stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 4 فبراير – شباط 2020 “

557views

ثلاثاء الأسبوع الرابع من زمن السنة العادي – السنوات الزوجية
الاسبوع الرابع من 📖 المزامير
اللون الليتورجي اخضر

صلاة السَحَر

• اللَّهُمّ † بَادِرْ إلى مَعونَتِي.
– يا رَبّ، أسْرِعْ إلى إغَاثَتِي.

المَجْدُ للآبِ وَالابْنِ، والرُّوحِ القُدُس
كَمَا كَانَ في البَدْءِ والآنَ وَكلَّ أوانٍ،
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين. هللويا.

دعوة إلى الصلاة

• يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.
– ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.

أنتيفونة: للإلَهِ ربِّنا العَظِيم هَلمّوا نَسجُدْ.

المزمور ٩٩ (١٠٠)

فرح الصاعدين إلى الهيكل

الربّ يأمر المفتدين بالتغنّي بنشيد الظَفر (ق. أثناسيوس)

اِهتِفوا لِلرَّبِّ يا أَهلَ الأَرضِ جَميعًا †
اُعبُدوا الرَّبَّ بِالفرَح *
اُدخُلوا إِلى أَمامِه بِالتَّهْليل.

اِعلَموا أَنَّ الرَّبَّ هو الله †
هو صَنَعَنا ونَحنُ لَهُ *
نَحنُ شَعبُهُ وغَنَمُ مَرْعاه.

اُدخُلوا أَبْوابَهُ بِالشُّكْران †
ودِيارَهُ بِالتَّسْبيح *
اِحمَدُوهُ وبارِكوا اسْمَه.

فَإنَّ الرَّبَّ صَالِحٌ وللأبدِ رَحمَتُهُ *
وإِلى جيلٍ فَجيلٍ أَمانَتُهُ.

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة: للإلَهِ ربِّنا العَظِيم هَلمّوا نَسجُدْ.

أنتيفونة ١: لَكَ يا رَبُّ، أعزِفُ، وأسْلُكُ سَبيلَ الكَمال.

المزمور ١٠٠ (١٠١)

اعتراف الزعيم البارّ

إذا كنتم تحبّوني، حفظتم وصاياي (يوحنا ١٤: ١٥)

الرَّحْمَةَ والقَضاءَ أُنشِد *
لَكَ يا رَبُّ أَعزِف

أَتَقَدَّمُ في سَبيلِ الكَامِلين *
فمَتى تأتي إِلَيَّ؟

في كَمَالِ قَلْبي أَسِيرُ *
في وسَطِ بَيتِي

لا أَضَعُ نُصْبَ عَينَيَّ شيئًا تافِهًا *
أَبغَضْتُ عَمَلَ الجاحِدينَ فلا يَعلَقُ بي

القَلْبُ المُلتَوي فلْيَبتَعِدْ عنِّي *
والشِّرّيرُ لا أَعرِفُهُ

المُغْتابُ لِقَريبِهِ بِالخَفاءِ أُسكِتُهُ *
ومُتَشامِخُ العَينِ مُنتَفِخُ القَلبِ لا أُطيقُهُ

عَينايَ على أُمَناءِ الأَرضِ لِيَسْكُنوا معي *
السَّائِرُ في طَريقِ الكَمالِ هو يَخدُمُني

العامِلُ بِالمَكرِ لا يَسكُنُ في بَيتي *
والنَّاطِقُ بِالكَذِبِ لا يَقِفُ أَمامَ عَينَيَّ

في كُلِّ صَباحٍ *
أُسكِتُ أَشْرَارَ الأَرضِ كُلَّهم

حتَى يَنقَرِضَ مِن مَدينةِ الرَّبِّ *
جَميعُ فَعَلَةِ الآثام

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة ١: لَكَ يا رَبُّ، أعزِفُ، وأسْلُكُ سَبيلَ الكَمال.

أنتيفونة ٢: لا تُحَوِّلْ رَحمَتَكَ عَنّا، يا رَبّ.

التسبحة دانيال ٣: ٢٦، ٢٧، ٢٩، ٣٤-٤١

صلاة عزريا في أتون النار

توبوا وارجعوا لكي تمحى خطاياكم (أعمال ٣: ١٩)

مُبارَكٌ أَنتَ أَيُّها الرَّبُّ إِلهُ آبائِنا *
وحَميدٌ اسْمُكَ ومُمَجَّدٌ أَبَدَ الدُّهُور

لِأَنَّكَ بارٌّ في كُلِّ ما صَنَعْتَ إِلَينا †
وجَميعُ أَعْمالِكَ صَادِقَةٌ *
وطُرُقُكَ مُستَقيمَةٌ وجَميعُ أَحكامِكَ حَقٌّ

إِذْ قَدْ خَطِئْنا وأَثِمْنا بِارْتِدَادِنا عَنكَ †
وارْتَكَبْنَا خَطايا جَسيمَةً في كُلِّ شَيْء *
ولَمْ نَسمَعْ لِوَصاياكَ

فَلَا تَخْذُلْنا لِلأَبَدِ لِأَجلِ اسْمِكَ *
ولا تَنقُضْ عَهدَكَ

ولا تُحَوِّلْ رَحمَتَكَ عَنَّا †
لِأَجلِ إِبْراهيِمَ خَليلِكَ *
وإِسَحقَ عَبدِكَ وإِسْرائيلَ قِدِّيسِكَ

الَّذينَ قُلتَ لَهُمْ إِنَّكَ تُكَثِّرُ نَسْلَهُم †
كنُجومِ السَّمَاء *
وكالرَّمْلِ الَّذي على شَاطِى البَحْر

فلَقَدْ أَصْبَحْنَا أَصْغَرَ الأُمَمِ كُلِّها *
ونَحنُ اليَومَ أَذِلَّاءُ في كُلِّ الأَرض بِسَبَبِ خَطَايَانا

ولَيسَ لَنَا في هَذَا الزَّمانِ رَئيسٌ *
ولا نبِيٌّ ولا قائِد

ولا مُحْرَقَةٌ ولا ذَبيحَةٌ ولا تَقدِمَةٌ ولا بَخُور†
ولا مَكانٌ لِتَقْريبِ البَواكيرِ أَمامَكَ *
ولِنَيلِ رَحَمَتِكَ

ولكِنِ اقْبَلْنا لِانْسِحَاقِ نُفُوسِنَا *
وتَواضُعَ أَرْواحِنا

كمُحْرَقاتِ الكِباشِ والثِّيران *
ورِبْواتِ الحُمْلانِ السِّمان

فلْتَكُنْ هَكَذا ذَبيحَتُنا اليَومَ أَمامَكَ *
حَتَّى تُرضِيَكَ

ولْنَسِرْ وَرَاءَكَ حَتَّى النِّهاية *
فإِنَّهُ لا خِزْيَ لِلمُتَوَكِّلينَ علَيكَ

والآنَ فإِنَّنا نَتْبَعُكَ بِكُلِّ قُلوبِنا *
ونَتَّقِيكَ ونَبتَغي وَجهَكَ

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة ٢: لا تُحَوِّلْ رَحمَتَكَ عَنّا، يا رَبّ.

أنتيفونة ٣: اللَّهمَّ ، نَشيدًا جَديدًا أُنشِدُ لَكَ.

المزمور ١٤٣ (١٤٤)، ١-١٠

للظفر والسلام

أستطيع كل شيء بذاك الذي يقوّيني (فيلبي ٤: ١٣)

تَبارَكَ الرَّبُّ صَخْرَتي †
الَّذي يُعَلِّمُ يَدَيَّ الحَرْبَ *
وأَصابِعِيَ القِتال

إِنَّهُ حِمَايَتِي وحِصْني *
ومَعْقِلي ومُنقِذي

وتُرْسِي وبِهِ اعْتَصَمْتُ *
فأَخْضَعَ الشُّعُوبَ تَحْتي

ما الإِنسانُ يا رَبُّ حتَّى تَعرِفَهُ *
وابْنُ الإِنْسانِ حتَّى تُفَكّرَ فيهِ؟

إِنَّما الإِنْسانُ شِبْهُ هَبَاء *
وأيّامُه كَظِلٍ عَابِر

أَمِلْ سَمَوَاتِكَ وانْزِلْ *
مُسُّ الجِبالَ فتُدَخِّن

أَبرِقْ بِبُروقِكَ وشَتِّتْهُم *
أَرسِلْ سِهامَكَ وبَدِّدْهُم

أَرسِلْ يَدَيكَ مِن عَلْيائِكَ وانتَشِلْني †
وأَنقِذْني مِن غَزيرِ المِياه *
مِنْ أَيدِي بَني الغُرَباء

مَنْ نَطَقَتْ بالبَاطِلِ أَفْوَاهُهُم *
وَيمينُ كَذِبٍ يَمِينُهُم

أَللَّهُمَّ، نَشِيدًا جَديدًا أُنشِدُ لَكَ *
بِالعودِ العُشارِيِّ أَعزِفُ لَكَ

أَنتَ المُعْطِيَ المُلوكَ نَصْرًا *
والمُنتَشِلَ داوُدَ عَبدَكَ

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة ٣: اللَّهمَّ ، نَشيدًا جَديدًا أُنشِدُ لَكَ.

القراءة أشعيا ٥٥: ١

أيُّها العِطاشُ جَميعًا، هَلُمُّوا إلى المِياه. والَّذينَ لا فَضَّةَ لَهُم، هَلمُّوا اشتَرُوا وكُلُوا، هَلُمُّوا اشْتَروا بغَيرِ فِضَّةٍ ولا ثَمَنٍ، خَمْرًا ولَبَنًا حَليبًا.

الردة

• قد دَعَوتُكَ بِكُلِّ قَلبي * فأَجِبْني، يا ربّ
•• قد دَعَوتُكَ بِكُلِّ قَلبي * فأَجِبْني، يا ربّ

• قمتُ قبل الفجر مُستغيثًا
•• فأَجِبْني، يا ربّ

• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• قد دَعَوتُكَ بِكُلِّ قَلبي * فأَجِبْني، يا ربّ

القراءة الاولى

من الرسالة الأولى إلى أهل تسالونيقي ٤: ١- ١٨

قداسةُ السيرة ورجاءُ القيامة

أَمَّا بَعْدُ فنَسأَلُكُم، أَيُّهَا الإِخوَةُ، وَنُنَاشِدُكُمُ الرَّبَّ يَسُوعَ: قَد تَعلَّمْتُم مِنَّا أَيَّ سِيرةٍ يَجِبُ أَن تَسِيرُوا لإِرضَاءِ اللهِ، وَهِيَ السِّيَرةُ الَّتِي تَسِيرُونَهَا اليَومَ، فَازْدَادُوا تَقَدُّمًا فِيهَا. فَإِنَّكُم تَعَرِفُونَ مَا هِيَ الوَصَايَا الَّتِي أَوصَيْنَاكُم بِهَا مِن قِبَلِ الرَّبِّ يَسُوعَ.

إِنَّ مَشيئَةَ اللهِ إِنَّمَا هِيَ تَقْدِيسُكُم، ذَاكَ بِأَن تَجتَنِبُوا الزِّنَى، وَأَن يُحسِنَ كُلٌّ مِنكُمُ اتِّخاذَ امرَأَةٍ فِي القَدَاسةِ وَالحُرمَةِ، فَلا يَدَعَ الشَّهوَةَ تَستَولِي عَلَيهِ كَمَا تَستَولِي عَلَى الوَثنِيِّينَ الَّذِينَ لا يَعرِفُونَ اللهَ، وَلا يُلحِقَ بِأَخِيهِ أَذًى أَو ظُلْمًا فِي هَذَا الشَّأْنِ، لأَنَّ الرَّبَّ يَنتَقِمُ فِي هَذِهِ الأَشيَاءِ كُلِّهَا، كَمَا قُلْنَا لَكُم قَبْلًا وَشَهِدْنَا بِهِ، فَإِنَّ اللهَ لَم يَدْعُنَا إِلَى النَّجَاسَةِ، بَل إِلَى القَدَاسَةِ. فَمَنْ استَهَانَ إِذًا بِذَلِكَ التَّعْلِيمِ لا يَستَهِينُ بإِنسَانٍ، بَل يَستَهِينُ بِاللهِ الَّذِي يَهَبُ لَكُم رُوحَهُ القُدُّوسَ.

أَمَّا المَحبَّةُ الأَخَوِيَّةُ فَلا حَاجَةَ بِكُم إِلَى أَن يُكتَبَ إِلَيكُم فِيهَا، لأَنَّكُم تَعَلَّمْتُم مِنَ اللهِ أَن يُحِبَّ بَعضُكُم بَعضًا، وَبِذَلِكَ تُعَامِلُونَ جَمِيعَ الإِخوَةِ فِي مَقدُونِيَةَ كُلِّهَا. فَنَسأَلُكُم، أَيُّهَا الإِخوَةُ، أَن تَزْدَادُوا فِيهَا وَأَن تَطمَحُوا إِلى أَن تَعِيشُوا عِيشَةً هَادِئَةً، وَتُشغَلُوا بِمَا يَعْنِيكُم، وَتَعمَلُوا بِأَيْدِيكُم كَمَا أَوصَيْنَاكُم، فَتَسِيرُوا سِيرَةً كَرِيمَةً فِي نَظَرِ الَّذِينَ فِي خَارِجِ الكَنِيسَةِ ولا تَكُونَ بِكُم حَاجَةٌ إِلَى أَحَدٍ.

وَلا نُرِيدُ، أَيُّهَا الإِخوَةُ، أَن تَجهَلُوا مَصِيرَ الأَموَاتِ لِئَلاَّ تَحزَنُوا كَسَائِرِ النَّاسِ الَّذِينَ لا رَجَاءَ لَهُم. فَأَمَّا وَنَحنُ نُؤمِنُ بِأَنَّ يَسُوعَ قَد مَاتَ ثُمَّ قَامَ، فَكَذَلِكَ سَيَنقُلُ اللهُ بِيَسُوعَ وَمَعَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ مَاتُوا. فَإِنَّنَا نَقُولُ لَكُم عَن قَولِ الرَّبِّ: إِنَّنَا نَحنُ الأَحيَاءَ البَاقِينَ إِلَى مَجِيءِ الرَّبِّ لَن نَتَقَدَّمَ الأموَاتَ، لأَنَّ الرَّبَّ نَفْسَهُ، عِندَ إِعْلانِ الأَمْرِ، عِندَ انطِلاقِ صَوتِ رَئيِسِ المَلائِكَةِ وَالنَّفْخِ فِي بُوقِ اللهِ، سيَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ فيَقُومُ أَوَّلًا الَّذِينَ مَاتُوا فِي المَسِيحِ، ثُمَّ إِنَّنَا نَحنُ الأَحيَاءَ البَاقِينَ سَنُخطَفُ مَعَهُم فِي الغَمَامِ، لِمُلاقَاةِ المَسِيحِ فِي الجَوِّ، فَنَكُونُ هَكَذَا مَعَ الرَّبِّ دَائِمًا أَبَدًا.

فَلْيُشَدِّدْ بَعضُكُم بَعضًا بِهَذَا الكَلامِ.

الردة ١ تسالونيقي٤: ١٥؛ مرقس ١٣: ٢٧؛ متى ٢٤: ٣١

• إنَّ الرَّبَّ نَفسَهُ، عِندَ الصَّيحَةِ وَصَوتِ رَئِيسِ المَلائِكَة، وَالنَّفخِ فِي البُوقِ، سَيَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ. فَيَجمَعُ مخُتَارِيهِ مِنَ الرِّيَاحِ الأربَعِ، مِن أسَافِلِ الأرضِ إلَى أعَالِي السَّمَاوَات.

• عِندَمَا يَأتِي ابنُ الإنسَانِ فَإنَّهُ يُرسِلُ مَلائِكَتَه.

• فَيَجمَعُ مخُتَارِيهِ مِنَ الرِّيَاحِ الأربَعِ، مِن أسَافِلِ الأرضِ إلَى أعَالِي السَّمَاوَات.

القراءة الثانية

من كتاب القديس إيرنيوس الأسقف في الرَّدِّ على الهراطقة

(الكتاب 3،19،1و3- 20، 1: SC 34، 332و 336- 338)

بواكير القيامة في المسيح

لهذا أصبحَ الكلمةُ إنسانًا، وابنُ الله أصبحَ ابنَ الإنسان، لكي يتمكَّنَ الإنسانُ المتَّحِدُ بالكلمةِ من أن يَصيرَ بالتَّبنِّي ابنَ الله.

لم يكُنْ في مقدورِنا أن نشتركَ في اللافسادِ وفي الخلود، ما لم نتَّحِدْ باللافسادِ والخلود. وكيف كانَ بوُسعِنا أن نبلغَ نحن اللافسادَ والخلودَ ما لم يَصِرْ الخالدُ وغيُر القابلِ لأيِّ فسادٍ مثلَنا وفي الحالةِ التي نحن فيها، لِيَبتَلِعَ اللافسادُ ما هو قابلٌ للفسادِ، وليبتلعَ الخلودُ ما هو قابلٌ للموت، وبذلك حَصَلْنا على التَّبنِّي.

هذا هو إذًا ابنُ الله ربُّنا وإلهُنا، هو كلمةُ الآب، وهو ابنُ الإنسان، لأنَّه وُلِدَ بحسبِ الطَّبيعةِ البشريَّةِ من مريمَ المولودةِ من إنسان، وهي نفسُها إنسان، وفيها صارَ ابنَ الإنسان.

ولهذا أعطانا الرَّبُّ نفسُه آيةً في العُمقِ من تحت، وفي العلُوِّ من فوق، من غيرِ أن يطلُبَ الإنسانُ هذه الآية. لأنَّ ما حدثَ كان يستحيلُ على أيِّ إنسانٍ أن يتصوَّرَه أو يتوقَّعَه: بتولٌ تحمِلُ، وتَلِدُ ابنًا وتَبقى بتولًا. وهذا المولودُ هو الله معَنا، يتنازلُ فيهتَمُّ لشؤونِ هذه الأرض، ويبحثُ عن الخروفِ الضَّالِّ أي عن خليقتِه وصُنْعِ يدَيْه، ثمَّ يَصعدُ إلى الأعالي ليُقَدِّمَ لله الآبِ الإنسانَ الذي وجدَه وليَشفَعَ به. وهو يحقِّقُ في ذاتِه بواكيرَ قيامةِ الإنسان: فكما أنّ الرَّأسَ قامَ من بينِ الأموات، كذلك سيقومُ سائرُ الجسد. كلُّ إنسانٍ حيٍّ سيقومُ هو أيضًا بعدَ انقضاءِ فَترةِ الحكمِ عليه بسببِ مَعصيَتِه. ويعودُ عندئذٍ هذا الجسدُ واحدًا ملتئمًا بجميعِ مفاصلِه وأجزائِه، ويبلُغُ فيه كلُّ عُضوٍ كمالَ نُمُوِّهِ الذي يأتيه من الله، ويكونُ لكلِّ عُضوٍ في هذا الجسدِ المكانُ الذي يناسبُه ويَليقُ به، لأنَّ لدى الآبِ منازلَ كثيرةً كما أنَّ الأعضاءَ في الجسدِ هي كثيرة.

لمّا أخطَأَ الإنسانُ أظهرَ الله سُمُوَّه وسماحَه، وسبقَ فحدَّدَ الانتصارَ الذي سوف يتحقَّقُ يومًا بالكلمة. وكما اكتملَتِ القوَّةُ من خلالِ الضُّعف، كذلك تجلَّى لُطفُ الله وحِلمُه السَّامي.

الردة ١ قورنتس ١٥: ٢٠، ٢٢، ٢١

• إنَّ المَسِيحَ قَامَ مِن بَينِ الأموَاتِ، وَهُوَ بِكرُ الأموَاتِ. وَكَمَا يَمُوتُ جَمِيعُ النّاسِ فيِ آدَمَ، فَكَذِلَكَ سَيَحيَوْنَ فِي المَسِيح.

• فَقَد أتَى المَوتُ عَلَى يَدِ إنسَانٍ، وَعَلَى يَدِ إنسَانٍ تَكُونُ قِيَامَةُ الأموَاتِ.

• وَكَمَا يَمُوتُ جَمِيعُ النّاسِ فيِ آدَمَ، فَكَذِلَكَ سَيَحيَوْنَ فِي المَسِيح.

أنتيفونة تسبحة زكريا:

خَلِّصْنا يا رَبُّ، من أيدي جَميعِ المُبغضين.

التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩

المسيح والمعمدان سابقه

مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ

وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ

كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:

بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا

ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس

القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا

بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ

بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا

وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ

وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ

بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء

ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة

المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس

كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.

أنتيفونة تسبحة زكريا:

خَلِّصْنا يا رَبُّ، من أيدي جَميعِ المُبغضين.

الأدعية

إِنَّ اللهَ يُولِينَا، فِي هَذَا الصَّبَاحِ، نِعْمَةَ حَمْدِهِ، مُشَدِّدًا بِذَلِكَ رَجَاءَنا، فَلْنَلْتَمِسْ مِنْهُ فِي إِيمَان:

اِسْتَجِبْ لَنَا، يَا رَبّ.

شُكْرًا لَكَ، أَيُّهَا الإِلَهُ، أَبَا مُخَلِّصِنَا يَسُوع،
– عَلَى إِمْدَادِنَا بِهِ بِالمَعْرَفَةِ وَالخُلُود.

اِجْعَلْنَا مِثْلَهُ مُتَوَاضِعِي القُلُوب،
– فَيَخْدُمَ أَحَدُنَا الآخَرُ فِي مَخَافَةِ المَسِيح.

أَفِضْ رُوحَكَ فِي قُلُوبِنَا،
– كَي تَكُونَ مَحَبَّتُنَا صَادِقَةٌ، لَا عَنْ رِيَاء.

لَقَدْ أَوْصَيْتَ الإِنْسَانَ بِالعَمَلِ، كَي يُسَيْطِرَ عَلَى الأَرْض،
– فَليَكُنْ عَمَلُنَا لِتَمْجِيدِ اسْمِكَ وَلِتَقْدِيسِ إِخْوَتِنَا.

أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.

الصلاة

يَا رَبُّ، زِدْنَا إِيمَانًا † فَيَكْمُلَ حَمْدُكَ فِينَا * وَيَأْتِي ثِمَارًا سَمَاوِيَّةً عَلَى الدَوَامِ. بِرَبِّـنَا يَسُوعَ المَسِيحِ ٱبْـنِكَ * الإِلَهِ الحَيّ المَالِكِ مَـعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُسِ † إلَى دَهْرِ الدُّهُور.

البركة

١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:

• الرَّبُّ مَعَكُم.

– وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.

• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس.

– آمين.

• اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.

– الشُّكْرُ لله.

٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:

• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.