stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

كتابات القراء

ما هي الصلاة ولم نحن نصلي؟

944views

PIX_holding-hands_Godsgirl_madi-740x493

أين نصلي وكيف؟

ما هي الصلاة؟ على حد قول البابا فرنسيس: “الصلاة هي فتح الأبواب أمام المسيح حتى يتمكن من صنع شيء في حياتنا.” الصلاة هي التكلم مع الله، هي أن نرفع قلوبنا وعقولنا إليه، وكما يقول القديس أغسطينس “الصلاة مفتاح السماء”. ذكر هذا الموضوع في موقع legion of mary  وها نحن ننقل اليكم ما أبرز ما جاء حول فيه.

عن الصلاة يقول البابا فرنسيس: “أول فرض في الحياة هو الصلاة” ولكن ليس عبر الكلام فقط، كببغاء، لأن الصلاة من صميم القلب هي النظر إلى الله والتكلم معه وعندما لا يصلّي المسيحيون، وكأنهم أغلقوا الباب بوجه الله حتى لا يتمكن من صنع أي شيء، والصلاة بوجه المشاكل هي كمغنطيس، تفتح الباب أمام الله، حتى يتمكن من صنع الخير فينا.

نحن نصلي لكي وبعد موتنا ننتقل الى السماء، ووفق المصدر عينه، هنا يقول القديس أغسطينس: “كما أن جسدنا لا يستطيع أن يحيا من دون غذاء، كذلك روحنا لا تستطيع أن تحيا من دون الصلاة.” ويقول القديس ألفونس: “من يصلي يخلص ومن لا يصلي هو ملعون!” الصلاة قوية.

من يصلي؟ إن الذي يريد أن يلاقي وجه الله في السماء وينشد الى جانبه بفرح هو من يصلي.

متى نصلي؟ نصلي في أي وقت، في الصباح أم المساء…

أين نصلي؟ نصلي في منزلنا، في غرفتنا (راجع متى 6، 1-6)، وبحسب المصدر عينه، نصلي في الكنيسة مع عائلتنا (راجع متى 21:13)، أو في أي مكان. من خلال الصلاة يمكننا أن “نقدّس” لحظات الخمول في حياتنا، فنصلي خلال المشي في الحديقة، وركوب السيارة، أو الحافلة، فنمنح هذا الوقت المجاني الى الله.

هل يستجيب الله لصلواتنا دائما؟ نعم. هناك 3 اجوبة لصلاة ما: نعم، كلا، وانتظر. لا يوجد صلاة غير مستجابة  ولا غير مسموعة. يقول القديس توما الإكويني: “لا يعطينا الله ما نٍسأله في صلاتنا إن لم يكن من أجل خلاصنا.” يجب أن نسأل ما تريده مشيئة الله لنا. “اطْلُبُوا أَوَّلاً مَلَكُوتَ اللهِ وَبِرَّهُ، وَهذِهِ كُلُّهَا تُزَادُ لَكُمْ.” (متى 6: 31-33)، “لأَنَّهُ مَاذَا يَنْتَفِعُ الإِنْسَانُ لَوْ رَبحَ الْعَالَمَ كُلَّهُ وَخَسِرَ نَفْسَهُ؟ (متى 16: 26). يهتم الله بحاجاتنا لا بمطامعنا.

ما هي مواصفات الصلاة الجيدة؟ الإنتباه (متى 6: 7، 8)، الإيمان (رسالة الى العبرانيين 11: 6)، التواضع، الأولوية (لوقا 22: 42)، التفاني (متى 15: 8)، الحماس (لوقا 22: 43، 44)، المواظبة (لوقا 11: 5-10)، والترداد. يجب أن نصلي على الأقل 15 دقيقة في اليوم، فنحن في هذه الحياة نتحضر كي نكون مع الله في الأبدية، وبما أن الله هو أهم شخص في حياتنا، علينا أن نتكلم معه كل يوم. نحن نمضي معظم وقتنا يوميًّا في الأكل أو الترفيه أو التسلية، ولكن روحنا أكثر أهمية من جسدنا، والله هو أهم من أي أحد أو من أي شيء في حياتنا، ولذلك هو يستحق الأولوية في وقتنا.

كم مرة يجب أن نصلي؟ جاء في الكتاب المقدس “صلّ في كل حين!” (لوقا 18: 1،1).

أخيرًا، لا ننسى بأن الصلاة تصنع المعجزات، لطالما ردد البابا فرنسيس هذه الكلمات بإصرار كبير، والصلاة التي لا تنبع من القلب لا تفسح المجال لله كي يتدخل في حياتنا.

وكالة زينيت