stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

كتابات القراء

ضرورة الجهد والعمل

371views

filemanagerضرورة الجهد والعمل

                                             الآباء الساليزيان

صادف رجلٌ وهو يتنـزّه في الغابة، ثعلبًا فقد قوائمه الأربعة. فحدّث نفسه قائلاً: “كيف يمكن لهذا الثعلب أن يصطاد فريسة ليأكلها؟ وأي دهاء يستعمل كي يحصل على قوته اليومي؟”

وفيما هو يفكّر، رأى نمرًا يسير وفي فمه حَمَلٌ صغير. ووقف النمر بجانب الثعلب والتهم فريسته حتى شبع، ثم راح في سبيله. فتدحرج الثعلب على الأرض حتى وصل إلى بقايا الطعام، فأكل منها حتى شبع أيضا. أُعجب الرجل بما رأى وفكّر قال: “لماذا أتعب وأشقى؟ إن الله يرعى خلائقه ولا ينساها. وما رأيته اليوم يُثبت ذلك”.

وجلس الرجل في ظلّ شجرة ينتظر أن يرسل الله إليه طعاما. مرّت ثلاثة أيام، ولم ينل شيئا يسدّ به رمقه. فثار على الله وقال: “أيّ إله أنت؟ تفضّل الحيوان على الإنسان؟ تطعم الثعلب الذي لا يعرف أن يشكر وتنسى الإنسان الذي يعبدك ويشكرك؟”

فجاء صوت من السماء يقول: “أيّ إنسان أنت؟ تنظرُ إلى الثعلب المُعاق لتقتدي به ولا تقتدي بالنمر؟”

عن موقع جمعية التعليم المسيحي بحلب