stay connected

- Advertisement -
الكنيسة الكاثوليكية بمصر

construct design

Travel

كتابات القراء

كلمة السر – منقول

362views

imagescavwx8aqكلمة السر – منقول

لما كنت طفل صُغيَّر .. كان يوم عيد ميلادي بالنسبة لي هو”أحلي يوم” في السنة ! .. حفلة كبيرة وهدايا ! ..  كل ده ليه ! .. لأني شرَّفت العالم بإني اتوَلَدت ! ..

كبرت شوية … ودَخَلت المدرسة .. وتَخَيَّلت إن “أحلي يوم” في حياتي .. هايكون يوم ما اتفَوَّق في دراستي .. ويختاروني “الطالب المثالي” ! .. وفعلا ً حَصَل ! .. وفِرحت جداً طبعاً ! .. لكن بعد شوية حَسِّيت إن مش هوه ده اللي أنا بادَوَّر عليه ! …

انتهت دراستي .. وقلت لنفسي : يِمكِن “أحلي يوم” في حياتي .. هايكون يوم ما اشتغل وأكون شخص مستقل ! .. ولا حَد يقوللي : هاحرِمَك من المصروف !.. ولا حَد يقوللي : رايح فين وجاى منين وفعلا ًحَصَل ! .. واشتَغَلت .. لكن في الشُغل شُفت العَجَب ! .. ويا بَخت مَن كان المدير خاله ! .. كله بيقول : ياللا مصلحتي ! .. وشُفت أشخاص معندهاش مانع عشان تِطلَع دَرَجَة .. تِطلعها على حساب  اللي حواليه ! … بعدها قلت لنفسي : الحياة من غير الحب .. عاملة زي الصحرا ! .. غالباً “أحلي يوم” في حياتي … هايكون يوم  ما أحِب وأتجوز البنت اللى بحبها ! .. أكيد وقتها هامسك نجوم السما بإيدَيّا ! .. وفعلاً حَصَل ! .. حَبِّيت وإتجَوِّزت … لكن يا خسارة يا حُب ! .. ماكَنش العَشَم ! .. مالقيتش فيك اللي بادوَّر عليه ! …

قلت لنفسي : الاولاد ! .. أكيد “أحلي يوم” في حياتي .. هايكون يوم ما ربنا يرزقني بطفل ! .. أكيد هو اللي هايعَوَّضني عن أي خسارة ! .. وفعلاً حَصَل ! .. ورَزَقني ربنا بوَلَد يفرِح .. مَا افرَحش إزاي ! .. يا خبر ! ..  ده هو الغالي ! .. تِعِبت ورَبِّيت وكَبَّرت .. وفي الآخر .. معلش يا بابا ! .. أصل ظروف الحياة شغلاني وبَعدَاني عنك ! ….

قعَدت مع نفسي .. واسترجَعت كل الأحداث اللي مَرِّيت بيها في حياتي .. واستغربت جداً .. لأن مفيهاش حاجة أنا أتمنِّيتها .. ما حَصَلتش عليها ! .. ومع كده .. لا مال ولا جمال شبَّعنِي ! .. ولا حَسَب ولا نَسَب رَوَاني ! ..

في قَرَارِة نَفسي شاعر إني حزين ومش مرتاح ! .. شوية ظروف حلوة .. بترفعني فوق فوق ! .. وشوية ظروف صعبة .. بتنَزِّلني تحت تحت ! .. أنا فعلاً تَعبان !!! …

-فجأة !  سِمِعت صوت هَمس في ودني بيقول : ” تكثُر أوجاعهم الذين أسرعوا وراء اله آخر” مزمور 16: 4.

“لأن شعبي عَمِلَ شَرَّين: تركوني أنا ينبوع المياه الحَيَّة، ليَنقروا لأنفسهم آباراً، آباراً مُشقَّقَة لا تَضبُط ماء “إرميا13:2”

– خُفت ! .. ” لأن كلامه كان بسُلطان ” لوقا 4: 32 .. وقلت له : إنتَ مين ؟!؟! …

– ” فقال لي : أنا يسوع الذي أنتَ (تَستَهين بوجوده في حياتك) ” أعمال الرسل 9: 5..

– سألته بمنتهي السذَاجة : هوه إنت يسوع بتاع يوم “الحَد” الصُبح ؟! .. يسوع اللي في الكنيسة !!! …

– صِعِبت عليه ! .. وبحَنان ماشفتهوش قبل كده قاللي: وهوه فيه حاجة تَعباك ومِمَرَّرة حياتك غير إن إنت فاكر إن أنا يسوع بتاع يوم الحَد الصُبح بَس !!! ..

لأ يا حبيبي .. أنا يسوع بتاع الاتنين والتلات وكل يوم ! .. أنا يسوع بتاع العُمر كله ! …

– ارتَحت له ! .. وقررت أفَضفَض له ع اللي في قلبي .. قلت له : أنا تَعبان ! .. كل ما أتمني حاجة .. بافضَل وَرَاها لغاية ما أحصُل عليها .. ولما باطولها .. باشعر إني مِسِكت الهوا بإيديَّا ! .. مش لاقي حاجة تِشبَّعني ! .. مش لاقي حاجة ترويني ! .. ” كل الأنهار تَجرِي إلى البحر ، والبحر ليسَ بِمَلآن ” جامعة7:1 ..

– ” فقال يسوع : أنا هو خُبز الحياة .. مَن يُقبل إليَّ فلا يجوع ، ومَن يُؤمن بي فلا يعطش أبداً ” يوحنا 6: 35..

عشان كده ما تِستَغرَبش إنك جَعان وعطشان ! …

إنت سيبتِني وجِريت ورا آبار ناشفة ! .. كنت مُتَخَيِّل إن هي اللي هاتِسعِدَك ! ..

يوم ما ابتديت تِشتَغل .. ما أخَدتِنيش معاك وإنت رايح الشُغل ! …

يوم ما فكَّرت ترتَبط .. ما أخَدتِش رأيي وإنت بتِختار شريك حياتك ! ..

يوم ما رزقتك بطفل .. ما سألتِنيش تِرَّبي ابنك إزاي ! ..

مشكلتك كانت دايماً إنك فاكر إن أنا يسوع اللي في الكنيسة بَس ! ..

صَدَّق إني كِتيـر حَبِّيتك .. صَدَّق إني عشانك جيت

صَدَّق إني أنـا مِستَنِّي .. مهما بِعِدت ومهما جريت

صَدَّق إني راح أنسَى ماضيك

صَدَّق إني راح أسـكن فيـك

ليـه الهَـم يسُودَك .. ليـه بيحنِي عُـودَك

خَلليني أمسِك إيدَك .. ويبقي اليوم يوم عِيدَك

– لما الناس بيسألوني : إيه السِر ورا التغيير ده كله !؟!؟ ..

– اقول لهم : كلمة السر هيَّه : ( يسوع إتوَلَد ! ) ..

– بيقولولي : وإيه الجديد في كده ! … إنت جِبت إيه مِن عندك !؟! .. ما كلِّنا عارفين إن (يسوع إتوَلَد) !!! ….

– باقول : فعلا ً .. لو الأمر انتهي عند (يسوع إتولد) وبَس .. كنت هافضَل أنا زي ما أنا ! .. لكن كلمة السر هيَّه :

(يسوع إتوَلَد جُوَّايا !) …

وقِفت قدَّام عينيَّ المقفولة ! .. وقلت لها : إنفتحى يا عينى ! .. قالت لي : إيه كلمة السر ؟ ..

قلت لها : (يسوع إتوَلَد جُوَّايا !) .. فانفَتَحِت في الحال ! … وقالت لي : ياه ! .. أخيراً هاتِبتِدِي تشوف إيدُه اللي ورا “كل” نجاح في حياتك ! ..

ووقِفت قدَّام وِدانِي المَسدُودة ! .. وقلت لها : إنفتحى يا وداني ! .. قالت لي : إيه كلمة السر ؟ ..  قلت لها : (يسوع اتوَلَد جُوَّايا !) .. فانفَتَحِت في الحال ! .. وقالت لي : ياه ! .. أخيراً هتِبتِدي تِسمَع صوته وهوه مِتعَلَّق ع الصليب .. وبيقول لك : (بَــحِــبَّــك)! …

  ووقِفت قدَّام قلبي المِتحَجَّر .. وقلت له : افتح يا قلبى.. قاللي : إيه كلمة السر ؟ .. قلت له : (يسوع إتوَلَد جُوَّايا !) .. فانفَتَح في الحال ! .. وقال لي : ياه ! .. أخيراً هتِبتِدي تُشعُر بحِنِّيته ! .. أخيراً هاتِبتِدي تِحِس بتعزيَّاته و طَبطَبتُه عليك وإنت بتتألِم !!! … بَس قلبي بالذات لما إنفَتَح قدَّامي .. شُفت فيه اللي لا يسُر عدو ولا حبيب !!! .. فقلت لـ”قلبي” : يادي المصيبة !!! .. هاعمِل فيك إيه !؟! .. ده إنت هتوَدِّيني على جُهَنَّم حَدف !!! …

رَد قلبي عليَّ و قاللي : اطَّمِّن ! .. ” في ابتِدَاء تَضَرُّعاتك خَرَج الأمر ( مِن عند الرب ) ، وأنا جِئتُ لأخبِرَك لأنك أنت مَحبُوب ” دانيال23:9 .. و هتِبقَى مِن طينة غير الطينة ! .. ” الكُل قد صَار جَديداً “كو 2  17:5

زمان كنت فاكر إن المعجزة هى إن ظروفي تِتغَيَّر .. لكن “دلوقتي” اكتشفت إن معجزة المعجزات هى إن أنا اللي اتغيرت!  .. ..  إن أنا ” اتولِدت ” من جديد ..