stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 7 أكتوبر – تشرين الأول 2020 “

8views

سيدة الوردية
أربعاء الأسبوع السابع والعشرين من الزمن العادي – السنوات الزوجية

صلاة السَحَر
• اللهم، بادر إلى مَعونتي. (هنا يرسم المصلون إشارة الصليب).
– يا ربّ، أسرع إلى إغاثتي.
المجد للآب والابن، والروح القدس
كما كان في البدء والآن وكل أوان،
وإلى دهر الدهور. آمين. هللويا.
دعوة إلى الصلاة
• يا رَبِّ افتَحْ شفتيَّ
– ليُخبِرَ فَمي بتسبِحَتِكَ.
أنتيفونة:
للمسيح ابنِ مريمَ هلمَّ نسجُد.
أو: في إحيائنا لذكرى القديسةِ مريمَ البتول، هلمّ نعظّمُ الربَّ.
المزمور 94 (95)
الدعوة إلى حمدِ الله
ليُشدّد بعضكم بعضًا، كلّ يوم،
ما دام إعلان هذا اليوم (عب 3: 13)
هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبّ *
نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا
نُبادِرُ إِلى وَجهِه بِالشُّكْران *
ونَهتِفُ لَه بِالأَناشيد
فإِنَّ الرَّبَّ إِلهٌ عَظيم *
وعلى جَميعِ الآلِهَةِ مَلِكٌ عَظيم
هو الَّذي بِيَدِه أَعماقُ الأَرض *
ولَه قِمَمُ الجِبال
لَه البَحرُ وهو صَنَعَه *
ويَداه جَبَلَتا اليَبَس
هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركعُ لَه *
نَجْثو أَمامَ الرَّبِّ صانِعِنا
فإِنَّه هو إِلهُنا *
ونحنُ شَعبُ مَرْعاه وغَنَمُ يَدِه
أَليومَ إِذا سَمِعتُم صَوتَه *
فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم كما في مَريبة
وكما في يَوم مَسَّة في البَرِّيَّة †
حَيثُ آباؤكَمُ اْمتَحَنوني واْختَبَروني *
وكانوا يَرَونَ أَعْمالي
أَربَعينَ سَنَةً سَئِمتُ ذلِكَ الجيل وقُلتُ: *
«هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهم»، ولَمْ يَعرفوا سُبُلي
حتَّى أًقسَمتُ في غَضَبي *
أَنْ لَن يَدْخُلوا في راحَتي
المجد للآب والابن *
والروح القدس.
كما كان في البدء والآن وكل أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.
– أنتيفونة:
للمسيح ابنِ مريمَ هلمَّ نسجُد.
أو: في إحيائنا لذكرى القديسةِ مريمَ البتول، هلمّ نعظّمُ الربَّ.
أنتيفونة 1: مِنْ مَريَمَ وُلِدَ يَسوعُ الَّذِي اسْمُهُ المَسِيح.
المزمور 62 (63) 2 – 9
اللهَ يلتمس سحراً من يهجر أعمال الليل.
أَللَّهُمَّ أَنتَ إِلهي إِلَيكَ بكَّرتُ *
إِلَيكَ ظَمِئَت نَفْسي وتاقَ جَسَدي.
كأَرضٍ قاحِلةٍ مُجدِبَةٍ لا ماءَ فيها †
كذلِكَ في القُدسِ شاهَدتُكَ *
لِأَرى عِزَّتَكَ ومَجدَكَ
أَطيَبُ مِنَ الحَياةِ رَحمَتُكَ *
وإِيَّاكَ تُسبِّحُ شَفَتايَ
وكذلِكَ في حَياتي أُبارِكُكَ *
وأَرفع كَفَّيَّ بِاسْمِكَ
كَمِن شَحْم ودَسَمٍ تَشبعُ نَفْسي *
وبِشفاهِ التَّهْليلِ يُشيدُ فَمي
إِذا ذَكَرُتكَ على مَضجَعي *
تَمْتَمْتُ بكَ في الهَجَعات
لِأنّكَ كُنتَ لي نُصرَةً *
فأُهَلِّلُ في ظِلِّ جَناحَيكَ
عَلِقَت بِكَ نَفْسي *
ويَمينُكَ سَانَدَتني
المجد للآب والابن *
والروح القدس.
كما كان في البدء والآن وكل أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.
أنتيفونة 1: مِنْ مَريَمَ وُلِدَ يَسوعُ الَّذِي اسْمُهُ المَسِيح.
أنتيفونة 2: أيُّتُها الأمُّ القِدِّيسَة،
إِنَّا نُمَجِّدُكِ أنتِ وَرَبَّنا،
الَّذِي إِيَّاكِ اسْتَوْدَعَنا قَبلَ مَوْتِهِ.
التسبحة دانيال 3: 57 – 88، 56
كل خليقةٍ فلتُسبِّح الربّ
سبِّحوا إلهنا، ياجميع خلائقه (عن رؤيا 19: 5)
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ أَعْمالِ الرَّبّ *
سَبِّحيه وآرفَعيه إِلى الدُّهور
بارِكوا الرَّبَّ يا مَلائِكَةَ الرَّبّ *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها السَّموات
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ المِياهِ الَّتي فَوقَ السَّماء *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ الجُيوش
باركا الرَّبَّ أَيَّتُها الشَّمسُ والقَمَر *
باركي الربَّ يا نُجومَ السَّماء
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ الأَمطارِ والأَنْداء *
بارِّكي الرَّبَّ يا جَميعَ الأَرْياح
بارِكا الرَّبَّ أَيَّتُها النَّارُ والحَرّ *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّتُها البَرْدُ والحَرّ
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النَّدى والصَّقيع *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَمَدُ والبَرْد
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها الجَليدُ والثَّلْج *
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها اللَّيلُ والنَّهار
بارِكا الرَّبَّ أَيُّها النُّورُ والظَّلام *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البُروقُ والغُيوم
لِتُباركِ الأَرضُ الرَّبَّ *
لِتُسَبِّحْه وتَرفَعْه إِلى الدُّهور
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الجِبالُ والتِّلال *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ أَنبِتَةِ الأَرض
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها اليَنابيع *
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها البِحارُ والأَنْهار
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الحيتان †
وجَميعُ ما يَتَحَرَّكُ في المِياه *
بارِكي الرَّبَّ يا جَميعَ طُيورِ السَّماء
بارِكي الرَّبَّ أَيَّتُها الوُحوش والمَواشي *
بارِكوا الرَّبَّ يا بَني البَشَر
بارِكوا الرَّبَّ يا بَني إِسْرائيل *
سَبِّحوه وآرفَعوه إِلى الدُّهور
باركوا الرَّبَّ يا كَهَنَةَ الرَّبِّ *
بارِكوا الرَّبَّ يا خُدَّامَ الرَّبّ
بارِكوا الرَّبَّ يا أَرْواحَ ونُفوسَ الأَبْرار *
بارِكوا الرَّبَّ أَيُّها القِدِّيسون والمُتَواضِعو القُلوب
باركِوا الرَّبَّ يا حَنَنْيا وعَزَرْيا وميشائيل *
سَبِّحوه وآرفَعوه إِلى الدُّهور.
لنُبارِكِ الآب والابن والروح القدس *
لنُسبِّح وَلْنَرْفَعْهُ إِلَى الدُّهُور.
مُبارَكٌ أنتَ فِي جَلَدِ السَّماءِ *
نَرْفَعُكَ وَنُسَبِّحُكَ إلى الدهور.
هنا لا يُقال المجد للآب….
أنتيفونة 2: أيُّتُها الأمُّ القِدِّيسَة،
إِنَّا نُمَجِّدُكِ أنتِ وَرَبَّنا،
الَّذِي إِيَّاكِ اسْتَوْدَعَنا قَبلَ مَوْتِهِ.
أنتيفونة 3: ارْتَفَعَتْ مَريَمُ البَتُولُ فَوقَ أَجْوَاقِ المَلَائِكَةِ،
وعَلَى رَأْسِهَا إكْلِيلٌ مِنْ اثنَي عَشَرَ كَوكَبًا.
المزمور 149
سرور القديسين
أبناء الكنيسة، أبناء الشعب الجديد،
فليبتهجوا بملكهم، بالمسيح (هزيكوس)
أَنشِدوا للرَّبِّ نَشيدًا جَديدًا *
تَسبِحَتُه في جَماعةِ الأَصْفِياء
لِيَفرَحْ إِسْرائيلُ بِصانِعِه! *
لِيَبتَهِجْ بَنو صِهْيونَ بِمَلِكِهم!
لِيُسَبِّحوا اْسمَه بِالرَّقْص! *
لِيَعزِفوا لَه بِالدُّفِّ والكِنَّارة!
فإِنَّ الرَّبَّ يَرْضى عن شَعبِهِ *
يُزَيِّنُ الوُضَعاءَ بِخَلاصِهِ
يَبتَهِجُ الأَصفِياءُ بالمَجْد *
يُهَلِّلونَ على أَسِرَّتِهم
تَعْظيمُ اللهِ مِلْءَ حُلوقِهِم *
وسَيفٌ ذو حَدَّينِ بِأَيديهم
لإِنْزَالِ الِاْنتِقام بِالأُمَم *
والعِقابِ بِالشُّعوب
لِرَبطِ مُلوكِها بِالقُيود *
وأَشْرافِها بِكُبولٍ مِن حَديد
لِتَنْفيذِ الحُكْمِ المَكْتوبِ فيهم: *
هذا فَخرٌ لِجَميعِ أَصْفِيائِه.
المجد للآب والابن *
والروح القدس.
كما كان في البدء والآن وكل أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.
أنتيفونة 3: ارْتَفَعَتْ مَريَمُ البَتُولُ فَوقَ أَجْوَاقِ المَلَائِكَةِ،
وعَلَى رَأْسِهَا إكْلِيلٌ مِنْ اثنَي عَشَرَ كَوكَبًا.
القراءة أشعيا 61: 10
أسرُّ سُرورًا في الربِّ وتبتَهِجُ نَفْسي في إلهي، لأنَّهُ أَلبَسَنِي ثِيابَ الخَلاصِ، وشَمَلَني بِرِداءِ البِرِّ، كالعريسِ الذي يتَعَصَّبُ بالتّاجِ، وكالعَروسِ التي تَتَحلّى بزينَتِها.
الردّة
• أَحَبَّهَا الرَّبُّ * واصْطَفَاهَا
•• أَحَبَّهَا الرَّبُّ * واصْطَفَاهَا
• وفي خَيمَتِهِ أسْكَنَهَا
•• واصطفاها
• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• أَحَبَّهَا الرَّبُّ * واصْطَفَاهَا
القراءة الأولى
من الرسالة الأولى إلى طيموتاوس ٤: ١-٥: ٢
معلمو الضلال والشيوخ
وَالرُّوحُ يَقُولُ صَرِيحًا إِنَّ بَعضَهم يَرتَدُّونَ عَنِ الإِيمَانِ فِي الأَزمِنَةِ الأَخِيرَةِ، وَيَتبَعُونَ أَروَاحًا مُضِلَّةً وَمَذَاهِبَ شَيطَانِيَّةً. وَقَد خَدَعَهُم رِيَاءُ قَومٍ كَذَّابِينَ كُوِيَتْ ضَمَائِرُهُم. يَنهَوْنَ عَنِ الزَّوَاجِ وَعَن أَطعِمَةٍ خَلَقَهَا اللهُ لِيَتَنَاوَلَها وَيَشكُرَ علَيها الَّذِينَ آمَنُوا فَعَرَفُوا الحَقَّ. فَكُلُّ مَا خَلَقَ اللهُ حَسَنٌ. فَمَا مِن طَعَامٍ مَرذُولٍ إِذَا تَنَاوَلَهُ الإِنسَانُ بِشُكرٍ، لأَنَّ كَلامَ اللهِ وَالصَّلاةَ يُقَدِّسَانِهِ. وَأَنتَ إِذَا مَا عَرَضْتَ ذَلِكَ لِلإِخوَةِ كُنْتَ لِلمَسِيحِ يَسُوعَ خَادِمًا صَالِحًا، وَقَد تَغَذَّيْتَ بِكلامِ الإِيمَانِ وَبِالتَّعلِيمِ الحَسَنِ الَّذِي تَبعْتَهُ.
أَمَّا الخُرَافَاتُ الدُّنيَوِيَّةُ وَمَا فِيهَا مِن حِكَايَاتِ العَجَائِزِ، فَأَعرِضْ عَنهَا. وَرَوِّضْ نَفْسَكَ عَلَى التَّقوَى. فَإِنَّ الرِّيَاضَةَ البَدَنِيَّةَ فِيهَا بَعضُ الخَيرِ. وَأَمَّا التَّقوَى فَفِيهَا خَيرٌ لِكُلِّ شَيءٍ، لأَنَّ لَهَا الوَعدَ بِالحَيَاةِ الحَاضِرَةِ وَالمُستَقبَلَةِ. وَإِنَّهُ لَقَولُ صِدقٍ جَدِيرٌ بِالتَّصدِيقِ عَلَى الإِطلاقِ. فَإِذَا كُنَّا نَتعَبُ وَنُجَاهِدُ، فَلأَنَّنَا جَعَلْنَا رَجَاءَنَا فِي اللهِ الحَيِّ مُخَلِّصِ النَّاسِ أَجمَعِينَ وَلا سِيَّمَا المُؤمِنِينَ. فوَصِّ بِذَلِكَ وَعَلِّمْ.
لا يَستَخِفَّنَّ أَحَدٌ بِشَبابِكَ، بَل كُنْ قُدوَةً لِلمُؤمِنِينَ بِالكَلامِ وَالسِّيرَةِ وَالمَحَبَّةِ وَالإِيمَانِ وَالعَفَافِ. انصَرِفْ إِلَى القِرَاءَةِ وَالوَعظِ وَالتَّعلِيمِ إِلَى أَن أَجِيءَ. لا تُهمِلْ المَوهِبَةَ الرُّوحِيَّةَ الَّتِي فِيكَ، تِلكَ الَّتِي نِلْتَهَا بِنُبُوَّةٍ مَعَ وَضعِ جَمَاعَةِ الشُّيُوخِ أَيدِيَهُم عَلَيكَ. اصرِفْ هَمَّكَ إِلَى ذَلِكَ، وَكُنْ لَهُ مُلازِمًا لِيَظهَرَ تَقَدُّمُكَ لِجَمِيعِ النَّاسِ. انتَبِهْ لِنَفسِكَ وَلِتَعلِيمِكَ وَوَاظِبْ عَلَى ذَلِكَ، فَإِنَّكَ إِذَا فَعَلْتَ خَلَّصْتَ نَفسَكَ وَالَّذِينَ يَستَمِعُونَ إِلَيكَ.
لا تُعَنِّفْ شَيخًا، بَل عِظْهُ وَعْظَكَ لأَبٍ لَكَ، وَعِظْ الشُبَّانَ وَعْظَكَ لإِخوَةٍ لَكَ، وَالعَجَائِزَ وَعْظَكَ لأُمَّهَاتٍ لَكَ، وَالشَّابَّاتِ وَعْظَكَ لأَخَوَاتٍ لَكَ، بِكُلِّ عَفَافٍ.
الردة ١ طيموتاوس ٤: ٨ وَ١٠؛ ٢ قورنتس ٤: ٩
• وَأمَّا التَّقوَى فَفِيهَا خَيرٌ لِكُلِّ شَيءٍ. لأنَّ لَهَا الوَعدَ بِالحَيَاةِ الحَاضِرَةِ وَالمُستَقبَلَةِ. فَإذَا كُنَّا نَتعَبُ وَنُجَاهِدُ فَلأنَّنَا جَعَلْنَا رَجَاءَنَا فِي اللهِ الحَيِّ.
• يُضَيَّقُ عَلَينَا مِن كُلِّ جِهَةٍ وَلا نُحَطَّمُ. نُصرَعُ وَلا نَهلِكُ.
• لأنَّنَا جَعَلْنَا رَجَاءَنَا فِي اللهِ الحَيِّ.
القراءة الثانية
من مواعظ القديس برناردس رئيس الرهبان
(مجموعة المؤلفات، الطبعة الكرتوزية، 5، 1968، 282- 283)
يجب التأمل في أسرار الخلاص
“يَكُونُ المَولُودُ قُدُّوسًا وَابنَ اللِهِ يُدعَى” (لوقا 1: 35). هو ينبوعُ الحكمةِ، هو كلمةُ الآبِ العليِّ. بوساطتِك، أيَّتُها البتولُ القدِّيسةُ، سيصيرُ هذا الكلمةُ إنسانًا. هو الذي قالَ: “إنَّ الآبَ فِيَّ وأنَا فِي الآبِ” (يوحنا 10: 38) سيقولُ أيضًا: “خَرَجْتُ مِن لَدُنِ الآبِ، وَأَتَيْتُ إلَى العَالَمِ” (يوحنا 16: 28).
قال: “فِي البَدءِ كَانَ الكَلِمَةُ” (يوحنا 1: 1). الينبوعُ متفجِّرٌ، ولكنْ في ذاتِه. ثم قال: “وَالكَلِمَةُ كَانَ لَدَى الله” (يوحنا 1: 1)، السَّاكنِ في النُّورِ الذي لا يُدرَكُ. وقالَ الرَّبُّ في البدءِ: “إنَّ أفكاري هي أفكارُ سلامٍ لا حَربٍ” (ر. إرميا 29: 11). ولكنَّ فكرَكَ، اللهمَّ، هو في ذاتِكَ، ولا نعرفُ فِيمَ تفكِّرُ: “مَن عرفَ فِكرَ الربِّ ومَن كانَ له مشيرًا”؟
وانحدرَ فكرُ السَّلامِ لمَسعَى سلامٍ: “وَالكَلِمَةُ صَارَ بَشَرًا فَسَكَنَ بَينَنَا” (يوحنا 1: 14). سكنَ في قلوبِنا بالإيمانِ، وسكنَ في ذاكرتنا وسكن في فكرِنا ونَفَذَ إلى خيالِنا. أيُّ إنسانٍ فيما مضى عرفَ فِكرَ الرَّبِّ؟ بل كانَ يتصوَّرُه صَنَمًا ما في قلبِه. إنَّ اللهَ لا يُدرَكُ ولا يُدنَى منه، ولا يُرى ولا يتصوَّرُه ذهنٌ على الإطلاق. أمَّا الآنَ فقد أرادَ أن يُدرَكَ، وأرادَ أن يُرَى، وأرادَ أن نَعرِفَه بفكرِنا.
قد تقولُ: وكيف يكونُ ذلك؟ نعرفُه الآنَ مُضجَعًا في مذودٍ، متكَّوِّنًا في أحشاءِ البتولِ، واعظًا على الجبلِ، قاضيًا الليلَ في الصلاةِ، أو مُعلَّقًا على الصليبِ، أو شاحبًا مع الموتِ، أو حُرًّا بينَ الأموات، آمرًا في مَثوَى الجحيم، أو أيضًا قائمًا في اليومِ الثَّالثِ، ومُظهِرًا للرسلِ مكانَ المساميرِ علاماتِ ظفرِه، وأخيرًا صاعدًا أمامَهم إلى أعالي السَّماواتِ.
أيُّ شيءٍ من هذا لا نفهمُه بفكرِنا فَهمًا حقيقيًّا وتَقَوِيًّا ومقدَّسًا؟ في كلِّ صورةٍ من هذه الصُّوَرِ، وفيها مجتمعةً، أَرَى اللهَ إلهي. ولهذا قُلْتُ إنَّ الحكمةَ هي التأمُّلُ في هذه الأمورِ، وأرى أنَّ الفطنةَ هي الارتفاعُ بالذاكرةِ إلى هذه العذوبة التي تمثَّلَت في عصَا الكهنوتِ الذي أزهرَ وأينعَ، وقد اتَّخذَتْ منه مريمُ في الأعالي ثم سكبَتْه علينا.
الردة
• أيَّتُها البتولُ مريم، ليسَ بينَ بناتِ أورشليمَ مَن يُشبِهُكِ: أنتِ والدةُ ملكِ الملوك، أنتِ سيِّدَةُ الملائكة، أنتِ ملِكةُ السَّماء. مباركةٌ أنتِ بينَ النِّساء، ومباركةٌ ثمرةُ بطنِكِ.
• السَّلامُ عليكِ، يا ممتلئةً نعمةً. الرَّبُّ معكِ.
• أنتِ والدةُ ملكِ الملوك، أنتِ سيِّدَةُ الملائكة، أنتِ ملِكةُ السَّماء. مباركةٌ أنتِ بينَ النِّساء، ومباركةٌ ثمرةُ بطنِكِ.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
أيَّتُها الأمُّ القِدِّيسَة،
أيَّتُها البَتُولُ الطَّاهِرَة،
يا مَلِكَةَ العَالَمِ المَجِيدَة،
أَعِيني بِقُوَّتِكِ الوَالِدِيَّةِ
مَنْ يَحْتَفِلُونَ بِعِيدِكِ السَّعِيد.
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا 1: 68 – 79
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصنع فداءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خلاصٍ *
في بَيتِ داوُد فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِه القدِّيسين *
الذين هُم منذُ الدَّهر:
بأن يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيم أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وجهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَه
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهم.
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بها المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسينَ في الظُّلمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المجد للآب والابن *
والروح القدس.
كما كان في البدء والآن وكل أوان *
وإلى دهر الدهور. آمين.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
أيَّتُها الأمُّ القِدِّيسَة،
أيَّتُها البَتُولُ الطَّاهِرَة،
يا مَلِكَةَ العَالَمِ المَجِيدَة،
أَعِيني بِقُوَّتِكِ الوَالِدِيَّةِ
مَنْ يَحْتَفِلُونَ بِعِيدِكِ السَّعِيد.
الأدعية
هلمَّ نُحَيّ مُخلّصنا، الذي ولدته مريم البتول، ولنبتهل إليه:
ربنا، لتشفَعْ لنا أُمُّك البتول.
يا شمس البرّ الساطعة، بطلوعك أنبأت تلك التي هي الفجر المُنير،
– أهّلنا لأن نتابع سيرنا بهُداك وإمدادك.
أيها الكلمة الأزلي، جعلت مريم خدراً خالداً لسُكناك،
– أنقذنا من فساد الخطيئة.
يا مُخلّصنا، يا من وقفت أُمّه عند صليبه،
– أعطنا بشفاعتها، أن نشاركك آلامك.
يا يسوع، لقد أقمت مريم، وأنت على الصليب، أُمّا ليوحنا،
– أرسل إلينا عونك، حتى يصبح كلّ منا إبناً حقاً لمريم.
أو:
هلمَّ نُحَيّ مُخلّصنا، الذي ولدته مريم البتول، ولنبتهل إليه:
ربنا، لتشفَعْ لنا أُمُّك البتول.
يا مُخلّص العالم، يا من بقوة فدائه صان أُمه من وصمة الخطيئة،
– اجعلنا أطهاراً من الخطيئة.
يا فادينا، جعلت حشا مريم خدراً لسكناك، ومقراً للروح القدس،
– اجعل نفس كل منّا لهذا الروح هيكلاً.
أيها الكلمة الأزلي، بنعمتك اختارت أُمك النصيب الأفضل،
– دعنا نجري على مثالها، في البحث عن الغذاء الروحيّ الباقي للحياة الأبدية.
يا ملك الملوك، لقد نقلت أُمّك جسما ونفساً إلى السماء،
– دعنا نبحث دائماً عمّا هو فوق.
يا ربّ السموات والأرض، يا من أجلس مريم عن يمينه،
– اجعلنا أهلاً لهذا المجد.
أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.
الصلاة
نسأَلُك، يا ربّ، فَيضَ نِعمَتِك علَينا † نحن الذينَ عَرَفنا ببشارةِ الملاك، تجسُّدَ ابنِك المسيح * فنَبلُغَ مجدَ القِيامةِ بشَفاعةِ العذراء أُمِّه وبآلامِه وصليبِه. هو الإِلهُ الحيّ * المالك معك ومع الروح القدس † إلى دهر الدهور.
البركة
1) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:
• الرب معكم.
– ومع روحك أيضاً.
• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآب والابن والروح القدس.
– آمين.
• اذهبوا بسلامِ المسيح.
– الشكر لله.
2) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:
• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.