stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

روحية ورعويةموضوعات

القراءات اليومية بحسب الطقس الكلداني” 11 نوفمبر – تشرين الثاني 2021 “

158views

الخميس الثاني من تقديس البيعة

سفر حزقيال 10-1:34

في تِلكَ ٱلأَيّام، كانَت إِلَيَّ كَلِمَةُ ٱلرَّبّ، قائِلًا:
«يا ٱبنَ ٱلبَشَر، تَنَبَّأ عَلى رُعاةِ إِسرائيل، تَنَبَّأ وَقُل لَهُم: هَكَذا قالَ ٱلسَّيِّدُ ٱلرَّبُّ لِلرُّعاة: وَيلٌ لِرُعاةِ إِسرائيل، ٱلَّذينَ كانوا يَرعَونَ أَنفُسَهُم. أَلَيسَ عَلى ٱلرُّعاةِ إِنَّما يَرعَون ٱلغَنَم؟
إِنَّكُم تَأكُلونَ ٱللَّبَن، وَتَلبَسونَ ٱلصّوف، وَتَذبَحونَ ٱلسَّمين، وَٱلغَنَمَ لا تَرعَونَها.
أَلضِّعافُ لَم تُقَوُّوها، وَٱلمَريضَةُ لَم تُداوُوها، وَٱلمَكسورَةُ لَم تَجبُروها، وَٱلشّارِدَةُ لَم تَرُدّوها، وَٱلمَفقودَةُ لَم تَتطلبوها، وَإِنَّما تَسَلَّطتُم عَلَيها بِقَسوَةٍ وَقَهر.
فَأَضحَت مُشَتَّتَةً مِن غَيرِ راعٍ، وَصارَت مَأكَلًا لِكُلِّ وَحشِ ٱلصَّحراء، وَهِيَ مُشَتَّتَة.
لَقَد تاهَت غَنَمي في جَميعِ ٱلجِبالِ وَعَلى كُلِّ أَكِمَةٍ عالِيَة، وَشُتِّتَت غَنَمي عَلى كُلِّ وَجهِ ٱلأَرض، وَلَيسَ مَن يَنشُدُ وَلا مَن يَتَطَلَّب.
لِذَلِك، أَيُّها ٱلرُّعاةُ ٱسمَعوا كَلِمَةَ ٱلرَّبّ.
حَيٌّ أَنا، يَقولُ ٱلسَّيِّدُ ٱلرَّبّ. بِما أَنَّ غَنَمي صارَت نَهبًا، وَأَصبَحَت غَنَمي مَأكَلًا لِكُلِّ وَحشِ ٱلصَّحراء، مِن غَيرِ راعٍ، وَلَم يَنشُد رُعاتي غَنَمي، بَل رَعى ٱلرُّعاةُ أَنفُسَهُم، وَغَنَمي لَم يَرعَوها.
لِذَلِك، أَيُّها ٱلرُّعاةُ ٱسمَعوا كَلِمَةَ ٱلرَّبّ.
هَكَذا قالَ ٱلسَّيِّدُ ٱلرَّبّ: هاءَنَذا عَلى ٱلرُّعاة. فَأَطلُبُ غَنَمي مِن أَيديهم، وَأَكُفُّهم عَن رَعيِ ٱلغَنَم، فَلا يَرعى ٱلرُّعاةُ أَنفُسَهُم مِن بَعد، وَأُنقِذُ غَنَمي مِن أَفواهِهِم، فَلا تَكونُ لَهُم مَأكَلًا.

إنجيل القدّيس يوحنّا 10-1:10

الحَقَّ الحَقَّ أَقولُ لَكم: مَن لا يَدخُلُ حَظيرَةَ الخِرافِ مِنَ الباب بل يَتَسَلَّقُ إِلَيها مِن مَكانٍ آخَر فهُو لِصٌّ سارِق.
ومَن يدخُلُ مِنَ الباب فهُو راعي الخِراف.
لَه يَفتَحُ البَوَّاب. والخِرافُ إلى صوتِه تُصغي. يَدعو خِرافَه كُلَّ واحدٍ مِنها بِاسمِه ويُخرِجُها
فإِذا أَخرَجَ خِرافَه جَميعًا سارَ قُدَّامَها وهي تَتبَعُه لأَنَّها تَعرِفُ صَوتَه.
أَمَّا الغَريب فَلَن تَتبَعَه بل تَهرُبُ مِنه لأَنَّها لا تَعرِفُ صَوتَ الغُرَباء».
ضرَبَ يسوع لَهم هذا المَثَل، فلَم يَفهَموا مَعنى ما كَلَّمَهم بِه.
فقالَ يسوع: «الحَقَّ الحَقَّ أَقولُ لَكم: أَنا بابُ الخِراف.
جَميعُ الَّذينَ جاؤوا قَبْلي لُصوصٌ سارِقون ولكِنَّ الخِرافَ لم تُصْغِ إِلَيهم.
أَنا الباب فمَن دَخَلَ مِنِّي يَخلُص يَدخُلُ ويَخرُجُ ويَجِدُ مَرْعًى.
لا يأتي السَّارِقُ إِلاَّ لِيَسرِقَ ويَذبَحَ ويُهلِك. أَمَّا أَنا فقَد أَتَيتُ لِتَكونَ الحَياةُ لِلنَّاس وتَفيضَ فيهِم».