stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

عظات الأيام الطقسية

في عيد قلب يسوع …. عصام عياد

1.6kviews

images

وسط فرحة غامرة،و في احتفال ليتورجي غلبته روح الصلاة،احتفلت الأسرة الكومبونيانية لقلب يسوع – الذي عهد بها مؤسسها القديس دانيال كومبوني الى القلب الأقدس – بعيد قلب يسوع و الذي يتزامن مع قرب نهاية شهر يونيو من كل عام وتحديدا في اليوم ال 27 ،حيث أقيمت الذبيحة الآلهية على مذبح كنيسة قلب يسوع ” كور دي ييزو ” بوسط العاصمة و ترأسها سعادة المونسنيور ماثيو كوريان مستشار القصادة الرسولية في مصر و شاركه في الخدمة لفيف من الآباء الكهنة و الرهبان المرسلين الكومبونيين من مختلف الأديرة .. السكاكيني،الزمالك،حلوان،الى جانب مشاركة الأخوات الراهبات المرسلات الكومبونيات “بييه مادري ديللا نيجريسيا “،و شباب كومبوني،و علمانيون كومبوني، و الأصدقاء و المحبين و العديد من أبناء الكنيسة من السودان و اريتريا و مصر . 

أقيم على هامش الاحتفالية أكثر من مناسبة مفرحة .. كان أولها مع ” جائزة قلب يسوع ” حيث تم الاحتفال بها للعام الرابع على التوالي بهمة مركز رسالة كومبوني ،و فازت بها هذه السنة السيدة ماري كلود،حيث تفضل الأب جيوفاني الراعي المسؤل عن المركز بتسليمها الجائزة . 

اما عن المناسبة الثانية فكانت الاحتفال باليوبيل الفضي الكهنوتي للأب أنجيلو أنزيولي ( 1989 – 2014 ) حيث احتفل سيادته بين اخوته الكهنة و أبنائه ،بذبيحة الشكر لله تعالى على نعمته التي رافقت و ترافق هذه المسيرة على مدى ال 25 عاما في خدمة مذبح الرب و خدمة النفوس،متخذا شعارا له كلمات الوحي الالهي حسب ما جاء على لسان ميخا النبي : “قد أخبرك أيها الانسان ما هو صالح و ماذا يطلبه منك الرب،الا تصنع الحق و تحب الرحمة و تسلك متواضعا مع الهك ” ( ميخا 6 / 8 ) . و كان قد حضر الأب أنزيولي خصيصا الى مصر للآحتفال بيوبيله الفضي حيث خدم فيها لسنوات طوال،و خدمته الآن خارج البلاد . 

من جانبه أشار الأب جيوفاني أن جائزة ” قلب يسوع ” تمنح سنويا اما لأشخاص و اما لهيئات،ممن يقدمون خدمة للمجتمع و النهوض بابنائه في اطار عمل جماعي ،أيضا ممن لهم باع طويل في مجالات العمل التنموي و الخدمي ، و أضاف سيادته أن السيدة كلود التي فازت بجائزة هذا العام كانت قد قامت بتدريب مجموعة من الفتيات و السيدات المصريات و اللاجئات السودانيات على كيفية عمل ” الاكسسورات ” و الاشغال اليدوية من الخامات الطبيعية مع فكرة ” اعادة تدوير الخامات ” . 

و أسرة حامل الرسالة تشارك العائلة الكومبونيانية في مصر فرحتها بعيد القلب الأقدس مع كل التمنيات القلبية بالخدمة المزدهرة و رعاية النفوس لمجد الله الأعظم و كل التهاني للأب أنجيلو بيوبيله الفضي الكهنوتي و للسيدة كلود الحائزة على الجائزة السنوية باسم القلب الأقدس .

كتب : عصام عياد