stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

البابا والكنيسة في العالمروحية ورعويةموضوعات

مجمع العبادة : لا يمكن لقداس ” افتراضي ” أن يحلّ محل المشاركة الشخصية للمؤمنين

31views

وجه عميد مجمع العبادة الإلهية وتنظيم الأسرار الكاردينال روبرت سارا رسالة إلى رؤساء مجالس الأساقفة شدد فيها على ضرورة العودة إلى الحياة المسيحية الطبيعية من خلال المشاركة الفعلية في القداس حيثما تسمح بذلك حالة الطوارئ الصحية، ولا يمكن لأي نقل للاحتفال الليتورجي أن يساوى بالمشاركة الشخصية في الكنيسة أو أن يحل محلها”.


وأشار في هذا السياق إلى تأثير جائحة كوفيد 19 لا فقط على الآليات الاجتماعية والعائلية، بل وعلى حياة الجماعة المسيحية أيضا بما في ذلك الليتورجيا. وذكَّر من جهة أخرى بأن للبعد الجماعى معنى لاهوتيا، فالله هو علاقة في الثالوث المقدس كما وأنه في علاقة مع الرجال والنساء ويدعوهم إلى أن يكونوا بدورهم في علاقة معه.

وواصل عميد المجمع أن الأساقفة كانوا على استعداد لاتخاذ قرارات صعبة وأليمة وصولا إلى إيقاف طويل لمشاركة المؤمنين في الاحتفال الإفخارستي، قد قبلنا البعد عن مذبح الرب كزمن صوم إفخارستي مفيد من أجل أن نكتشف مجددا الأهمية الحيوية للإفخارستيا وجمالها وقيمتها الثمينة التي لا يمكن تقديرها.

وتابع عميد مجمع العبادة الإلهية وتنظيم الأسرار في رسالته مشيرا إلى أن وسائل الاتصالات تقوم بخدمة جديرة بالتقدير بالنسبة للمرضى وغير القادرين على التوجه إلى الكنيسة،

ويقول عميد المجمع في هذا السياق إن الاهتمام الضروري بقواعد الصحة والأمان لا يمكنه أن يقود إلى إزالة الأفعال والطقوس. وتضيف الرسالة متحدثة عن الاعتماد على تصرفات حذرة وحازمة للأساقفة

وختم الكاردينال روبرت سارا الرسالة مذكرا بأن الكنيسة تحرس الشخص البشري في كليته، وتجمع بين الاهتمام الضروري بالصحة العامة والإعلان والمرافقة نحو الخلاص الأبدي للنفوس.