stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

صلاة الساعات ” 9 نوفمبر – تشرين الثاني 2020 “

42views

تدشين كاتدرائيّة القدّيس يوحنا المعمدان في اللاتِران، في روما

صلاة السَحَر
• اللَّهُمّ † بَادِرْ إلى مَعونَتِي.
– يا رَبّ، أسْرِعْ إلى إغَاثَتِي.
المَجْدُ للآبِ وَالابْنِ، والرُّوحِ القُدُس
كَمَا كَانَ في البَدْءِ والآنَ وَكلَّ أوانٍ،
وإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين. هللويا.
دعوة إلى الصلاة
• يا ربِّ افتَحْ شَفَتّيَّ.
– ليُخبرَ فَمي بتسبحتِكَ.
أنتيفونة
للمسيحِ، عروسِ الكنيسةِ، هلمَّ نَسجُد.
المزمور ٩٤ (٩٥)
الدعوة إلى حمدِ الله
ليُشدّد بعضكم بعضًا، كلّ يوم،
ما دام إعلان هذا اليوم (عب ٣: ١٣)
هَلُمّوا نُهَلِّلُ لِلرَّبِّ *
نَهتِفُ لِصَخرَةِ خَلاصِنا
نُبادِرُ إِلى وَجهِهِ بِالشُّكْران *
ونَهتِفُ لَه بِالأَناشيد
فإِنَّ الرَّبَّ إِلهٌ عَظيم *
وعلى جَميعِ الآلِهَةِ مَلِكٌ عَظِيم
هو الَّذي بِيَدِه أَعماقُ الأَرض *
ولَه قِمَمُ الجِبال
لَه البَحرُ وهو صَنَعَهُ *
ويَداه جَبَلَتا اليَبَس
هَلُمُّوا نَسجُدُ ونَركعُ لَهُ *
نَجْثو أَمامَ الرَّبِّ صانِعِنا
فإِنَّه هو إِلهُنا *
ونحنُ شَعبُ مَرْعاه وغَنَمُ يَدِه
أَليومَ إِذا سَمِعتُم صَوتَهُ *
فلا تُقَسُّوا قُلوبَكم كما في مَريبَة
وكما في يَوم مَسَّة في البَرِّيَّة †
حَيثُ آباؤكَمُ امْتَحَنوني واخْتَبَروني *
وكانوا يَرَونَ أَعْمالي
أَربَعينَ سَنَةً سَئِمتُ ذلِكَ الجِيلَ وقُلتُ: *
«هُم شَعبٌ ضَلَّت قُلوبُهُم»، ولَمْ يَعرفوا سُبُلي
حتَّى أًقسَمتُ في غَضَبي *
أَنْ لَن يَدْخُلوا في راحَتي
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة
للمسيحِ، عروسِ الكنيسةِ، هلمَّ نَسجُد.
أنتيفونة ١: بِرَحمَتِكَ أشبِعْنا في الصَّباحِ، يا رَبُّ.
المزمور ٨٩ (٩٠)
ليكن بهاء الرب علينا
إن يومًا واحدًا عند الرّبّ بمقدار ألف سنةٍ،
وألف سنة بمقدار يوم واحد (٢ بطرس ٣: ٨)
أَيُّها السَّيِّد *
كُنْتَ لَنا مَلْجَأً جيلًا فَجِيلًا
مِن قَبلِ أَنْ وُلِدَتِ الجِبالُ †
وكَوَّنْتَ الأرضَ والدُّنْيا *
مِنَ الأزَلِ وللأبدِ أنتَ الله
تُعِيدُ الإنْسَانَ إِلى الغُبَارِ *
وتَقولُ: “عُودوا يا بَني آدَم”
فإِنَّ أَلْفَ سَنَةٍ في عَينَيكَ †
كيَومِ أَمْسِ العابِر *
كهَجْعَةٍ مِنَ اللَّيل
تَغْمُرُهُمْ بِالرُّقادِ *
فيَصِيرُوا كالعُشبِ النَّابِتِ في الصَّباح
في الصَّباحِ يُزهِرُ وَيَنبُتُ *
وفي المَسَاءِ يَذبُلُ وَيَيْبَسُ
مِنْ غَضَبِكَ فَنَيْنَا *
وبِسُخْطِكَ ارْتَعْنا
جَعَلْتَ آثامَنَا تُجَاهَكَ *
وخَفَايَانَا في نُورِ وَجْهِكَ
بِسُخْطِكَ اِنْحَطَّتْ أَيَّامُنا كُلُّهَا *
وأَفنَيْنَا سِنِينَا زَفِيرًا
أيَّامُ سِنِينَا سَبْعُونَ سَنَة *
وإِذا كُنَّا أَقْوِيَاءَ فَثَمَانُون
وجُلُّهَا عَنَاءٌ وَشَقَاء *
تَمُرُّ سَرِيعًا ونَحنُ نَطِير
مَن ذَا الَّذي يُدرِكُ شِدَّةَ غَضَبِكَ *
ومَن ذَا الَّذي يَخْشَى حِدَّةَ سُخْطِكَ؟
عَلِّمْنَا كَيْفَ نَعُدُّ أَيَّامَنا *
فنَنْفُذَ إلى قَلبِ الحِكْمَة
اِرْجعْ يا رَبُّ! حتَّى مَتَى؟ *
تَرَأَّفْ بِعَبيدِكَ
بِرَحْمَتِكَ أَشْبِعْنَا فِي الصَّباح *
فنُهَلِّلَ وَنَفرَحَ كُلَّ أَيَّامِنا
فَرِّحْنا بِقَدْرِ الأَيَّامِ الَّتي فِيها أَذْلَلْتَنا *
والسِّنينَ الَّتي فِيها السُّوءَ رَأَينا
لِيَظْهَرْ لِعَبيدِكَ صُنْعُكَ *
وعَلَى أَبْنائِهِم بَهَاؤُكَ
ولْيَكُنْ لُطْفُ الرَّبِّ إلَهِنَا عَلَينَا *
وثَبّتْ عَمَلَ أَيْدِينَا
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة ١: بِرَحمَتِكَ أشبِعْنا في الصَّباحِ، يا رَبُّ.
أنتيفونة ٢: تَسبِحَةُ الرَّبِّ من أقاصي الأرضِ.
التسبحة أشعيا ٤٢: ١٠-١٦
نشيد الإله الحيّ المخلّص
كانوا يرتّلون نشيدًا أمام العرش (رؤيا ١٤: ٣)
أَنشِدوا لِلرَّبِّ نَشيدًا جَديدًا *
تَسبِحَةً لَهُ مِنْ أَقاصِي الأَرض
يا رُوَّادَ البَحرِ وكُلِّ ما فيهِ *
ويا أَيَّتُهَا الجُزُرُ وسُكَّانَها
لِتَرفَعِ البَرِّيَّةُ ومُدُنُهَا صَوتَها *
والحَظائِرُ الَّتي يَسْكُنُهَا قيدار
ولْيَهتِفْ سُكَّانُ الصَّخرَةِ *
ولْيَصِيحُوا مِن رُؤُوسِ الجِبال
لِيُؤَدُّوا المَجْدَ لله *
ويُخْبِرُوا بِحَمْدِهِ في الجُزُر
الرَّبُّ كجَبَّارٍ يَبرُزُ *
وكرَجُلِ قِتالٍ يُثيرُ غَيرَتَهُ
ويَصرُخُ صَرْخَةَ إِنْذار *
ويَزْعَقُ ويَتَجَبَّرُ على أَعْدائِه:
«سَكَتُّ مُطَوَّلًا وصَمَتُّ وضَبَطْتُ نَفْسِي *
فالآنَ أَئِنُّ كالَّتي تَلِدُ وأَتنَهَّدُ وأَلهَثُ
أُخَرِّبُ الجِبالَ والتِّلال *
وأُيَبِّسُ كُلَّ عُشْبِها
وأَجْعَلُ الأَنْهارَ جُزُرًا *
وأُجَفِّفُ الغُدْرَان
وأُسَيِّرُ العُمْيانَ في طَريقٍ لم يَعرِفُوهُ *
وأُسلِكُهُمْ مَسَالِكَ لَمْ يَعْهَدوها
وأَجْعَلُ الظُّلمَةَ نُورًا أمَامَهُم *
والمُلتَوَياتِ مُستَقيمَة»
المَجْدُ للآبِ وَالاِبْنِ *
وَالرُّوحِ القُدْس
كَمَا كَانَ فِي البَدْءِ وَالآنَ وَكُلَّ أَوَانٍ *
وَإِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ. آمِينْ.
أنتيفونة ٢: تَسبِحَةُ الرَّبِّ من أقاصي الأرضِ.
أنتيفونة ٣: سَبِّحوا اسمَ الرَّبِّ،
أيُّها الواقِفونَ في بيتِ الرَّبّ.
المزمور ١٣٤ (١٣٥)
تسبيح الربّ صانع الآيات
أنتم شعب اقتناه الله…
أشيدوا بآيات الذي دعاكم من الظلمات
إلى نوره العجيب (عن ١ بطرس ٢: ٩)
١ (١-١٢)
سَبِّحوا اسْمَ الرَّبِّ *
سَبِّحوا يا عَبيدَ الرَّبّ
الواقِفينَ في بَيتِ الرَّبِّ *
في دِيارِ بَيتِ إِلهِنَا
سَبِّحوا الرَّبَّ فإنَّهُ صالِحٌ *
اِعزِفوا لاسْمِهِ فإِنَّه لَذِيذ
لأَنَّ الرَّبَّ قدِ اخْتارَ لَهُ يَعْقوب *
وإِسْرائيلَ خاصَّةً لَهُ
لقد عَلِمتُ أَنَّ الرَّبَّ عَظيمٌ *
وأَنَّ سَيِّدَنا فَوقَ جَميعِ الآلِهَة
كُلَّ ما شَاءَ الرَّبُّ صَنعَ †
في السَّمَواتِ والأَرْض *
في البِحارِ وجَميعِ الغِمَار
مِن أَقْصَى الأَرْضِ يُصعِدُ الغُيومَ †
وللمَطَرِ يُحدِثُ البُروقَ *
ومِن خَزائِنِهِ يُخرِجُ الرِّيح
هو الَّذي ضَرَبَ أَبْكارَ مِصْرَ *
مِنَ النَّاسِ إِلى البَهائِم
وأَرسَلَ آياتٍ ومُعجِزَاتٍ †
في وَسَطِكِ يا مِصْر *
على فِرعَونَ وعلى جَميعِ عَبيدِه
هو الَّذي ضَرَبَ أُمَمًا كَثيرة *
وقَتَلَ مُلوكًا عُظَماء
سَيحونَ مَلِكَ الأَمورِيَين †
وعُوجًا مَلِكَ باشان *
وسائِرَ مَمالِكِ كَنْعان
المَجْدُ للآبِ وَالاِبْنِ *
وَالرُّوحِ القُدْس
كَمَا كَانَ فِي البَدْءِ وَالآنَ وَكُلَّ أَوَانٍ *
وَإِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ. آمِينْ.
أنتيفونة ٣: سَبِّحوا اسمَ الرَّبِّ،
أيُّها الواقِفونَ في بيتِ الرَّبّ.
القراءة أشعيا ٥٦: ٧
آتي بِهم إِلى جَبَلِ قُدْسي وأُفَرِّحُهم في بَيتِ صَلاتي وتَكونُ مُحرَقاتُهم وذَبائِحُهم مَرضِيَّةً على مَذبَحي لِأَنَّ بَيتي بَيتَ صَلاةٍ يُدْعى لِجَميعِ الشُّعوب.
الردّة
• الربّ عظيم * وجدير بالتّسبيح الكثير
•• الربّ عظيم * وجدير بالتّسبيح الكثير
• في مدينة إلهنا جبل مقدسه
•• وجدير بالتّسبيح الكثير
• المجد للآب والابن، والروح القدس
•• الربّ عظيم * وجدير بالتّسبيح الكثير
القراءة الاولى
من رسالة القديس بطرس الأولى ٢: ١-١٧
تَبنَوْنَ حجارةً حية
فَأَلقُوا عَنكُم كُلَّ خُبْثٍ وَكُلَّ غِشٍّ وَكُلِّ أَنوَاعِ الرِّيَاءِ وَالحَسَدِ وَالنَّمِيمَةِ. وَارغَبُوا كَالأَطفَالِ الرُّضَّعِ فِي اللَّبَنِ الحَلِيبِ الصَّافِي، لَبَنِ كَلِمَةِ اللهِ، لِتَنْمُوا بِهَا مِن أَجلِ الخَلاصِ، إذَا كُنْتُم قَد ذُقْتُم كَيفَ أنَّ الرَّبَّ طَيِّبٌ.
اقتَرِبُوا مِنهُ، فَهُوَ الحَجَرُ الحَيُّ الَّذِي رَذَلَهُ النَّاسُ، فَاختَارَهُ اللهُ، وَكَانَ عِندَهُ كَرِيمًا. وَأنتُم أيضًا، شَأنَ الحِجَارَةِ الحَيَّةِ، تُبنَوْنَ بَيتًا رُوحِيًّا فَتَكُونُونَ جَمَاعَةً كَهنُوتِيَّةً مُقَدَّسَةً. كَيمَا تُقَرِّبُوا ذَبَائِحَ رُوحِيَّةً يَقبَلُهَا اللهُ عَن يَدِ يَسُوعَ المَسِيحِ. فَقَد وَرَدَ فِي الكِتَابِ: “هَاءَنَذَا أَضَعُ فِي صِهيُونَ حَجَرًا للِزَّاوِيَةِ مُختَارًا كَرِيمًا، فَمَنِ اتَّكَلَ عَلَيهِ لا يُخزَى”.
فَالكَرَامَةُ لَكُم، أَيُّهَا المُؤمِنُونَ. أمَّا غَيرُ المُؤمِنِينَ فَإنَّ الحَجَرَ الَّذِي رَذَلَهُ البَنَّاؤُونَ هُوَ الَّذِي صَارَ رَأسًا لِلزَّاوِيَةِ، وَحَجَرَ صَدمٍ وَصَخرَةَ عِثَارٍ. إِنَّهُم يَعثُرُونَ لأَنَّهُم لا يُؤمِنُونَ بِكَلِمَةِ اللهِ: هَذَا مَا قُدِّرَ لَهُم. أَمَّا أَنتُم فَإِنَّكُم ذُرِّيَّةٌ مُختَارَةٌ وَجَمَاعَةُ المَلِكِ الكَهَنُوتِيَّةِ وَأُمَّةٌ مُقَدَّسَةٌ وَشَعْبٌ اقتَنَاهُ اللهُ لِلإشَادَةِ بِآيَاتِ الَّذِي دَعَاكُم مِنَ الظُّلُمَاتِ إلَى نُورِهِ العَجِيبِ. لمَ تَكُونُوا بِالأمسِ شَعبَ اللهِ، وَأَمَّا الآنَ فَإنَّكُم شَعبُهُ. كُنْتُم لا تَنَالُونَ الرَّحمَةَ، وَأَمَّا الآنَ فَقَد نِلْتُمُ الرَّحمَةَ.
أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، أَحُثُّكُم، وَأَنتُم غُرَبَاءُ نُزَلاءُ، عَلَى أن تَتَجَنَّبُوا شَهَوَاتَ الجَسَدِ، فَإِنَّهَا تُحَارِبُ النَّفسَ. سِيرُوا سِيرَةً حَسَنةً بَينَ الوَثنِيِّينَ، حَتَّى إذَا افتَرَوْا علَيكُم أَنَّكُم فَاعِلُو شَرٍّ شَاهَدُوا أَعمَالَكُمُ الصَّالِحَةَ، فَمَجَّدُوا اللهَ يَومَ الافِتقَادِ.
الردة طوبيا ١٣: ١٦؛ رؤيا ٢١: ١٩-٢١
• جَمِيعُ أسوَارِكِ مِن الحَجَرِ الكَرِيمِ. سَتُبنَى أبرَاجُ أورَشَلِيمَ مِن الذَّهَب.
• أبوَابُ أورَشَلِيمَ مِن اليَاقُوتِ وَالزُمُرُّد، وَأُسُسُ سُورِ المَدِينَةِ مُرَصَّعَةٌ بِكُلِّ حَجَرٍ كَرِيم.
• سَتُبنَى أبرَاجُ أورَشَلِيمَ مِن الذَّهَب.
القراءة الثانية
من مواعظ أوريحانس الكاهن، في سفرِ يشوع بن نون
(العظة 9، 1- 2: SC 71، 244- 246)
ونحن أيضًا شأنَ الحجارةِ الحية نُبنَى بيتًا ومذبحًا الله
نحن جميعًا المؤمنين بالمسيحِ نُدعَى الحجارةَ الحيَّةَ، كما جاءَ في الكتابِ المقدَّسِ: “وَأنتُم أيضًا، شَأنَ الحِجَارَةِ الحَيَّةِ، تُبنَوْنَ بَيتًا رُوحِيًّا، فَتَكُونُونَ جَمَاعَةً كَهنُوتِيَّةً مُقَدَّسَةً، كَيمَا تُقَرِّبُوا ذَبَائِحَ رُوحِيَّةً يَقبَلُهَا اللهُ عَن يَدِ يَسُوعَ المَسِيح” (١ بطرس ٢: ٥).
ونحن نعرفُ فيما يختصُّ بالحجارةِ المادّيَّةِ أنَّ بعضَها، أصلبَها وأكبرَها، هي التي تُوضَعُ أوّلًا في الأساسِ، فيرتكزُ ثِقَلُ البناءِ ويرتفعُ عليها. وكذلك الأمرُ في الحجارةِ الحيَّةِ، يُوضَعُ بعضُها في أساسِ البناءِ الرُّوحيِّ. وما هي هذه الحجارةُ الموضوعةُ في الأساسِ؟ هم الرُّسُلُ والأنبياءُ. قالَ بولسُ الرَّسولُ: “بُنِيتُم عَلَى أسَاسِ الرُّسُلِ وَالأنِبيَاءِ، وَحَجَرُ الزَّاوِيَةِ هُوَ المَسِيحُ يَسُوعُ نَفسُهُ” (أفسس ٢: ٢٠).
وحتّى تُعِدَّ نفسَكَ، أيها المستمع، بسرعةٍ أكبرَ لتشييدِ هذا البناءِ، وحتّى تجدَ نفسَك حجرًا قريبًا من الأساسِ، اعلَمْ أنَّ المسيحَ نفسَه هو أساسُ البناءِ الذي نتكلَّمُ عليه. قالَ بولسُ الرَّسولُ: “أمَّا الأسَاسُ، فَمَا مِن أحَدٍ يَستَطِيعُ أن يَضَعَ غَيرَ الأسَاسِ الَّذِي وُضِعَ، أي يَسُوعَ المَسِيح” (١ قورنتس ٣: ١١). فطوبى إذًا لمَن يرفعون الأبنيةَ الرُّوحيَّةَ والمقدَّسةَ على مثلِ هذا الأساسِ النَّبيلِ.
وفي بناءِ الكنيسةِ هذا يجبُ أن يكونَ المذبحُ. وأنا أرى أنَّ كلَّ واحدٍ منكم، أنتم الحجارةَ الحيَّة، أنتم الحجارةَ التي بها يَبنِي يسوعُ هذا المذبحَ، إن كنْتُم مستحقِّين ومستعدِّين للتفرُّغِ للصلاةِ والتضرُّعِ إلى اللهِ ليلَ نهارَ، وتقديمِ ذبائحِ الابتهالِ.
وتأمَّلْ، كم هو كبيرٌ التَّقديرُ الذي تحاطُ به حجارةُ المذبحِ. لقد أمرَ موسى، مُعطِي الشَّريعةِ، أن تكونَ حجارةُ المذبحِ كاملةً لم يمسَّها حديدٌ. وما هي هذه الحجارةُ الكاملةُ؟ هذه الحجارةُ الكاملةُ والتي لم يمسَّها حديدٌ هي الرُّسُلُ القدِّيسون، فهم يشكِّلون جميعًا معًا باتِّحادِهم ووفاقِهم مذبحًا واحدًا. قد وردَ في الكتابِ عنهم أنَّهم صَلُّوْا معًا، وبفمٍ واحدٍ قالوا: “أنتَ، أيُّهَا الرَّبُّ العَلِيمُ بِقُلُوبِ النَّاسِ أجمَعِين” (أعمال ١: ٢٤).
نعم هم الذين استطاعوا أن يُصَلُّوا معًا بصوتٍ واحدٍ وروحٍ واحدةٍ، فاستحقُّوا أن يكونوا المذبحَ الواحدَ الذي يقدِّمُ عليه يسوعُ الذَّبيحةَ للآبِ.
فَلْنَجتهِدْ نحن أيضًا في أن نكونَ صوتًا واحدًا ورأيًا واحدًا، لا نعملُ شيئًا على سبيلِ المنافسةِ ولا المجدِ الباطلِ، بل نَبقى شعورًا واحدًا وقولًا واحدًا، لِنُصبحَ نحن أيضًا مستحقِّين لأن نكونَ حجارةً للمذبحِ.
الردة ر. أشعيا ٢: ٢، ٣؛ مزمور ١٢٥: ٦
• يُوَطَّدُ بَيتُ الرَّبِّ فِي رَأسِ الجِبَالِ وَيَرتَفِعُ فَوقَ التِّلال، وَتَجرِي إلَيهِ جَمِيعُ الأُمَمِ وَتَقُولُ: المجدُ لكَ، يا ربّ.
• يَعُودُ فيَأتي مُهَلِّلًا وهُوَ يَحمِلُ حُزَمَهُ.
• وَتَجرِي إلَيهِ جَمِيعُ الأُمَمِ وَتَقُولُ: المجدُ لكَ، يا ربّ.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
يا زكَّا، إنزل على عَجَل،
لأني سأُقيم اليومَ في بيتكَ.
فنزَلَ على عَجَل وأضافَهُ مَسرورا.
اليوم هذا البيت نال الخلاص.
التسبحة الإنجيلية لزكريا لوقا ١: ٦٨ – ٧٩
المسيح والمعمدان سابقه
مُبارَكٌ الرَّبُّ إِلهُنا *
لأَنَّهُ افتَقَدَ وصَنَعَ فِدَاءً لشَعبِهِ
وَأَقامَ لَنا قَرْنَ خَلاصٍ *
في بَيتِ داوُدَ فَتاهُ
كَما تَكَلَّمَ على أفواهِ أَنِبيائِهِ القدِّيسين *
الَّذِين هُم مُنذُ الدَّهر:
بأنْ يُخَلِّصَنا مِن أَعدائِنا *
وَمِن أَيدِي جَميعِ مُبغِضينا
ليَصنَعَ رَحمَةً إلى آبائِنا *
ويذْكُرَ عَهدَهُ الـمُقَدَّس
القَسَمَ الَّذي حلَفَ لإِبراهيمَ أَبينا *
أَن يُنعِمَ علَينا
بأَن نَنجُوَ مِن أَيدِي أَعدائِنا *
فَنعبُدَه بلا خَوفٍ
بالقداسَةِ والبِرِّ *
جَميعَ أَيَّامِ حَياتِنا
وأَنتَ أَيُّها الصَّبيُّ نَبِيَّ العَلِيّ تُدعى *
لأَنَّكَ تَسبِقُ أَمامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ
وتُعطِيَ شَعبَه عِلْمَ الخَلاصِ *
لمَغفِرَةِ خَطاياهُمْ
بِأحشاءِ رَحمَةِ إِلهِنا *
الذي افتَقَدَنا بِهَا المُشرِقُ مِنَ العَلاء
ليُضيءَ للجالسِينَ في الظُّلْمَةِ وَظِلالِ الـمَوت *
ويُرشِدَ أقدامَنا إلى سَبيلِ السَّلامة
المَجْدُ لِلآبِ وَالابْنِ *
وَالرُّوحِ القُدُس
كَما كَانَ في البَدءِ والآنَ وَكُلَّ أوَانٍ *
وَإلى دَهْرِ الدُّهُور. آمين.
أنتيفونة تسبحة زكريا:
يا زكَّا، إنزل على عَجَل،
لأني سأُقيم اليومَ في بيتكَ.
فنزَلَ على عَجَل وأضافَهُ مَسرورا.
اليوم هذا البيت نال الخلاص.
الأدعية
نحن حجارةٌ حيّة، ترتكز على حجر الزاوية، المسيح الربّ، وتؤلّف كنيسة الله المقدسة؛ فلنُشد بحبّنا لهذه الكنيسة قائلين:
هذا بيت الله، هذا باب السماء.
أيها الآب الكـرّام، شذّب ما في كرمتك من أغصانٍ جافّة، واحفظها وأكثر حملها،
– فتعُمَّ بخيرها الأرض قاطبة.
أيها الراعي الصّالح، احرُس خرافك، وزد عددها من يومٍ إلى آخر،
– فتكون هناك رعيّةٌ واحدة لراعةٍ واحدٍ هو المسيح.
أيها الزّارع القدير، ازرع كلمتك الطيّبة في شتّى الحقول الواسعة،
– فتُعطي مئة ضعف يوم الحصاد الأبديّ.
أيها الباني الحكيم، قدّس بيتك وأهل أُسرتك،
– فتظهر أورشليم الجديدة مدينةً نازلةً من السماء، مُلتحفةً بالمجد والبهاء.
أبانا الَّذي في السَّمواتِ:
لِيَتَقَدَّس اسْمُكَ؛
لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ؛
لِتَكُنْ مَشيئَتُكَ، كَما في السَّماءِ كَذَلِكَ عَلى الأرض.
أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يَومِنا؛
واغفِرْ لَنا خَطايانا،
كَما نَحنُ نَغفِرُ لِمَن أخْطَأَ إِلَيْنا،
ولا تُدْخِلْنا في التَّجارِبِ،
لَكِن نَجِّنا مِنَ الشِّرِّير.
الصلاة
اللَّهُمَّ، يَا مَنْ تُـعِدُّ لِمَسكِنِ مَجْدِكَ الأَبَدِيِّ حِجَارَةً حَيَّةً مُخْتَارَةً † زِدْ كَنِيسَتَكَ نِعْمَةَ الرُّوحِ القُدُسِ الَّذِي أَفَضْتَـهُ عَلَيْهَا * فَـيَزْدَهِرَ الشَّعْبُ المُؤْمِنُ وَيَـبْـلُغَ أُورَشَلِيمَ السَّمَاوِيَّة. بِرَبِّـنَا يَسُوعَ المَسِيحِ ٱبْـنِكَ * الإِلَهِ الحَيّ المَالِكِ مَعَكَ وَمَعَ الرُّوحِ القُدُس † إِلَى دَهْرِ الدُّهُور.
البركة
١) إذا حضر الصلاة كاهن أو شماس:
• الرَّبُّ مَعَكُم.
– وَمَعَ رُوحِكَ أيضًا.
• بارَكَكُم الله القادِرُ على كُلِّ شَيء: الآبُ والابنُ † والرُّوحُ القُدُس.
– آمين.
• اذْهَبوا بِسَلامِ المَسِيح.
– الشُّكْرُ لله.
٢) إذا لم يحضر الصلاة كاهن أو شماس:
• بارَكَنا الرَّبُّ، وحَفِظَنَا مِن كُلّ شَرٍّ، وبَلَغَ بِنا الحياةَ الأبدية.