stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

الكنيسة الكاثوليكية بمصرلقاء بطاركة الشرق الأوسط

طاولة مستديرة جمعت رؤساء الكنائس في مصر مع مجلس بطاركة الشرق الكاثوليك في مؤتمر” الإعلام في خدمة الإنجيل” – القاهرة

634views

المصدر: تيلي لوميار- نورسات- القاهرة

لم يكن اليوم الثالث من أعمال مؤتمر مجلس بطاركة الشرق الكاثوليك السابع والعشرين المنعقد في دار مار اسطفانوس- المعادي- القاهرة تحت عنوان” الإعلام في خدمة الإنجيل يوما عاديا، إنما جمع اليوم الثالث رؤساء الكنائس في مصر ومجلس بطاركة الشرق الكاثوليك حول طاولة مستديرة تدارسوا خلالها موضوع الإعلام ووسائل التواصل الحديثة.

خلال المناقشات، قدم المشاركون أوراقا تمحورت حول موضوع الساعة” الإعلام وكيفية استخدامه بطريقة تخدم العمل البشاري”.

الأنبا مرقس مطران شبرا الخيمة وتوابعها للأقباط الأرثوذكس نائبا عن قداسة البابا تواضروس الثاني، قدم ورقة توجز اهتمام الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بموضوع الإعلام وكيف تنشط في أساليب استخدام التكنولوجيا للإعلام الإنجيلي حتى أصبح الإعلام بالإنجيل متاحا في كل مكان وبلغات متعددة.

أما أمين عام مجلس كنائس مصر الأب بولس جرس فقدم ورقة عمل عن أعمال المجلس وقراءة في موضوع الإعلام وكل القضايا المفصلية التي تهم الكنيسة.
كما قدم رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر القس الدكتور أندريه زكي ورقة حول موضوع الإعلام.

في حديث إعلامي قال الأب بولس جرس:

“لقد شاركنا في أعمال مؤتمر مجلس بطاركة الشرق الكاثوليك المنعقد في القاهرة، وقدمنا ورقة عمل تتضمن رؤية مجلس كنائس مصر، هذا المجلس الذي يتحدث باسم الجميع بحيث نستطيع من خلال خبرتنا المشتركة أن نقدم نموذجا كيف نعمل معا.”
أضاف:

إن الإنجيل نفسه هو إعلان البشرى واذا ما عدنا إلى الأصول نتذكر قول السيد المسيح ونحن نهتم بالإعلام في هذه المرحلة لأننا في عصر الإعلام الذي بات يطلق عليه اليوم”الفعل الأول” الذي نعيش معه عبر وسائل إعلام عديدة ومتنوعة”.

بدوره، عرج الأب بولس ساتي المدبر البطريركي للكلدان في مصر الذي أناب عن البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو على موضوع الطاولة المستديرة التي جمعت رؤساء الكنائس في مصر مع مجلس بطاركة الشرق الكاثوليك مؤكدا:

“إن الإعلام يجب أن يوحدنا ككنائس ودورنا أساسي يكمن في توعية شعبنا المسيحي تجاه وسائل التواصل الحديثة، وهذا ما دفعنا كي نناقش أساسيات الاعلام المسيحي من منطلق إيماننا الواحد”.

أما القائم بأعمال السفارة البابوية في جمهورية مصر العربية المونسنيور جان توماس فأشار:
” إلى أن هذا المؤتمر يكتسي أهمية كبيرة لا سيما في ظل ما يجري في المنطقة من ثورات وحروب وتحديات كبيرة، ما يوجب على الكنيسة أن تهتم بموضوع الإعلام الذي يجب أن ينقل الحقيقة بشفافية وموضوعية”.

ختم المونسنيور جان توماس حديثه بقول للبابا فرنسيس:
” الشرق في قلبي”.

  • 76776545_2182983475336748_2674016685387677696_o
  • 75543757_2182983275336768_4321228010242965504_n
  • 77398026_2182983698670059_4410117757207576576_o
  • 78421479_2182983372003425_1125176299342528512_o
  • 77174538_2182983615336734_7119899614521589760_o
  • 78416284_2182983125336783_8424485412306681856_n