويا.
دعوة إلى الصلاة
• يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.
– ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.
أنتيفونة: لِلمَسِيحِ المَوْلُودِ،
الَّذِي كَلَّلَ الشُّهَدَاءَ، الأَبْرِيَاءَ،
هَلُمُّوا نَسْجُد.
المزمور ٩٤ (٩٥)
الدعوة إلى حمدِ الله
ليُشدّد بعضكم بعضًا، كلّ يوم،
ما دام إعلان هذا اليوم (عب ٣: ١٣)
هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبِّ *
نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا
نُبادِرُ إِلى وَجهِهِ بِالشُّكْران *
ونَهتِفُ لَه بِالأَناشيد
فإِنَّ الرَّبَّ إِلهٌ عَظيم *
وعلى جَميعِ الآلِهَةِ مَلِكٌ عَظِيم
هو الَّذي بِيَدِه أَعماقُ الأَرض *
ولَه قِمَمُ الجِبال
لَه البَحرُ وهو صَنَعَهُ *
ويَداه جَبَلَتا اليَبَس
هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركعُ لَهُ *
نَجْثو أَمامَ الرَّبِّ صانِعِنا
فإِنَّه هو إِلهُنا *
ونحنُ شَعبُ مَرْعاه وغَنَمُ يَدِه
أَليومَ إِذا سَمِعتُم صَوتَهُ *
فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم كما في مَريبَة
وكما في يَوم مَسَّة في البَرِّيَّة †
حَيثُ آباؤكَمُ امْتَحَنوني واخْتَبَروني *
وكانوا يَرَونَ أَعْمالي
أَربَعينَ سَنَةً سَئِمتُ ذلِكَ الجِيلَ وقُلتُ: *
«هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهُم»، ولَمْ يَعرفوا سُبُلي
حتَّى أًقسَمتُ في غَضَبي *
أَنْ لَن يَدْخُلوا في راحَتي
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة: لِلمَسِيحِ المَوْلُودِ،
الَّذِي كَلَّلَ الشُّهَدَاءَ، الأَبْرِيَاءَ،
هَلُمُّوا نَسْجُد.
أنتيفونة ١: يَقُولُ الرَّبُّ:
«يَسِيرُونَ فِي حُلَلٍ بِيضٍ، لِأَنَّهُمْ كَانُوا أَهْلًا».
المزمور ٦٢ (٦٣): ٢ – ٩
اللهَ يلتمس سحرًا من يهجر أعمال الليل.
أَللَّهُمَّ أَنتَ إِلهي إِلَيكَ بكَّرتُ *
إِلَيكَ ظَمِئَت نَفْسي وتاقَ جَسَدي.
كأَرضٍ قاحِلةٍ مُجدِبَةٍ لا ماءَ فيها †
كذلِكَ في القُدسِ شاهَدتُكَ *
لِأَرى عِزَّتَكَ ومَجدَكَ
أَطيَبُ مِنَ الحَياةِ رَحمَتُكَ *
وإِيَّاكَ تُسبِّحُ شَفَتايَ
وكذلِكَ في حَياتي أُبارِكُكَ *
وأَرفع كَفَّيَّ بِاسْمِكَ
كَمِن شَحْم ودَسَمٍ تَشبعُ نَفْسي *
وبِشفاهِ التَّهْليلِ يُشيدُ فَمي
إِذا ذَكَرُتكَ على مَضجَعي *
تَمْتَمْتُ بكَ في الهَجَعات
لِأنّكَ كُنتَ لي نُصرَةً *
فأُهَلِّلُ في ظِلِّ جَناحَيكَ
عَلِقَت بِكَ نَفْسي *
ويَمينُكَ سَانَدَتني
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ١: يَقُولُ الرَّبُّ:
«يَسِيرُونَ فِي حُلَلٍ بِيضٍ، لِأَنَّهُمْ كَانُوا أَهْلًا».
أنتيفونة ٢: قُتِلَ الأَطْفَالُ،
وَهَا هُمْ يَرْفَعُونَ إِلَى الرَّبِّ حَمْدًا
كَانُوا عَنْهُ فِي حَيَاتِهِمْ عَاجِزِين.
التسبحة دانيال ٣: ٥٧ – ٨٨، ٥٦
كل خليقةٍ فلتُسبِّح الربّ
سبِّحوا إلهنا، ياجميع خلائقه (عن رؤيا 19: 5)
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ أَعْمالِ الرَّبّ *
سَبِّحيه وآرفَعيه إِلى الدُّهور
بارِكوا الرَّبَّ يا مَلائِكَةَ الرَّبّ *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها السَّموات
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ المِياهِ الَّتي فَوقَ السَّماء *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ الجُيوش
باركا الرَّبَّ أَيَّتُها الشَّمسُ والقَمَر *
باركي الربَّ يا نُجومَ السَّماء
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ الأَمطارِ والأَنْداء *
بارِّكي الرَّبَّ يا جَميعَ الأَرْياح
بارِكا الرَّبَّ أَيَّتُها النَّارُ والحَرّ *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّتُها البَرْدُ والحَرّ
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النَّدى والصَّقيع *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَمَدُ والبَرْد
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَليدُ والثَّلْج *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها اللَّيلُ والنَّهار
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النُّورُ والظَّلام *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البُروقُ والغُيوم
لِتُباركِ الأَرضُ الرَّبَّ *
لِتُسَبِّحْه وتَرفَعْه إِلى الدُّهور
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الجِبالُ والتِّلال *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ أَنبِتَةِ الأَرض
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها اليَنابيع *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البِحارُ والأَنْهار
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الحيتان †
وجَميعُ ما يَتَحَرَّكُ في المِياه *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ طُيورِ السَّماء
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الوُحوش والمَواشي *
بارِكوا الرَّبَّ يا بَني البَشَر
بارِكوا الرَّبَّ يا بَني إِسْرائيل *
سَبِّحوه وآرفَعوه إِلى الدُّهور
باركوا الرَّبَّ يا كَهَنَةَ الرَّبِّ *
بارِكوا الرَّبَّ يا خُدَّامَ الرَّبّ
بارِكوا الرَّبَّ يا أَرْواحَ ونُفوسَ الأَبْرار *
بارِكوا الرَّبَّ أَيُّها القِدِّيسون والمُتَواضِعو القُلوب
باركِوا الرَّبَّ يا حَنَنْيا وعَزَرْيا وميشائيل *
سَبِّحوه وآرفَعوه إِلى الدُّهور.
لنُبارِكِ الآب والابن والروح القدس *
لنُسبِّح وَلْنَرْفَعْهُ إِلَى الدُّهُور.
مُبارَكٌ أنتَ فِي جَلَدِ السَّماءِ *
نَرْفَعُكَ وَنُسَبِّحُكَ إلى الدهور.
هنا لا يُقال المجد للآب….
أنتيفونة ٢: قُتِلَ الأَطْفَالُ،
وَهَا هُمْ يَرْفَعُونَ إِلَى الرَّبِّ حَمْدًا
كَانُوا عَنْهُ فِي حَيَاتِهِمْ عَاجِزِين.
أنتيفونة ٣: إِنَّ الأَطْفَالَ والصِّغَارَ بِجَلَالِكَ يَهْتِفُون.
المزمور ١٤٩
سرور القديسين
أبناء الكنيسة، أبناء الشعب الجديد،
فليبتهجوا بملكهم، بالمسيح (هزيكوس)
أَنشِدوا للرَّبِّ نَشيدًا جَديدًا *
تَسبِحَتُه في جَماعةِ الأَصْفِياء
لِيَفرَحْ إِسْرائيلُ بِصانِعِه! *
لِيَبتَهِجْ بَنو صِهْيونَ بِمَلِكِهم!
لِيُسَبِّحوا اْسمَه بِالرَّقْص! *
لِيَعزِفوا لَه بِالدُّفِّ والكِنَّارة!
فإِنَّ الرَّبَّ يَرْضى عن شَعبِهِ *
يُزَيِّنُ الوُضَعاءَ بِخَلاصِهِ
يَبتَهِجُ الأَصفِياءُ بالمَجْد *
يُهَلِّلونَ على أَسِرَّتِهم
تَعْظيمُ اللهِ مِلْءَ حُلوقِهِم *
وسَيفٌ ذو حَدَّينِ بِأَيديهم
لإِنْزَالِ الِاْنتِقام بِالأُمَم *
والعِقابِ بِالشُّعوب
لِرَبطِ مُلوكِها بِالقُيود *
وأَشْرافِها بِكُبولٍ مِن حَديد
لِتَنْفيذِ الحُكْمِ المَكْتوبِ فيهم: *
هذا فَخرٌ لِجَميعِ أَصْفِيائِه.
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ٣: إِنَّ الأَطْفَالَ والصِّغَارَ بِجَلَالِكَ يَهْتِفُون.
القراءة إرميا ٣١: ٥
صَوْتٌ سُمِعَ فِي الرَّامَةِ، نَدْبٌ وَبُكَاءٌ مُرٌّ. راحيلُ تَبْكِي عَلَى بَنِيهَا، وَقَدْ أَبَتْ أَنْ تَتَعزَّى عَنْ بَنِيهَا، لِأَنَّهُمْ زَالُوا عَنِ الوُجُودِ.
الردة
• إنَّ الصِّدِّيقِين * إلى الأبَدِ يَحْيَون
•• إنَّ الصِّدِّيقِين * إلى الأبَدِ يَحْيَون
• وعند الرَّبِّ ثَوابُهُم
•• إلى الأبد يَحيَون
• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• إنَّ الصِّدِّيقِين * إلى الأبَدِ يَحْيَون
القراءة الأولى
من سفر الخروج
مقتل أبناء العبرانيين في مصر
وَقَامَ مَلِكٌ جَدِيدٌ عَلَى مِصرَ لمَ يَعرِفْ يُوسُف. فَقَالَ لِشَعبِهِ: “هَا إنَّ شَعبَ بَنِي إسرَائِيلَ أكثَرُ وَأعظَمُ مِنَّا. تَعَالَوْا نَحتَالُ عَلَيهِم كَيلا يَكثُرُوا، فَيَكُونَ أنَّهُم، إذَا وقَعَتْ حَربٌ، يَنضَمُّونَ إلَى أعدَائِنَا وَيُحَارِبُونَنَا وَيَصعَدُونَ مِن هَذِهِ الأرضِ”.
فَأَقَامُوا عَلَيهِم وُكَلاءَ تَسخِيرٍ لِكَي يُذِلُّوهُم بِأثْقَالِهِم. فَبَنَوْا لِفِرعَونَ مَدِينَتَيْ خَزْنٍ، وَهُمَا فَيتُوم وَرَعَمْسِيس. وَكَانُوا كُلَّمَا أذَلُّوهُم يَكثُرُونَ وَيَنتَشِرُون حَتَّى تَخَوَّفُوا مِن وَجهِ بَنِي إسرَائِيل. فَاستَخدَمَ المِصريُّونَ بَنِي إسرَائِيلَ بِقَسوَةٍ، وَأَذَاقُوهُمُ الأمَرَّيْنِ بِعَملٍ شَاقٍّ بِالطِّينِ وَاللَّبِنِ وَسَائِرِ الأعمَالِ فِي الحَقلِ. وَكُلُّ مَا عَمِلُوهُ عَن يَدِهِم كَانَ بِقَسوَةٍ.
وَكَلَّمَ مَلِكُ مِصرَ قَابِلَتَيْ العِبَرانيَّاتِ الَّلتَيْنِ اسمُ إحدَاهُمَا شِفْرَة وَالأُخرَى فُوعَة، وَقَالَ: “إذَا وَلَّدْتُمَا العِبرَانِيَّاتِ، فَانظُرَا إلَى جِنسِ المَولُودِ: فَإن كَانَ ابنٌ فَأَمِيتُوهُ، وَإن كَانَتِ ابنَةٌ فَلْتَحيَا”.
وَأَمَرَ فِرعَونُ كُلَّ شَعبِهِ قَائِلا: كُلُّ ابنٍ يُولَدُ لَهُم فَاطرَحُوهُ فِي النِّيلِ. وَكُلُّ ابنَةٍ فَاستَبْقُوهَا.
الردة ر. أشعيا ٦٥: ١٩؛ رؤيا ٢١: ٤ وَ٥
• أُسَرُّ بِشَعبِي، وَلا يُسمَعُ صَوتُ بَكَاءٍ مِن بَعدُ.
• لَن يَبقَى لِلمَوتِ وُجُودٌ بَعدَ الآن، ولا لِلحُزنِ وَلا لِلصُّرَاخِ ولا لِلألَمِ. هَاءنَذَا أجعَلُ كُلَّ شَيءٍ جَدِيدًا.
• وَلا يُسمَعُ صَوتُ بَكَاءٍ مِن بَعدُ.
القراءة الثانية
من مواعظ القدّيسِ “ما شاء الله” (Quotvultdeus)، الأسقف
(العظة الثانية في قانون الإيمان: PL 40، 655)
اعتَرَفوا بالمسيح ولمَّا يَنطِقوا بعدُ
وُلِدَ طفلٌ صغيٌر ومَلِكٌ كبيرٌ. وجاءَ المجوسُ من بعيدٍ. جاؤوا وسجدوا للطِّفلِ الذي ما زالَ مُضْجعًا في المذودِ، وهو المَالِكُ في السماءِ والأرضِ. لمَّا بشَّرَ المجوسُ بميلادِ ملكٍ، اضطربَ هيرودس وخافَ. وحتّى لا يخسرَ مُلْكَه نوى قتلَه. مع أنَّه لو آمنَ به، لبقيَ هنا في الأرضِ في أمانٍ، ولملكَ هناك في الحياةِ الثَّانيةِ مُلْكًا لا نهايةَ له.
ما الذي تخافُه، يا هيرودس، إذ سمعْتَ أنَّ مَلِكًا وُلِد؟ لم يأتِ ليُزيلَ عنكَ المُلكَ، بل ليَهزِمَ إبليس. ولكنَّك لا تفهمُ هذا، ولهذا تخافُ وتَقسُو. وحتى تقتلَ واحدًا تبحثُ عنه، تصلَّبْتَ وقسَوْتَ فقتَلْتَ عددًا كبيرًا من الأطفالِ.
ألا ترأفُ بالأمَّهاتِ النَّائحاتِ؟ وبالوالدِين الباكِين على أبنائِهم؟ أوَلا يَردعُكَ صراخُ الأطفالِ وبكاؤهم؟ تقتُلُ صغارًا في جسدِهم، لأنَّ الخوفَ يقتلُكَ في قلبِكَ. وتظنُّ أنَّك ستعيشُ طويلاً إنْ نفَّذْتَ ما نوَيْتَ، وأنت تبحثُ عن الحياةِ نفسِها لقتلِها؟
هو يَنبوعُ النِّعمةِ، هو صغيرٌ وكبيرٌ معًا، هو المُضْجَعُ في مذودٍ. وهو الذي يرتعشُ منه عرشُك. هو يسخِّرُكَ لعملِه وأنتَ تجهلُ تدابيرَه: بكَ حرَّرَ نفوسًا من أَسْرِ إبليس، واستقبلَ أبناءَ الأعداءِ فجعلَهم في عدادِ أبناءِ التَّبنّي.
يموتُ الصِّغارُ في سبيلِ المسيحِ وهم لا يَدرُون، والأهلُ يبكُون الشُّهداءَ وهم يموتون. فهو يجعلُ شهودًا له أكفاءَ من صغارٍ بعدُ لا ينطقون. هكذا يملكُ مَن جاءَ ليملِكَ. هكذا يحرِّرُ المحرِّرُ والمخلِّصُ يقدِّمُ الخلاصَ.
وأنتَ، يا هيرودس، تخافُ وتَقسُو لأنَّك لا تدري. فتضرِبُ الصِّغارَ، وبذلك تؤدِّي إليه إكرامًا وأنتَ لا تدري.
يا لَمَوهبةِ النِّعمةِ الكبرى. بفضلِ مَن وباستحقاقاتِ مَن أُعطِيَ للأطفالِ أن ينتصروا؟ إنّهم لا يَنطِقون بعدُ، ومع ذلك فقد اعترفوا بالمسيح. لا يقدرون بعدُ أن يجاهدوا بأجسادِهم، ومع ذلك حملوا منذ الآن نخلةَ الظَّفَرِ.
الردة ر. رؤيا ٥: ١٤؛ ٤: ١٠؛ ٧: ١١
• سجدوا للإلهِ الحيِّ أبدَ الدهور، وألقَوْا أكاليلَهم أمامَ عرشِ الرَّبِّ الإلهِ.
• سقطوا على وجوهِهم أمامَ العرشِ، وباركوا الإلهَ الحيَّ أبدَ الدهورِ.
• وألقَوْا أكاليلَهم أمامَ عرشِ الرَّبِّ الإلهِ.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
إِنَّ الأَطْفَالَ قُتِلُوا مِنْ أَجْلِ المَسِيحِ،
والمُرْضَعِين فَتَكَتْ بِهِمْ يَدُ المَلِكِ الظَّالِمِ.
وَهَا هُمُ الأَبْرِيَاءُ يَصْحَبُونَ الآنَ الحَمْلَ،
وَلَا عَيْبَ فِيهِمْ، قَائِلينَ لِلأَبَد:
«المَجْدُ لَكَ، يَا رَبّ»!
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:
بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
إِنَّ الأَطْفَالَ قُتِلُوا مِنْ أَجْلِ المَسِيحِ،
والمُرْضَعِين فَتَكَتْ بِهِمْ يَدُ المَلِكِ الظَّالِمِ.
وَهَا هُمُ الأَبْرِيَاءُ يَصْحَبُونَ الآنَ الحَمْلَ،
وَلَا عَيْبَ فِيهِمْ، قَائِلينَ لِلأَبَد:
«المَجْدُ لَكَ، يَا رَبّ»!
الأدعية
هَلُمَّ، أَيُّهَا الإِخْوَةُ، نُنْشِدُ مَجْدَ المَسِيحِ، الَّذِي لَمْ يَشَأْ أَنْ يَتِمَّ ظَفَرُهُ بِالطَّاغِي عَلَى يَدِ جَيْشٍ مُسَلَّحٍ، بَلْ عَلَى يَدِ جَمَاعَةٍ قَلِيلَةٍ نَضِيرةٍ مِنَ الأَطْفَالِ، وَلِنَدْعُهُ قَائِلين:
إِيَّاكَ يَحْمَدُ جَيْشُ الشُّهَدَاءِ البَهِيّ.
أَيُّهَا المَسِيحُ، الَّذِي شَهِدَ لَهُ الأَطْفَالُ الأَبْرِيَاءُ، بِدَمِهِمْ لَا بِلِسَانِهِمْ،
– اِجْعَلْنَا نَعْرِفُكَ قَوْلًا وَفِعْلًا لَدَى النَّاسِ أَجْمَع.
أَنْتَ الَّذِي أَنْعَمْتَ عَلَى القَاصِرِينَ عَنِ القِتَالِ بِأَنْ يَكُونُوا أَهْلًا لِنَيْلِ نَخْلَةِ الاِنْتِصَارِ،
– لَا تَسْمَحْ بِأَنْ نَفْشَلَ يَوْمًا نَحْنُ الَّذِينَ يَحُوزُونَ شَتَّى وَسَائِلَ النَّصْر.
أَنْتَ الَّذِي بِدَمِكَ غَسَلْتَ حُلَلَ الأَبْرِيَاء،
– نَقِّنَا مِنْ كُلِّ إِثْمٍ وَخَطِيئَة.
أَنْتَ الَّذِي جَعَلْتَ مِنَ الأَطْفَالِ الشُّهَدَاءِ بَاكُورَةَ مَلَكُوتِكَ السَّمَاوِي،
– لَا تَأْذَنْ فِي أَنْ نُطْرَدَ مِنْ رُدْهَةِ الوَلِيمَةِ الأَبَدِيَّة.
أَنْتَ الَّذِي تَعَرَّضْتَ فِي طُفُولَتِكَ لِلاِضْطِهَادِ وَالنَّفْي،
– اُحْرُسِ الأَطْفَالَ الَّذِينَ يُهَدِّدُهُمْ الفَقْرُ أَو الحَرْبُ وَغَيْرُهُمَا مِنَ الكَوَارِث.
أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.
الصلاة
اللَّهُمَّ، يَا مَنْ أَذَاعَ مَجْدَهُ الأَطْفَالُ الأَبْرِيَاءُ، فِي مِثْلِ هَذَا اليَوْمِ، لَا بِكَلَامِهِمْ بَلْ بِمَوْتِهِم، † اِجْعَلْنَا نَشْهَدُ بِسِيرَةٍ فَاضِلَة، * لِلإِيمَانِ الَّذِي نُعْلِنُهُ بِلِسَانِنَا. بِرَبِّنَا يَسُوعَ الـمَسِيحِ ٱبْنِكَ * الِإلَهِ الحَيِّ الـمَالِكِ مَعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُس † إِلَى دَهْرِ الدُّهُور.
البركة
١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:
• الرَّبُّ مَعَكُم.
– وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.
• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس.
– آمين.
• اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.
– الشُّكْرُ لله.
٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:
• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.